منتديات احباب عرب  



العودة   منتديات احباب عرب > القسم الادبي > الشعر والخواطر



مكتبة روضة الحاج

ونحسب أن إشاعة هذا الفضاء الرومانسي الذي نكاد ندعوه (بالحديث) على كل المستويات اللغوية والصورية والإيقاعية والبنائية وأشغال عناصر الزمان والمكان والطبيعة إلى هذا الحد لدى روضة الحاج ليس من

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 12-01-2011, 11:53 AM
ابوطالب غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Dec 2009
المشاركات: 1,659
معدل تقييم المستوى: 10
ابوطالب is on a distinguished road
افتراضي مكتبة روضة الحاج


ونحسب أن إشاعة هذا الفضاء الرومانسي الذي نكاد ندعوه (بالحديث) على كل المستويات اللغوية والصورية والإيقاعية والبنائية وأشغال عناصر الزمان والمكان والطبيعة إلى هذا الحد لدى روضة الحاج ليس من شأنه - في تقديرنا – عودة إلى اللعب المجاني العابث في مدن الحلم الواسعة سعة الكون أحيانا والضيقة مثل خرم إبرة أحيانا أخرى بل استدراج تجلياتها التقليدية المعروفة لتحقيق قول شعري يعيد إنتاج المقولة الأنثوية بحساسية الأنثى ومنطقها وحلمها المهدد بالخرق<oمكتبة روضة الحاج></oمكتبة روضة الحاج>

الكاتب العراقي د.محمد صابر عبيد<oمكتبة روضة الحاج></oمكتبة روضة الحاج>

مجلة عمان الأردنية – العدد 64<oمكتبة روضة الحاج></oمكتبة روضة الحاج>

تشرين الأول 200م<oمكتبة روضة الحاج></oمكتبة روضة الحاج>

.. وما اشتهت أن تقوله نساء الدنيا .. وعجزن .. شكوى ونجوى وثورة وذل واعتراف .. وضجر وسخط وطرب نزف فوار تقوله الآن روضة الحاج .. والمجتمع الذي رفع عصاه طويلا يقتل الشاعرات يرفع اليوم عصاه ليرقص غصبا عنه مع السحر الراعد الشجي العنيف الذي ترسله حنجرة روضة الحاج أو بدقة ترسله روحها وهي تصعد<oمكتبة روضة الحاج></oمكتبة روضة الحاج>

الكاتب السوداني اسحق فضل الله<oمكتبة روضة الحاج></oمكتبة روضة الحاج>

جريدة الأنباء السودانية<oمكتبة روضة الحاج></oمكتبة روضة الحاج>

وأظن أنني في الفترة الأخيرة لم اسمع شعرا عذبا عميقا هو السهل الممتنع بعينه بعد شعر الصديق العزيز الشاعر العذب فاروق جويده مثل هذه القصيدة للشاعرة روضة<oمكتبة روضة الحاج></oمكتبة روضة الحاج>

الكاتب المصري الدكتور يحيى الجمل<oمكتبة روضة الحاج></oمكتبة روضة الحاج>

جريدة الأسبوع المصرية<oمكتبة روضة الحاج></oمكتبة روضة الحاج>


المواضيع المتشابهه:

رد مع اقتباس
  #2  
قديم 12-01-2011, 11:55 AM
ابوطالب غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Dec 2009
المشاركات: 1,659
معدل تقييم المستوى: 10
ابوطالب is on a distinguished road
افتراضي مالى ادعيتك لى - روضة الحاج

مالى ادعيتك لى ..
واهلك ماثلون ؟
ولم إليك يلح بى شجنى
يصادرنى ..
التوقع والتهيؤ والجنون
مارفّ طرفى
واعتقدت سوى قدومك ..
انت وحدك
دون كل العالمين
مادقّ قلبى فجأة
إلا وكان توقع السفر ..
الفجائى الجميل إليك
والرهق الحنين
عجباً
تخذتك محوراً
وتركت للأشياء حولك
ان تدور وان تصيب وان تضل
وكيفما شاءت تكون
عجباً
حفظتك راتباً
ورفعت عن كل القصائد
والمقاطع
والرويات العتيقة
حظر ان تنسى
والغيث الهتون


