منتديات احباب عرب  



العودة   منتديات احباب عرب > منتديات عربية > منتديات فلسطين



الشهيد القائد خضر ريان ضرغام فلسطين جيش الأنتقام وعهد الأسود

الشهيد خضر ريان محطات مضيئة ومشرفة من الجهاد و المقاومة انتهت بالشهادة ها هو الشهيد خضر يسلم الروح بعد أن أدى الأمانة والواجب مع رفاق له حملوا

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 07-13-2012, 03:04 AM
غربة و شوق غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Apr 2010
المشاركات: 20,922
معدل تقييم المستوى: 28
غربة و شوق is on a distinguished road
موضوع منقول الشهيد القائد خضر ريان ضرغام فلسطين جيش الأنتقام وعهد الأسود

الشهيد خضر ريان





محطات مضيئة ومشرفة من الجهاد و المقاومة انتهت بالشهادة

ها هو الشهيد خضر يسلم الروح بعد أن أدى الأمانة والواجب مع رفاق له حملوا راية الجهاد والمقاومة معاً أمثال حسن وماجد إياد قداس وإياد النجار فاستشهدوا معاً وتعانقت الأرواح في جنان ،



و ها هي الروح الثائرة لشهيدنا تستقر في حواصل طير خضر ، بعد رحلة مضيئة ومحطات مشرفة من الجهاد و المقاومة لن تنتهي برحيله ، بل يواصل الشرفاء ..


فالطريق طويلة وطويلة ، فهنيئاً لك الشهادة يا خضر أنت ورفاقك الذين مضوا على درب الجهاد وحافظوا على شرف البندقية


فكم كنت عظيما يا خضر في حياتك و استشهادك ، يوم أن لقنت قوات البغي الصهيونية درساً لن ينساه على مر العصور،


ولم يتركك ..فأصابتك صورايخه الحاقدة مع زملائك إياد قداس والنجار لترتقي للجنان وتلحق بركب من سبقك من الرجال .

ميلاد الشهيد ونشأته



على أرض مخيم الجهاد والمقاومة " مخيم جباليا " ولد شهيدنا خضر فؤاد ريان عام 1970ميلادية ، ونشأ وترعرع وسط أسرته المكونة من احد عشر فرداً " خمسة أبناء وست بنات " ويقع ترتيب شهيدنا الثاني بين إخوانه الذكور ، وتعود جذور بلدته الأصلية لقرية نعليا المحتلة على أيدي الصهاينة بعد النكبة عام 1948م ، وشهيدنا خضر متزوج من زوجتين وله من الأبناء " أربع من البنات وطفل واحد. "

تعليمه لم يكتمل





تلقى شهيدنا ريان تعليمه بمدارس وكالة الغوث بمخيم جباليا ، حيث درس المرحلة الابتدائية بمدرسة ذكور جباليا الابتدائية " ب " ومن ثم أكمل دراسته الإعدادية بمدرسة ذكور جباليا الإعدادية " أ " ، ليواصل رحلته مع التعليم التي لم تكتمل بعد فدرس المحطة الأولى من المرحلة في مدرسة الفالوجا الثانوية من ثم اتجه لإكمال دراسته في المدرسة الزراعية بمدرسة بيت حانون والتي لم تكتمل بعد نظراً لظروف خاصة مر بها الشهيد ، واتجه للعمل مع والده في إحدى المصانع داخل الأراضي المحتلة عام 1948م ليشاطره لقمة العيش ، ولقد تزوج الشهيد خضر أوائل عام 1987م .

الانتفاضة الأولى " 1987 "



انتمى الشهيد خضر ريان لصفوف الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين منذ الانتفاضة الأولى عام 1987م ، وعمل ضمن مجموعاتها ومن ثم عمل ضمن صفوف حركة فتح ، ويسجل لشهيدنا نشاط مميز آنذاك ضمن فعاليات الانتفاضة وكتابة الشعارات والمشاركة في المسيرات الرافضة لسياسية الاحتلال ، ومع قدوم السلطة الوطنية لأراضي قطاع غزة مارس شهيدنا مثله مثل أي فلسطيني حياته الطبيعة في فترة مرت بهدوء حتى مطلع


عام " 2000 " وانطلاقة انتفاضة الأقصى المباركة .

