منتديات احباب عرب  



العودة   منتديات احباب عرب > منتديات عربية > منتديات فلسطين



بنو صهيون يا وكر الأفاعي .... ويامن طبعكم طبع الضباع

للشاعر العراقي عمار توفيق .. للشاعر العراقي عمار توفيق .. بنو صهيون يا وكر الأفاعي .... ويامن طبعكم طبع الضباع ألا هبوا ولا تبقوا

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 07-07-2012, 08:45 PM
غربة و شوق غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Apr 2010
المشاركات: 20,922
معدل تقييم المستوى: 28
غربة و شوق is on a distinguished road
موضوع منقول بنو صهيون يا وكر الأفاعي .... ويامن طبعكم طبع الضباع

للشاعر العراقي عمار توفيق ..






للشاعر العراقي عمار توفيق ..





بنو صهيون يا وكر الأفاعي .... ويامن طبعكم طبع الضباع
ألا هبوا ولا تبقوا علينا .... بعدوانٍ إذا شئتم رباعي
فلن تلقوا لدينا رد فعل ....ٍ ولا حتى صفوفاً للدفاع
ولكنا سنفعل ما علينا .... وعارٌ أن نفر من الصراع
إذا نحن .. أي العرب.. اجتمعنا .... سنشجب فعلكم في الإجتماع
ولسنا نكتفي بالشجب لكن .... نندد بقدر المستطاع
وإن أنتم قتلتم أو فتكتم .... بطفلٍ مدركٍ.. أو غير واعي
وإن أحرقتموا .. وستحرقون .... وما فكرتموا في الإمتناع
وإن رملتموا كل النساء .... وإن يتمتموا إبن الرضاع
وإن دمرتموا كل البيوت .... وسرتم تحت بارقة الشعاع
شعاعٌ من قنابلكم وصوتٌ .... تخاف دويه كبرى السباع..
فإني لن أظل بلا حراكٍ .... وإني لن أقدر أو أراعي
سأضرب فوق طاولتي بكفي .... ولو أني ستؤلمني ذراعي
سأشتمكم بملئ فمي بشعرٍ .... وأنشده على البث الإذاعي
بنو صهيون مهلاً .. هل ظننتم .... بأن العرب تنطق بالوداع؟؟
حلمتم .. بل توهمتم وخبتم .... وضاع مرادكم دون ارتجاع
ألما تنظروا نحو الملوك .... وما قد حققته من المساعي؟؟
ألما تعلموا أنا رجالٌ .... تضخم جسمنا في اتساع؟؟
وذاك لكثر ما جدتم بببسي .... عشقنا طعمه حتى النخاع
أقول لكل من قبل الرضوخ .... وسلم للهزيمة في انصياع
أقول له بأنا ما انهزمنا .... وهذا الشعب للتحرير ساعي
أنهزم والأغاني هابطاتٌ .... وهاتيك القيان كما الأفاعي؟؟
أنهزم والخيول بلا لجامٍ .... وبارجةٌ تسير بلا شراع؟؟!!
وكيف ؟؟! .. وشعبنا ما فيه عيبٌ .... سوى عيب الضلالة والضياع
أنهزم؟؟!.. غيرمعقولٍ.. فإنا .... نؤمّن إن دعا للنصر داعي
ونبكي حينما يبكي الإمام .... ولو كان البكاء بلا اختشاع
وإنا لو علمتم في ازديادٍ .... ونختلق البلاد من الضِياع*
مثبتةٌ ملوكهموا بعزمٍ .... كتثبيت البروج لدى القلاع
إذا قلنا تُصمّ الأذن عنا .... فما قلناه كان بلا سماع
وما قمناه من فعلٍ جريءٍ .... أكاد بأن أراه بلا انقشاع
هنيئاً للعدو بنا هنيئاً ..... فإنا للعدو لفي اتباع
هنيئاً للبلاد بنا هنيئاً ..... كما هنئ الفقير من الجياع
وما قول الدمى المتملقون ..... ووصف الخنع بالرجل الشجاع