رد مع اقتباس
  #3  
قديم 12-01-2011, 11:57 AM
ابوطالب غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Dec 2009
المشاركات: 1,659
معدل تقييم المستوى: 10
ابوطالب is on a distinguished road
افتراضي ونثرته ملح العتاب ! - روضة الحاج -----

ونثرته
ملح العتاب المر ثانية على جرحى واعطيت الاشارة بالغناء
يا جوقة الصبر التى غنت مع البحارة الضاعوا
مع المشردين مع جراحات النساء
انا ها هنا
اعراف هذا الحب تدفع بى الى الجهة اليسار
وانا قبلت توسط الاقدار فى الدنيا وما عاتبتها الاك يا قدرى اريدك جنة بنمارق مبثوثة ما فى الصدور الا الصدور
تقابلا روحى على سرر وتجرى تحتنا الانهار
ولقد عرفتك اذ عرفتك
واحدا
ما فى الجميع شبيه وجهك
صادقا
مافى القلوب شبيه صدقك
شامخا سمحا وغفارا اذا زل الكلام
اغنيتنى شرح المتون وصحت بى هيا تبعتك
كنت اعرف ان خطوك اجمل الاقدار فى الدنيا وانك مانحى سور السلام وركضت خلفك
والجراح تنوشنى والناس والدنيا تخور قواى تهتف بى تجددنى
فاركض اسبق الايام احب جراحك الغارت بذاكرتى نديات جميلات
وصدقك سيد الاسين
حين تطير من عينيك اسراب الحمام البيض
تاخذنى
فاهتف باسمك المنسوج من عصبى وذاكرتى واحلامى وهل الاك يا عمرى هى الاحلام؟؟
احب ظلال هذا الوجه تسبح فى كرياتى تحاصرنى
تسد منافذ الرؤيا وتفتح للمدى روحى
فارقى قدر ما سمحت به عيناك
نحو مدارج عزت على الراقين بالاعوام
نعم اهواك مد الافق
عد الرمل
حد اللانهائيات
يا من يشترى ضجرى ويهدينى الحياة وسام
بحق كلومنا نزفت
بطول طريقنا عطرا وانساما
بحق جراحنا فى القلب ما زالت
تغنى كلما عام مضى مستخلفا عاما
بحق تشبث الصور التى عبرت ذواكرنا
بحق تهلل الطرق التى سهرت تسامرنا
بحق الشعر والكلمات والنجوى
غيوما فى دفاترنا
بحق اثيرنا السرى ضحاكا
يفتح صدره افقا
ليطوينا وينشرنا
بحق جميل ماضينا
بحق ربيع حاضرنا
ترفق اذ تعاتبنى
كمالى اننى اقترفت يداى خطيئة النسيان
وانى جئت ثانية
ادق عليك باب الحب والغفران
فهل تغفر؟؟
على كل
انا اهواك حد الموت
صادقة
وواثقة
وما فى جبتى الا الهوى والصدق والايمان ..


رد مع اقتباس
  #4  
قديم 12-01-2011, 12:00 PM
ابوطالب غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Dec 2009
المشاركات: 1,659
معدل تقييم المستوى: 10
ابوطالب is on a distinguished road
افتراضي هل كان حباً ياتري- الشاعرة روضة الحاج

أنا لست عاتبة عليك

لكن على الزمن الردى

انا لست غاضبة عليك

غضبى على قلب نديّ

انا لست نادمة على شى مضى

ندمى على ما قد يجي

خوفى اذا سأل القصيد

خوفى اذا هاج التذكرُ فى حشى القلب العميد

خوفى اذا ما اجفلت

خيل اشتياقى من جديد

كم كنت ارجوك الملاذ

بعتمة المطر العنيف

كم ارهقت خيل القصيدة ترحلاً

لك فى القفار .. النار.. والقفر المخيف

كم بادكارك بان لي رغمي

باني لست الا كائن الضلع الضعيف

يا انت يا بعض اتزانى

فى مسارات التجلد

والبكاء السر

والبوح الشفيف

فاق اصطبارى

حد ما يمليه احساس التكتم والتخفى والرجاء

ومللت من دمع تعود ان يزور مع المساء

وسئمت من طيفاً يزاور

سائلاً قلبي البقاء

وكرهت انى جئت من جنس النساء!!