انتفاضة الأقصى " 2000 "



كان لشهيدنا دور فاعل وملحوظ خلال انتفاضة الأقصى المباركة منذ انطلاقتها فيقول شقيقه : " كان خضر رحمه الله ومنذ بداية الانتفاضة يعمل بسرية وكتمان تام فيساعد إخوانه في كتائب شهداء الأقصى في نقل المعدات والصواريخ في سيارته الخاصة ، وعندما اغتالت يد الغدر الشهيد جهاد العمارين عمل مع القائد المجاهد الشهيد حسن المدهون في رحلة طويلة جداً من الجهاد فانطلق خضر في ميدان الجهاد والمقاومة مع أخوة له رفضوا العيش بذل وهوان وأبوا ألا وان يدافعوا عن ثرى فلسطين الغالي .

أولى العمليات



كانت أولى العمليات التي شارك فيها الشهيد خضر ريان مع الشهيد القائد حسن المدهون عملية زلزلة حصون الأعداء وأذاقته مر العلقم " عملية ميناء أسدود الاستشهادية والتي نفذها الاستشهادي نبيل مسعود من كتائب شهداء الأقصى ومحمود سالم من كتائب الشهيد عز الدين القسام والتي أدت إلي مقتل ما يقارب " 11 صهيونياً " وإصابة العديد ويذكر احد المقربين من الشهيد أن الشهيد خضر هو من قام بتجهيز الشهيد نبيل مسعود والذي يعد من أحد جنوده المسئولين عنه خلال الانتفاضة والذي من خلالها انكشف أمره لأهله أن يعمل ضمن مجموعات في كتائب شهداء الأقصى خلال الانتفاضة الثانية .

وعمليات أخرى



يذكر للشهيد ريان انه شارك إخوانه في عدد من العمليات بحسب قول احد المقربين من الشهيد كعملية " ريم الرياشي" في معبر ايرز ،وعملية كفار عزة الذي نفذها الاستشهاديون الأربعة ياسر دحلان وإخوة آخرون من كتائب الشهيد عز الدين القسام أمثال محمد الشامي في معركة أيام الغضب في سبتمبر –أيلول - عام 2004م ويقول أحد المقربين من الشهيد إن الشهيد خضر لاحقته أجهزة الأمن الفلسطينية بعد عملية قامت بتنفيذها الاستشهادية وفاء البس من مخيم جباليا في معبر ايرز و التي لم توفق في تنفيذها


ويذكر أن الشهيد ريان قد عمل خلال انتفاضة الأقصى على التركيز على الجوانب الاجتماعية لأهالي الشهداء وخاصة في الأعياد والمناسبات من خلال زياراتهم والاهتمام بأمور حياتهم اليومية .

اغتيال حسن المدهون



تعلق الشهيد ريان بشخصية الشهيد القائد حسن المدهون القائد في كتائب شهداء الأقصى " وحدات الاستشهادي نبيل مسعود " بعد أن اغتالته طائرات الاستطلاع الصهيونية مع رفيق دربه في انتفاضة الأقصى الشهيد القائد القسامي فوزي أبو القرع في شهر رمضان المبارك ويقول والد الشهيد : "لحظة سماع خضر باستشهاد الشهيد القائد حسن المدهون تعرض لصدمة قوية نقل على أثرها للمستشفى ، ومن ثم أصبح يقود المجموعات هو ورفاقه الذي استشهد معهم إياد قداس وإياد النجار .


ويلحق خضر بإخوانه شهيدا


رغم كل الاحتياطات الأمنية التي اتخذها الشهيد ريان إلا أن يد الخيانة والغدر الصهيونية لم تستريح إلا بعد أن نالت منه وإخوانه في لحظة واحدة حينما أطلقت طائرات استطلاع صهيونية صواريخ حقدها يوم 8/12/2005م على الشهيد ريان حينما كان يجلس في ارض زراعية مع إخوانه اللذين استشهدا معه إياد قداس وإياد النجار بجانب مسجد أبو بكر الصديق بمخيم جباليا ، لترتقي روح الشهيد خضر في حواصل طير خضر ، ويلحق بإخوانه ممن سبقوه من الشهداء والنبيين والصديقين





المواضيع المتشابهه:

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


Privacy Policy سياسة الخصوصية |

free counters

Sitemap

الساعة الآن 11:21 PM.


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2017 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
SEO by vBSEO

Security team