منتديات احباب عرب  



العودة   منتديات احباب عرب > منتديات عربية > المنتدى المصري



فلْسفةِ الْماضِيْ ع ـلى ضِفافِ الْحاضِرِ

بسم الله الرحمن الرحيم فلْسفةِ الْماضِيْ ع ـلى ضِفافِ الْحاضِرِ موعد مع الدموع ما أنْ تجِفّ الْدُّمُوْعِ حتّي يُعانِقُ الْقلْبِ هُما آخِرُ

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 07-08-2012, 12:58 AM
الصورة الرمزية رشاء احمد
رشاء احمد غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
المشاركات: 64,439
معدل تقييم المستوى: 82
رشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud of
موضوع منقول فلْسفةِ الْماضِيْ ع ـلى ضِفافِ الْحاضِرِ

بسم الله الرحمن الرحيم


فلْسفةِ الْماضِيْ ع ـلى ضِفافِ الْحاضِرِ


موعد مع الدموع


ما أنْ تجِفّ الْدُّمُوْعِ حتّي يُعانِقُ الْقلْبِ
هُما آخِرُ يسْتنْزِفُ دُمُوْعُ
آسِرها الْنّحِيِبِ على أطْلالِ الْماضِيْ
عِنْدها يكُوْنُ
هذا جُزْءٌ مِنْ فلْسفةٍ الْماضِيْ على ضِفافِ الْحاضِرِ



سقوط الاوراق


تسْقُطُ الْأوْراقِ وتتهاوى ثمراتُ الْصّبْرِ ..
وهِي تُعْلِنُ بِصوْتٍ يُعانِقُ كُلّ أُذْنِ
أنّ الْحياة دقائِقٌ وثوانِي
عِنْدها يكُوْنُ لِلْماضِيْ فلْسفهْ على ضِفافِ الْحاضِرِ



صرْخةٌ الْضّرِيرُ


لا يعْرِفُها إِلّا هُو
ولا يشْعُرُ بِها الا منْ عاشر ولوْ جُزْءً مِنْ حياتِهِ
يخْطيْ خطْواتُهْ وهُو على تِلْك الْعصاءِ الْبيْضاءُ
والْكثِيْرُ مِمّنْ يروْنهُ لا يعْرِفُوْن ما هُو مدْلُوْلِها
سِوىْ أنّها عصى يتوكاءً عليْها
رغِم أنّها تُحْملُ الْكثِيْرِ مِنْ أمالهُ ولكِنّهُمْ لا يعْرِفُوْن
عِنْدها تكُوْنُ تِلْك الْعصا فلْسفةِ الْماضِيْ على ضِفافِ الْحاضِرِ



بلافائده


يقْفِزُ هُنا وهُناك ... يجْمعُ الْأمْوالِ الطائِلّهُ
يبْخلُ على ذاتِهِ واقْرُبْ الْناسْ إِليْهِ
يُصارِعُ مِنْ اجْلِ دراهِم مّعْدُوْداتٍ ولكِنّه
يحْرُمُ نفْسِهِ مِنْها ..
ويحرم ذاته من الاهم
إِلا وهُو راحةٌ الْبالِ .. الّتِيْ لِاقْتدّرِ بِثمنٍ
ويُمْتدحُ نفْسِهِ بِكثْرةِ أمْوالِهِ ويُطْرقُ بابُ الْكِبْر
ويتناسىْ قوْل الْلّهِ سُبْحانهُ
نحْنُ نرْزُقُهُمْ وإِيّاكُمْ
عِنْدها يكُوْنُ لِلْماضِيْ فلْسفةِ على ضِفافِ الْحاضِرِ



ابْتِسامة الْوفاءِ

عِندمّا تعْشقْ وتُغامِرُ مِن اجْلِ ذلِك الْحبِيْب
وتُخاطِر بِقلْبِك .. وعقْلُك مِنْ اجْلِ ذلِك الْقلْبُ
وتُرْسمُ الابْتِسامةُ على محْياهُ مِرارا
وتُدْرِكُ بِالْنِّهايةِ انّهُ أشبهْ ما يكُوْنُ حُلُمٌ
أكل وشرِب عليْهِ الْزّمنُ
وانه لم يعد يعيرك اي شئ
عِنْدها يكُوْنُ لِلْماضِيْ فلْسفهْ على ضِفافِ الْحاضِرِ



همْسةٌ مِنْ اجْلِ الثِّقةُ


هُناك مِنْ تُعيِّرْهُ جُزْءٌ بسِيْط مِنْ ثِقةٍ
وتُشْعِرُهُ بِقُرْبِهِ مِنْ ذاتِكْ
وتملّكُهُ رُوْحِك .. وتجْعلُ أحْلامِهِ ورْدِيهْ
وتحقّق جُزْءٌ مِنْ تِلْك الْطُّمُوْحِ
وفِيْ لحْظهْ .تنْتظِرُ مِنْهُ وقْفهُ
وتجِدْهُ يُصافِحُ تِلْك الْأكُفّ
ويتباهى بِنُكرانهُ لكِ
عِنْدها يكُوْنُ لِلْماضِيْ فلْسفةِ على ضِفافِ الْحاضِرِ




رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


Privacy Policy سياسة الخصوصية |

free counters

Sitemap

الساعة الآن 02:51 AM.


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2017 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
SEO by vBSEO

Security team