وجعى على وجع النساء

انا لست غاضبة عليك

يا كل اسباب الهناءة والشقاء

غضبى على هذا الذى

يشتاق لو يلقاك يدفن وجهه

ولديك يجهش بالبكاء

انا لست نادمة على شى مضى

يا انت يا خير ابتلاء

لكنما...

او لست انت من استراح بباقة القلب الرحيم؟

او لست من لرحيله ...

باتت هويته غريب؟؟

او ليس حرفك انت اغنية؟

يرددها الصباح كأنها تعويذة

ويعيدها عند المغيب

عتبى عليك اذن

اذا هذا الزمان ابى

وان رضى الزمان

غضبى عليك

اذا استحال القلب ناراً او امان

ندمى على كل الذى سيكون

او يا انت كان


رد مع اقتباس
  #5  
قديم 12-01-2011, 12:02 PM
ابوطالب غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Dec 2009
المشاركات: 1,659
معدل تقييم المستوى: 10
ابوطالب is on a distinguished road
افتراضي فى المقعد العشرين" روضة الحاج"

فى المقعد العشرين
روضة الحاج
****

من ظل عينيك الحبيبة
كنت أقترضُ المساءات الندية
حزمة ً للنور ِ.. دفقاً من بريق
هيا تحدث .. عن هموم الناس
عما أصدر الشعراء والأدباءُ
عن فن السياسة
قل .. وزودني لذيّاك الطريق
علِّق على شكل الرصيف
على البيوتِ .. على الشوارع .. قُلْ
فقد أفسدتَ عندي قول كل الناس
يا هذا الصديق
في الصبح يوم غدٍ سأرحل هكذا
للمرةالأولى تعاندني الخطى
يوم الرحيل
للمرة الأولى أسافر دون قلبٍ
أستدل ُبهديه .. وبلا دليل
للمرة الأولى
يشاهد كل رواد المحطة
نصف سيدة ٍ تجيء إلى القطارْ
في المقعد العشرين تهوي
كوم حزنٍ .. واحتياجٍ

واشتياقٍ .. وانتظارْ
:::::


رد مع اقتباس
  #6  
قديم 12-01-2011, 12:04 PM
ابوطالب غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Dec 2009
المشاركات: 1,659
معدل تقييم المستوى: 10
ابوطالب is on a distinguished road
افتراضي نشاز فى همس السحر - مكتبة روضة الحاج

نشاز في همس السحر


وغداً تسافر كالمساء

واظل وحدي للصقيع وللشتاء
اواه لو تدرى صديق العمر كيف غداً اكون
والناس حولي يضحكون ويمرحون
وحدي مع الأشواق أبقى والشجون
قد كنت اعرف ان يوماً ما سيأتي
فيه تمضي للبعيد
أعددت ذادك بسمتي وقصائدى
كيف ابتسامتي ان رحلت
وبعد ظعنك ما القصيد؟
أواه من زمنٍ يعاندني ومن قلب عنيد
اواه منك غداً ستمضي معجلاً
واظل اقتات السى
كيف احتباس الدمع بعدك
عندما يأتي المسا
كيف اصطبار القلب عنك وبالحنين قد اكتسى
بل كيف يبحر قاربُُ
في اليم تاه ومارسى
تمضى غداً واظل وحدى كالغريق
تتشابه الاشياء عندي
والمرائي والطريق
قل لي بربك سيدي
من لي اذا جاء المطر
من لي اذاعبس الشتاء
او اكفهر
من لي اذا ما ضاقت الدنيا وعاندني القدر
قد كنت احمل هم أيامي
وخوفي والعناء
وأجىء تسبقني خطاي الى هنا
ولديك اترك يا صديق هواجسى ومخاوفي
اذر الشقاء
قل لي لمن آوي اذا زاد الهجير
او تاه دربي في الزحام
وحرت بعدك في المسير
تمضي غداً..وغد يلوح
ويظل يخفق متعباً ذاك الجريح
اترى سيأتي الصبح يوماً
بعد وجهك ذا الصبيح
وغداً ستسألني القصائد عنك والليل الطويل
وغداً ستسألني المرائي عندما يأتي الاصيل
سأقول سافر كالمساء
وظللت وحدي للصقيع وللشتاء
خوفي صديق العمر ان طال السفر
خوفي اذا جاء المساء
وما اتيت مع القمر
وغاب عن وجهى القمر
خوفي اذا عاد الخريف وما رجعت مع المطر
خوفي اذا ما الشوق عربد داخلي
وربغم اخفائي ظهر
خوفي اذا ما رحت ابحث عنك ولهى
ذات يوم يا صديق
ولم اجد لك من اثر

