منتديات احباب عرب  

العودة   منتديات احباب عرب > القسم التقني > سات 2017 ـ sat 2017

روعة الخلق

باسم الله الرحمان الرحيم اخوتي الأفاضل فكرت في موضوع نتحدث فيه عن روعة الخلق وذلك بتسليط الضوء عن التكامل و التناسق بين المخلوقات و كيفية تسخير الأرض و نظامها الشمسي

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 07-11-2012, 07:55 AM
الصورة الرمزية رشاء احمد
رشاء احمد غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
المشاركات: 64,439
معدل تقييم المستوى: 82
رشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud of
موضوع منقول روعة الخلق

باسم الله الرحمان الرحيم

اخوتي الأفاضل فكرت في موضوع نتحدث فيه عن روعة الخلق وذلك بتسليط الضوء عن التكامل و التناسق بين المخلوقات و كيفية تسخير الأرض و نظامها الشمسي لفائدتها مع استعراض جمال الخلق
وذلك بغاية احياء عبادة التفكر
أرجو أن يلقى الموضوع تجاوبا من طرف الاخوة المشرفين و الاخوة الأعضاء

*****************************************


:besmellah2:

سبحان الله
كيف تجد النحلة طريق العودة لمنزلها بعد قطع الآف الأمتار وتكون وحيدة في رحلتها؟




قال تعالى:
(وَأَوْحَى رَبُّكَ إلَى النَّحْلِ أَنِ اتَّخِذِي مِنَ الجِبَالِ بُيُوتا وَمِنَ الشَّجَرِ وَمِمَّا يَعْرِشُونَ* ثُمَّ كُلِي مِن كُلِّ الثَّمَرَاتِ فَاسْلُكِي سُبُلَ رَبِّكِ ذُلُلا يَخْرُجُ مِن بُطُونِهَا شَرَابٌ مُّخْتَلِفٌ أَلْوَانُهُ فِيهِ شِفَاءٌ لِّلنَّاسِ إنَّ فِي ذَلِكَ لآيَة لِّقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ) ( النحل: 68 ـ 69).

بهذه الآيات الكريمة وصف الله سبحانه وتعالى النحل وأسلوب حياتها وكيف أن الله خلقها لم يتركها بلا تدبير محكم، ولكنه أودع فيها الفطرة التي تمكنها من أن تصنع عالما فريدا من النظام والدقة بحيث أصبح مضرب الأمثال. وحري بنا نحن البشر أن نتخذ من النظام الذي يحكم عالم النحل قدوة لنا في حياتنا، ولو أتبعنا نظامها لكان لنا فوق ظهر هذه الحياة شأن آخر.

____________________________

النحل يستدل على طريق العودة الى قفيره مستخدماً المعالم والسماء

أظهرت دراسة أسترالية جديدة أن النحل يستخدم المعالم والسماء لمعرفة طريق العودة إلى قفيره.
ووجد الباحثون في جامعة أستراليا الوطنية أن النحل بإمكانه السفر في البلاد مستخدماً موقع الشمس، وصفاء الضوء في السماء، ورؤية الأفق، والمعالم بينها الأبراج والجبال والمحيطات.
وقد احتجز العلماء مجموعة من النحل وهي عائدة إلى قفيرها، في صندوق أسود ونقلوها بعد ذلك إلى أمكنة مختلفة بعيدة 7 أميال عن القفير وأطلقوها.
وقال البروفسور المسؤول عن الدراسة شاو وو جانغ إن "إحدى الطرق التي يتبعها النحل لمعرفة طريق العودة إلى قفيره هو تخزين معلومات حول الاتجاهات والمسافة خلال خروجه.. أو بطريقة أخرى، هو يحاول العودة في الطريق نفسه الذي جاء منه".
وأشار إلى أن حجز النحل في الصندوق الأسود حرمه من كل المعلومات المتعلقة بالاتجاهات التي يختزنها من أجل العودة للقفير، وبالتالي فإن هذا يشير الى أن هذه الحشرات تعتمد فقط على معرفتها التي تجمعها عن المعالم في طريق عودتها إلى القفير.

*******************************************



:besmellah2:

روعة الخلق


الشاطئ الاحمر
في مدينة بانجين في الصين يبعد حوالي 30 كيلومتر غرب المدينة، وقد حصل على إسمه من واقعه ومنظره، حيث تزدهر في تربته المالحة نوع من الاعشاب البحرية التي تبدأ بالنمو أبتدأً من شهر أبريل وتبقى خضراء طوال فصل الصيف، إلى ان يبدا فصل الخريف حيث يبدأ لون الاعشاب يالتحول نحو اللون الاحمر، ويُصبح كأنه قطعة من السجاد او الموكيت على طول الشاطئ، وكأنه لوحة نادرة من المناظر الطبيعية الحمراء.


المواضيع المتشابهه:

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


Privacy Policy سياسة الخصوصية |

free counters

Sitemap

الساعة الآن 12:57 PM.


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2017 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
SEO by vBSEO

Security team