منتديات احباب عرب  

العودة   منتديات احباب عرب > ^~*¤©[£]القسم الاداري[£]©¤*~^ > قسم المواضيع المكررة والمحزوفة

من قتل حسن البنا ؟

يخلط الكثير من الناس بين اغتيال حسن البنا، مؤسس جماعة الإخوان المسلمين، و مقتل سيد قطب، أحد أقطاب جماعة الإخوان المسلمين و من المنظرين لفكرهم. يظن البعض أن حسن البنا

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 06-13-2012, 12:00 AM
الصورة الرمزية رشاء احمد
رشاء احمد غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
المشاركات: 64,439
معدل تقييم المستوى: 82
رشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud of
موضوع منقول من قتل حسن البنا ؟

من قتل حسن البنا ؟
يخلط الكثير من الناس بين اغتيال حسن البنا، مؤسس جماعة الإخوان المسلمين، و مقتل سيد قطب، أحد أقطاب جماعة الإخوان المسلمين و من المنظرين لفكرهم.
يظن البعض أن حسن البنا قد اغتيل بعد قيام الثورة في عهد جمال عبد الناصر. و الحقيقة أن حسن البنا قد اغتيل عام 1949م، أي قبل قيام ثورة يوليو 1952م، في صراع بين رجال القصر الملكي و الحكومة من ناحية و جماعة الإخوان المسلمين من ناحية أخري.
فقد قام أحد أعضاء جماعة الإخوان المسلمين باغتيال رئيس الوزراء محمود فهمي النقراشي في 28 ديسمبر 1948م لقيام الأخير باتخاذ قرار حل جماعة الإخوان المسلمين في 8 ديسمبر 1948م. فتآمر القصر مع الحكومة الجديدة برئاسة إبراهيم عبد الهادي للانتقام من الإخوان، و دبروا اغتيال حسن البنا المرشد العام للجماعة و المؤسس لها في 12 فبراير 1949م أمام مقر جمعية الشبان المسلمين في شارع رمسيس ( الملكة نازلي سابقاً). سبع رصاصات استقرت في جسد المجاهد الكبير، توفي بعدها بساعات في مستشفي قصر العيني.

من قتل حسن البنا ؟
و عندما قامت الثورة في 23 يوليو من عام 1952م، أخذت حكومة الثورة علي عاتقها محاكمة المتورطين في اغتيال حسن البنا، نظراً للتقارب الذي كان موجوداً بين قادة الثورة و قادة الإخوان في البداية. و بالفعل قُدم القتلة للعدالة، صدرت أحكام ضدهم في 2 أغسطس 1954م. و لكنها أحكام اقتصرت علي أصحاب الأيدي الملطخة بالدماء، و لم تطول أصحاب قرار الاغتيال. و لقد أُفرج عن القتلة في مدد متفرقة لأسباب صحية. و لم يقض أي منهم مدة الحكم بالسجن كاملة.


أما سيد قطب، فقد جاءت نهايته عندما حُكم عليه بالإعدام في عهد جمال عبد الناصر في قضية تنظيم الإخوان المسلمين عام 1965م. و هي القضية التي اتُهم فيها بعض قيادات الإخوان بالتدبير لقلب نظام الحكم. و كان كتاب “معالم في الطريق” هي الوثيقة التي أدانت مؤلفه سيد قطب لما جاء فيه من تكفير للحاكم و الحكم بجاهلية المجتمع، و الدعوة لتغيير نظام الحكم.
و صدق جمال عبد الناصر علي الحكم بالإعدام، و رفض كل النداءات التي وجهها له الكثيرون للعفو عن سيد قطب، و منها نداء الملك فيصل بن عبد العزيز آل سعود.

سيد قطب وراء القضبان
هذه هي الحقيقة في نهاية هاتين الشخصيتين اللتين كانا لهما أثر واضح في تاريخ مصر الحديث و المعاصر.


المواضيع المتشابهه:

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


Privacy Policy سياسة الخصوصية |

free counters

Sitemap

الساعة الآن 06:19 AM.


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2017 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
SEO by vBSEO

Security team