رد مع اقتباس
  #7  
قديم 12-01-2011, 12:06 PM
ابوطالب غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Dec 2009
المشاركات: 1,659
معدل تقييم المستوى: 10
ابوطالب is on a distinguished road
افتراضي وقال نسوة في المدينة...الشاعرة روضة الحاج

وقالَ نسوةٌ من المدينةَ
روضة الحاج


ألم يزل كعهدهِ القديمِ في دماكِ بعدْ ؟؟
عذرتَهُنّ سيّدِي !!

أشفقتُ ينتَظِرنَ أن أرُدْ !
وكيف لي وأنتَ في دمي
الآن بعدَ الآن قبلَ الآن
في غدٍ وبعدَ غدْ ..
وحسبما وحينما ووقتما
يكونُ بي رَمقْ ..
وبعدما وحينما وكيفما اتفَقْ !!
عذرتَهَنّ سيّدي

فما رأينَ وجهَكَ الصبيحَ
إذ يطُلُ مثل مطلعِ القَصيدْ ..
ولا عرِفنَ حين يستريحُ ذلك البريقُ
غامضاً وآمراً يشُدُني من الوريدِ للوريدْ ..
لو أنهنَ سيّدي وجدنَ ما وجدتُ حينما نظرت يومها
فأورق المكانُ حيث كنتَ جالساً
وضجّتِ الحياةُ حيث كنتَ ناظراً
وأجهشتْ سحابةٌ كانت تمرُ
في طريقها إلي البعيدْ ..

لو أنهنَ سيّدي
لقطّعت أناملٌ مشتْ على الخدودِ
بالكلامِ والمُلامِ والسؤالْ ..
يسألنني وينتظرنَ أن أردْ
كيف لي وأنتَ في دمي وخاطري
وفي دفاتري
وأنتَ في الحروفِ قبلَ أن تُقالْ
بالأمسِ قد صافحتُ كفّكَ الرحيبَ سيّدي
والعطرَ والحقولَ والظلالَ في يَدَيّ
ما تزالْ ..

عذرتَهُنَ سيّدي
فما عرِفنَ كيف أنّ صوتَك َالمَهِيبَ
حين يجيءْ
اسمعُ الحفيفَ والخريرَ
والمسُ النّسيمَ والنّدى
واصعدُ السماءَ ألفَ مرةٍ أطيرْ ..
عذرتَهُنَ ..

ليس بالإمكانِ أن يعِينَ أنّ بيننا
من العذابِ ما أُحبُهُ
وبيننا من الشُجُونِ ما يظلُ عالقاً
وقائماً وصادقاً ليومِ يُبعثون ..
وأننا برغمِ هذهِ الجراحُ
والثقوبِ والندوب آيبونْ ..
وأننا
وان تواطأَ الزمانُ ضدَ وعدِنا الجميلِ مرةً
ففي غدٍ كما نريدُهُ يكون
وأنني بمقلتيكَ سيّدي بقلبكَ الكبيرِ مثلَ حُبِنا
أردتُ أن أُقيمَ دائماً إلى الأبدْ ..
يسألنني وينتظرنَ أن أردْ ..
وما درينَ أنّ لحظةً من الصّفاءِ
قُربَ وجهِكَ الحبيبِ
بانفعالكَ الحبيبِ
تُقررُ النّدى
فيستجيبُ في ظهيرةِالنّهارْ !!
تختصرُ الزنابقُ الورودَ والعبيرَ والبحارْ ..
تطيُربي إلى مشارفِ الحياةِ
حيث لا مدائن ورائها ولا قفارْ ..

يسألنني ألم تزلْ بخاطري
وقد مضى زمانٌ وعاقنا الزّمانْ
وما علمنَ أنّ ما أدُسُهُ بجيبهِ
السِّريُ ضد حادثاتهِ
ابتسامةٌ من البروقِ في مواسمِ المطرْ
سرقتها من وجهكَ الحبيبِ وادخرتُها
تميمةً من الجراحِ والعيونِ والخطرْ ..