سوى ملئ الجيوب من النقود .... وتكبير البطون بالابتلاع
فإن حمي الوطيس بذات حربٍ ..... سيكشف من تقنع بالقناع
وسوف ترى الحثالة كيف فروا ..... وقد حزموا الحقيبة بالمتاع
.... ويامن طبعكم طبع الضباع
ألا هبوا ولا تبقوا علينا .... بعدوانٍ إذا شئتم رباعي
فلن تلقوا لدينا رد فعل ....ٍ ولا حتى صفوفاً للدفاع
ولكنا سنفعل ما علينا .... وعارٌ أن نفر من الصراع
إذا نحن .. أي العرب.. اجتمعنا .... سنشجب فعلكم في الإجتماع
ولسنا نكتفي بالشجب لكن .... نندد بقدر المستطاع
وإن أنتم قتلتم أو فتكتم .... بطفلٍ مدركٍ.. أو غير واعي
وإن أحرقتموا .. وستحرقون .... وما فكرتموا في الإمتناع
وإن رملتموا كل النساء .... وإن يتمتموا إبن الرضاع
وإن دمرتموا كل البيوت .... وسرتم تحت بارقة الشعاع
شعاعٌ من قنابلكم وصوتٌ .... تخاف دويه كبرى السباع..
فإني لن أظل بلا حراكٍ .... وإني لن أقدر أو أراعي
سأضرب فوق طاولتي بكفي .... ولو أني ستؤلمني ذراعي
سأشتمكم بملئ فمي بشعرٍ .... وأنشده على البث الإذاعي
بنو صهيون مهلاً .. هل ظننتم .... بأن العرب تنطق بالوداع؟؟
حلمتم .. بل توهمتم وخبتم .... وضاع مرادكم دون ارتجاع
ألما تنظروا نحو الملوك .... وما قد حققته من المساعي؟؟
ألما تعلموا أنا رجالٌ .... تضخم جسمنا في اتساع؟؟
وذاك لكثر ما جدتم بببسي .... عشقنا طعمه حتى النخاع
أقول لكل من قبل الرضوخ .... وسلم للهزيمة في انصياع
أقول له بأنا ما انهزمنا .... وهذا الشعب للتحرير ساعي
أنهزم والأغاني هابطاتٌ .... وهاتيك القيان كما الأفاعي؟؟
أنهزم والخيول بلا لجامٍ .... وبارجةٌ تسير بلا شراع؟؟!!
وكيف ؟؟! .. وشعبنا ما فيه عيبٌ .... سوى عيب الضلالة والضياع
أنهزم؟؟!.. غيرمعقولٍ.. فإنا .... نؤمّن إن دعا للنصر داعي
ونبكي حينما يبكي الإمام .... ولو كان البكاء بلا اختشاع
وإنا لو علمتم في ازديادٍ .... ونختلق البلاد من الضِياع*
مثبتةٌ ملوكهموا بعزمٍ .... كتثبيت البروج لدى القلاع
إذا قلنا تُصمّ الأذن عنا .... فما قلناه كان بلا سماع
وما قمناه من فعلٍ جريءٍ .... أكاد بأن أراه بلا انقشاع
هنيئاً للعدو بنا هنيئاً ..... فإنا للعدو لفي اتباع
هنيئاً للبلاد بنا هنيئاً ..... كما هنئ الفقير من الجياع
وما قول الدمى المتملقون ..... ووصف الخنع بالرجل الشجاع
سوى ملئ الجيوب من النقود .... وتكبير البطون بالابتلاع
فإن حمي الوطيس بذات حربٍ ..... سيكشف من تقنع بالقناع
وسوف ترى الحثالة كيف فروا ..... وقد حزموا الحقيبة بالمتاع ...


المواضيع المتشابهه:

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


Privacy Policy سياسة الخصوصية |

free counters

Sitemap

الساعة الآن 04:19 AM.


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2017 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
SEO by vBSEO

Security team