منتديات احباب عرب  



العودة   منتديات احباب عرب > منتديات عربية > منتديات فلسطين



انظر ماذا يصنع القرءان فى قلبك

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته هذا الموضوع أعجبنى وحبيت أنقله لكم لستفيدوا منه ان شاء الله تعالى. وهو قصة مفيدة جدا. (قال لي شيخي يوماً وقد رآني مقبلاً على

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 07-17-2012, 02:25 PM
غربة و شوق غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Apr 2010
المشاركات: 20,922
معدل تقييم المستوى: 28
غربة و شوق is on a distinguished road
موضوع منقول انظر ماذا يصنع القرءان فى قلبك


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

هذا الموضوع أعجبنى وحبيت أنقله لكم لستفيدوا منه ان شاء الله تعالى.
وهو قصة مفيدة جدا.

(قال لي شيخي يوماً وقد رآني مقبلاً على كتاب الله في زاوية المسجد:
إن لم تجدْ نفسكَ في كل مرةٍ تجلسُ مع
كتاب الله
، قد خرجتَ بشيءٍ جديدٍ ،
أو زيادة إيمان واضحة تحسها إحساساً ،
فاعلم أنك لم تجلس إلا مع نفسك ..!
ويبدو أنه رأى علائم التعجب قد تجلت على وجهي ، فواصل كلامه :
ولكن لا تيأس إن لم تر ذلك
، بل بالعكس ، إن عدم وجدانك لهذه المعاني ،
يلزمك أن تكرر المحاولة المرة بعد المرة ، وأن تستجمع خلال ذلك
قلبك
كله ،
وأن تقبل على كلام ربك بكليتك لا تبق منك شيئا ..! ..
ثم وطن نفسك أن الوصول إلى هذه المدارج ، والعروج إلى هذه الآفاق ،
لن يكون بين يوم وليلة ، بل الأمر يبدأ قليلاً ثم مع
المداومة
والمراقبة ،
والإصرار ،
يكبر شيئا فشيئا ، حتى تصل إلى أن يصبح العيش مع القرآن
قرة عين لك ،
وبهجة لقلبك ، وأنس ومتعة لروحك..!
إن هذا يا القــران بني ، كالمطر أينما وقع نفع ،
ولكن يلزمك أن تهيئ أرض قلبك
أولاً
لتخرج بهذه القرآن حدائق ذات بهجة ..!
بل هو كلام مبارك كريم ، لأنه كلام الله جل جلاله ،الله جل جلاله
فالقليل منه ،
يصنع
بهذه القلب الكثير ، كالندى إذا سقط مع ولادة الفجر ،
على زهرة أيقظها وهزها ، فانتشت فرحة ، لتمنح الحياة عطرها وأريجها .. !!
ولا يزال هذا القرآن يأخذ بيدك خطوة خطوة على الطريق ، حتى يصل بك إلى نعيم
الفردوس ، وأنت بعد تخوض غمار هذه الدنيا ، وتعاني متاعبها ،
ولكن نكهة التعب هذه المرة تصبح مختلفة جداً ..!!
وكلما زدته حباً وإقبالاً واهتماماً ، زادك إشراقاً ومنحك أنوارا ،
وأفاض على
قلبك
من بركته وهداه ورحماته ..!
حاول مثلاً حين تمر بآيات الجنة ، أن تجمع
قلبك
كله فكأنك ترى ثم ترى نعيما وملكاً كبيرا ..!
حتى لتكاد تشعر لو أنك مددت يدك ، لقطفت من ثمارها ، ورشفت من أنهارها ،
وسمعت غناء حورها ، وتجولت في قصورها ..!
فإذا نقلك القرآن _ كعادته _ فحدثك عن الناروأهوالها ،
فكأنك تسمع صراخ وعويل أهلها ، يكاد يصم أذنيك ، ودخانها يكاد يعمي عينيك ،
فإذا أنت ترتعد كعصفور داهمه إعصار في ليلة مطيرة ..!!
أما إذا حدثك القرآن عن الله سبحانه ، وأسمائه وصفاته ، وبديع أفعاله ، وروائع آياته ،
فلكأنك بين يديه ، وفي حضرته ، قد لبستك ثياب الخضوع والجلال والخشية والحياء ،
والمهابة له والمحبة ..
وقد تعجب من نفسك :
كيف لم يذب
قلبك
.. في مثل هذه اللحظة الربانية الجليلة ،
أو كيف لم تصعق ، وقد صعق موسى عليه السلام حين رأى الجبل قد دك ،
حين تجلى عليه الرب سبحانه ، فخر موسى صعقا ..!
ومثل هذه المشاعر كثيرة ، قد تجدها في نفحة ربانية كريمة
تمر بقلبك.. في مثل تلك الساعة الصافية ..
ومن هنا أعود فأقول لك :
أنظر يا بني ماذا يزرع القرآن في قلبك
من معانٍ
في كل مرة تجلس بين يديه ، وتقبل عليه ، فإن لم تجد شيئا ألبته ،
فأعلم أنك ما جلست إلا إلى نفسك .. ولكن لا ينبغي أن تيأس ، بل كرر المحاولة ،
وجاهد نفسك في كل مرة ليجتمع لك
قلبك
خلال هذه الجلسة بين يدي الله ،
وأنت تتلو كلامه المبارك المعطر الكريم ..
يعينك على هذا يا بُني ، أن تتذكر ابتداءً وقبل أن تقول بسم الله الرحمن الرحيم لتقرأ ،
أن هذا الكلام الذي تتلوه كلام ربك جل في علاه ،
وأنه يخاطبك به أنت قبل غيرك
،
وأن لك حظاً في كل آية تتلوها ، وأنت المعني بكل أمر ونهي !

قال الراوي :


وبقيت مشدوداً إلى شيخي خلال تدفقه في الحديث ، مبهوراً بما اسمع ،
أجد له وقعاً قوياً في قلبي ، وأثراً واضحاً في نفسي ،
وودت له أنه استمر وأطال واسترسل وأسهب ، ولكنه ابتسم في خاتمة حديثه ،
وهز رأسه وأخذ يدعو لي بدعوات مباركة ، وجدت بركتها في ساعتها ،
فما أن انصرف عني ، حتى وجدت نفسي أقرأ القرآن بصورة جديدة ،

لم أعهدها من نفسي ، فلقد شعرت أن شلال أنوارالقرآن ،
قد جعل يتدفق بقوة في غور قلبي ، بل شعرت بوضوح :
أنني انتقلت نقلة خارجية ، إلى حيث يحدثني القرآن الكريم ،
فإذا أنا أتفاعل معها ، وأتأثر بها ، وأتزود منها ..!


منقول




المواضيع المتشابهه:

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


Privacy Policy سياسة الخصوصية |

free counters

Sitemap

الساعة الآن 05:30 AM.


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2017 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
SEO by vBSEO

Security team