يقُلنَ كيف لم تغيّرِ الجراحُ طعمَ حُبِنا وعِطرِهِ
ولونهِ الغريبْ .. وينتظرنَ أن أُجيبْ
وكيف لي وأنت في الأطفالِ
والصحابِ والرفيقِ والصديقِ والحبيبْ ..
وأنت هكذا بجانبي أمامَ ناظِرَيَّ دائماً معي
يغيبُ ظليَّ في المساءِ ولا تغيبْ ..
لا ساعةً
ولا دقيقةً
ولا مسافةَارتدادِ الطَّرف يا "أنا" ..!!!
فكيف أو بمايُردنَ أن أُجيب؟


رد مع اقتباس
  #8  
قديم 12-01-2011, 12:16 PM
ابوطالب غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Dec 2009
المشاركات: 1,659
معدل تقييم المستوى: 10
ابوطالب is on a distinguished road
افتراضي يسرقون الكحل من عين القصيدة .. روضة الحاج

[فقط الأعضاء المسجلين والمفعلين يمكنهم رؤية الوصلات . إضغط هنا للتسجيل]#!

رد مع اقتباس
  #9  
قديم 12-01-2011, 12:46 PM
ابوطالب غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Dec 2009
المشاركات: 1,659
معدل تقييم المستوى: 10
ابوطالب is on a distinguished road
افتراضي وشم على ساعد الغياب -روضة الحاج

كن عند ابواب الحضور
وان تشاء فلا تكن
دعنى اقبل فى سبيلك يا انا
قلباً يحاذر ان يجوب
ولان هذا الشوق بات الآن اعتى ما اخاف
رجعت ليلاً كالغريب
وحدى انا ادرى
بان الشوق حين تكون سيده
ووجهته.....عجيب
شوق يصادر هذه الدنيا
ويختصر المسافة
ويشعل الانحاء بركاناً
فيحترق اللهيب
شوق يلح ولا يحاور
يدعى الا سواه... فاستجيب
يا كل هذا القلب
يا حلماً يحصارنى نهاراً
يا صفي الروح
يا بوابة تفضى الى غير الهروب
او ما رجوتك حينما حان الرحيل
ان اتئد
عنى تنحى......لا تطل على من كل الدروب
او ما تعاهدنا هنا
الا تلوح بمقلتيى
الا تقيم بمهجتي
الا تحدد وجهتى ....حتى اووب
فلم تساءل كل من القى
عن الوهج الغريب بمقلتيى يبدو
وعن رجلُُ غريب
ولمَ قفزت الىفمى
لما هممت بان اقول
حرفا بكل قصيدة
وقبيل كل مقاله
وبعيده كل حكاية نغماً طروب
ولمَ رايتك حينما ضحك الصغار
وحينما لاح النخيل
وحين ثار النيل
كيف طلعت فى شفق الصباح
وكنت فى شفق الغروب؟
شيء عجيبُُ يا انا
شىءُُ عجيب
توقيع انك لن تلح على
ما جفت صحائفه ولا رفع القلم
لم توفي بالعهد الجديد ولا القديم..ولم ..ولم
يا منتهى شوقي
ويا كل الجراحات التى بُرئت
ويا كل التى تهب الالم
من اى اسباب السماء هويت نحوى
مثلما النجم البعيد
فانا انتبذت من المكان قصيه
خبأت وجهى تحت وامتنعت عن القصيد
وسلكت وعر الدرب ليلاً
واهتديت بانجمٍ افلت
وغيرت الصوى طراً
واعدلت النشيد
كيف اهتديت الي كيف
وبيننا بحران يصتخبان
الآلف من الميال صحراء وغابات وبيد؟
اتراك كنت حقيبتى
ام بين أمتعتى دخلت
ام أختبأت هناك فيَّ
دماً يسافر للوريد من الوريد
عجبي اذاً
ان كنت لن انفك من قيد تكبلنى به
ان كنت امضى كى اعود
عجباً اذاً
ان كان هذا القلب قد بايعته ملكاً عليا
فباعنى رغمي
ويفعل ما يريد
انا لن اسافر مرة اخرى
لتسبقنى ويفضحنى الشرود
انا لن احاول حيلة اخرى
ومع رجل يغافل كل ضباط المطارات القصيه
والمحطات القريبة والبعيدة
عابراً متجاوزاً كل الحدود
انا لن الاحق مهرجان العيد
بعد العام هذا
إذ بغيرك لم يكون فى الكون عيد


