منتديات احباب عرب  



العودة   منتديات احباب عرب > منتديات عربية > المنتدى المصري



خاطره ستحل الذكرى

ستحل ذكرى ملكتني وسيطرت على كل جوارحي فأصبحت شاخصة أمامي طول الوقت اليكِ هديتي (صغيرتي) تعريف عن نفسي: أنا أنسان فقير لا أملك من حطام الدنيا إلى روح هائمه تبحث

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 06-15-2012, 02:01 AM
الصورة الرمزية رشاء احمد
رشاء احمد غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
المشاركات: 64,439
معدل تقييم المستوى: 82
رشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud of
موضوع منقول خاطره ستحل الذكرى

ستحل ذكرى ملكتني وسيطرت على كل جوارحي فأصبحت شاخصة أمامي طول الوقت اليكِ هديتي (صغيرتي)
تعريف عن نفسي: أنا أنسان فقير لا أملك من حطام الدنيا إلى روح هائمه تبحث عن حب وأستقرار ، عن عشق ، عن جمال فأبحرت في شتى العوالم من واقع وخيال تبحث عن تؤم عن من يطفئ نيرانها ويلبي لها شوقها والحنين وبعد طول أنتضار وبحث هذه نعم وتلك لا ألى أن ألتقيت بعينيها وأنا جالس ببيتها جائت تستفسر عن حلم
قالت: رؤيا رئيتها ليلتي فهل تعرف تفسير الأحلام..........
بعد أن ألتقت عيني بعينيها قلت أنا قارئ للعيون أقرب وأفهم بعض تفسير الأحلام فأيهما أقرء فتفسيرهما واحد وهما يصبان في نهر الهوى وألأشواق......
أنتي كما أنا نبحث عن أستقرار وعن هوى ضائع بين أهات الزمان فهل أكمل قرائتي أم الحر تكفيه الأشاره.......
قالت أكمل لقد أصبت الرأي ووضعت على الجرح علامه
قلت: حلمكِ يقول كما عينيكِ تحكي أنكِ تبحثين عن راحة تتخلصين بها من قساوة الأيام وحرمان الزمان...
قالت أين كل هذا في حلمي قلت بل في عينيكِ التي لا يهدئ لها وميض وهي تريد أن تبعث نداء
فقالت لي ماهذه النظرات التي أراها في عينيكَ......
قلت لها: صغيرتي جميلتي....كما قيل أن العين لا تبصر شيئاً في المكان المغبر و لا تنظر اذا حجزتها العوارض وتنظر الى عالم خلف العوارض بالخيال ألى أن تنجلي الغبره او تزال العوارض فتبصر الحقيقه وأنا الأن أنجلت من أمامي الغبره وأزيلت الحواجز وأصبح بصيري يرى الحقيقة المنشوده أنَ حلم لي سيتحقق وألأمال .....
قالت: ما تقصد أيه الضيف العزيز وياصدقي......
قلت : صار لي زمان أبحث عن حنان.........
قالت نعم........
قلت : والحنان لا يبتعد عني سوى خطوات ولكن حجبتني عن الرؤيا الحجب وألأن قد أزيلت
قالت : أفصح بالكلام ياصديقي
قلت: أنا نداء عينيكِ وأنا تفسير حلمكِ وأنا الامل وأنا المطلوب هذا ما عندي فهل أنا فسرت المرام : وجائت كلمة (ولكن) وفراق الايام وبعد المسافات فحكمت حكمها .......
فأليكِ يامن تمكنتِ مني أرفع اليكِ راية بيضاء وتعني الأستسلام.
أليكِ أقول بكل صراحة يامن
تغلبتِ على قوتي وكسرت كبريائي وسحقتِ كل غروري ونهارت أمامكِ رجولتي أني أحبكِ
صغيرتي: قيل أن القلب هو مركز قرار الأنسان ومركز وعيه وسيطرت الذات فكيف أذا أحُتل هذا القلب وهذا يعني أنتِ أحتللتِ دولتي وأصبحتِ الحكومة ومركز القرار فأنتِ الأن تتحكمين في كل مقاديرالحياة............
وأنا أستسلمت فستبقى رايتكِ هي المرفرفه أو أكفن بها عن الممات
أحبكِ صغيرتي جميلتي
بحق رب السماء

المواضيع المتشابهه:

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


Privacy Policy سياسة الخصوصية |

Sitemap

الساعة الآن 12:51 PM.


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2018 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
SEO by vBSEO