رد مع اقتباس
  #10  
قديم 12-01-2011, 12:48 PM
ابوطالب غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Dec 2009
المشاركات: 1,659
معدل تقييم المستوى: 10
ابوطالب is on a distinguished road
افتراضي رِسَالَة إِلَى الْخَنْسَاء -روضه الحاج

قصيدة : رِسَالَة إِلَى الْخَنْسَاء

وَطَرَقْت يَا خَنْسَاء بْابِك مُرَّة أُخْرَى
وَأَلْقَيْت الْسَّلَام
رُدِّي عَلَي تَحِيَّتِي
قُوْلِي فَإِنِّي لَم أَعُد أَقْوَى عَلَى نَار الْكَلَام
فَلَقَد بَكَيْت خُنَاس صَخْرا وَاحِدا
وَالْآن أَبْكِي أَلْف صَخْر .. كُل عَام !!
قَوْلِي خُنَاس
إِن حُزْنِي قَاتِلِي حَتْمَا .. فَحَزِن الْشِعَر سَام
حُزْنِي عَلَى الْخُرْطُوْم أَم حُزْنِي عَلَى الْجَوْلان أَم حُزْنِي عَلَى بَغْدَاد
أَم حُزْنِي عَلَى الْقُدْس الْمُضَرَّج بِالْنَّجِيْع وَقِبْلَة الْبَيْت الْحَرَام
أَسَفِي عَلَى كُل الْعِبَارَات الْخَوَاء
أَسَفِي عَلَى حُزْن الْنِّسَاء
أَسَفِي عَلَى طِفْل يُتَمْتِم قَبْل أَن يَمْضِي
وَيَسْتَجْدِي أَيّا أُمِّي الْدَّوَاء
أَسَفِي عَلَى امْرَأَة يُضِيْع صُرَاخِهَا
بَيْن ابْتِسَامَات الْخُنُوع
وَبَيْن صَالَات الْفَنَادِق وَالْلِّقَاءَات الْرِّيَاء
أَسَفِي عَلَى الْأَسْيَاف يَقْتُلُهَا الْصَّدَا
أَسَفِي عَلَى الْخَيْل الْمُطَهَّمَة الْأَصِيلَة حَمْحَمَت
تَشْكُو وَتَشْتَاق الْقَنَا
لَكِنَّهُم خَنْسَاء مَا كَانُوْا هُنَا
ذَهَبَت قُرَيْش لمَهْرْجَان لِلْغِنَاء
وَبَنُو تَمِيْم سَافَرُوَا
لِلْسِّين يَصْطَافُون هَذَا الْعَام لَا يَأْتُوْن إِلَا فِي الْشِّتَاء
وَلَعَلَّهُم قَد أَبْرَقُوا .. أَعِنِّي بَنُو ذُبْيَان
إِن زَعِيْمُهُم خَسِر الْمُضَارِب فِي الْرِّهَان وَإِنَّهُم
سَيَرَاهِنُون عَلَى الْنِّسَاء!!
خَنْسَاء مَا جَرَّبْت كَيْف يُصَاب حُزْنِك بِالْصَمَم
وَيُبَح صَوْتُك مِن مُنَادَاة الْعَدَم
وَيُضَيِّع ثَأْرُك خَاسِئا
فِي مَجْلِس لِلْأَمْن أَو فِي هَيْئَة تُدْعَى الْأُمَم .



رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
-----, -روضة, -روضه, مالي, ماذا, مكتبة, المدينة...الشاعرة, المقعد, الحاج, الحاج", الحاج؟, الشاعرة, الصخر, العتاب, الغياب, الْخَنْسَاء, العرب, العشرين", الغفران», القصيدة, الكتاب, الكحل, ادعيتك, ترنيمة, ياتري-, حباً, يسرقون, روضة, رِسَالَة, ساعد, إِلَى, نشاز, وسنة, ونثرته, وقال


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


Privacy Policy سياسة الخصوصية |

Sitemap

الساعة الآن 11:15 PM.


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2018 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
SEO by vBSEO