منتديات احباب عرب  

العودة   منتديات احباب عرب > القسم التقني > سات 2017 ـ sat 2017

الاسد يلوّح بجزرة الحوار وعصا الحلّ الأمني

أسقط الأوهام بشأن إمكانية رحيله: الاسد يلوّح بجزرة الحوار وعصا الحلّ الأمني بيروت-العرب أونلاين: تلقى المجلس الوطني السوري المعارض ودول مناهظة لنظام دمشق خطاب الرئيس

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 06-03-2012, 11:21 PM
الصورة الرمزية رشاء احمد
رشاء احمد غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
المشاركات: 64,439
معدل تقييم المستوى: 82
رشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud of
موضوع منقول الاسد يلوّح بجزرة الحوار وعصا الحلّ الأمني

الاسد يلوّح بجزرة الحوار وعصا الحلّ الأمني
[COLOR=#000099"]

أسقط الأوهام بشأن إمكانية رحيله: الاسد يلوّح بجزرة الحوار وعصا الحلّ الأمني



بيروت-العرب أونلاين: تلقى المجلس الوطني السوري المعارض ودول مناهظة لنظام دمشق خطاب الرئيس بشار الأسد بسلبية، معتبرين ما جاء فيه مواصلة لخيار الحل العسكري في مواجهة المأزق السياسي الذي تردت فيه البلاد، ومحمّلة روسيا مسؤولية ما يترتب عن ذلك، مؤكدة أن مضامين الخطاب انعكاس مباشر لتصريحات الرئيس الروسي بوتين الواضحة بشأن مواصلة دعم النظام السوري.

وجمع خطاب الرئيس السوري بين "جزرة" الحوار و"عصا"، محاربة المجموعات المسلحة موحيا بأن نظامه ما يزال في موقع قوة وقاطعا الطريق على دعوات رحيله.

وأكد الاسد أن "لا مهادنة ولا تسامح" مع الارهاب، مؤكدا ان امن الوطن "خط احمر"، وانه سيمضي في مواجهة "حرب الخارج" على سوريا، مهما غلا الثمن.

وقال الرئيس السوري في خطاب امام مجلس الشعب الجديد ان سوريا لا تواجه مشكلة سياسية بل "مشروع فتنة اساسه الارهاب.. وحربا حقيقية من الخارج".

واكد ان الامن في البلاد "خط احمر". واضاف "قد يكون الثمن غاليا.. مهما كان الثمن لا بد ان نكون مستعدين لدفعه حفاظا على قوة النسيج وقوة سوريا".

وتابع "عندما يدخل الطبيب الجراح ويقطع.. يقال له سلمت يداك لانك انقذت المريض"، مضيفا "نحن ندافع عن قضية ووطن، فقد فرضت علينا معركة .. والعدو اصبح في الداخل".

ورأى الاسد ان العملية السياسية في سوريا تسير الى الامام فيما "الارهاب يتصاعد دون توقف"، مضيفا ان "الارهابي كلف بمهمة ولن يتوقف حتى ينجز هذه المهمة ولا يتأثر ببكاء الارامل والثكالى".

وشدد الرئيس السوري على انه "لا مهادنة ولا تسامح مع الارهاب.. علينا ان نكافح الارهاب لكي يشفى الوطن".

ورأى الاسد ان للمال دورا في تأجيج الاحتجاجات واعمال العنف في بلاده، مشيرا الى ان "البعض يتقاضى اموالا ليخرج في تظاهرات.. وهناك شباب في سن المراهقة اعطوا حوالى الفي ليرة سورية "40 دولارا" مقابل قتل كل شخص".

وشدد على ان "الدور الدولي في ما يحصل لم يتغير.. فالاستعمار يبقى استعمارا وتتغير الاساليب والوجوه"، مؤكدا ان "الشعب تمكن من فك رموز المؤامرة من بداياتها".

ووصف الاسد منفذي مجزرة الحولة في حمص التي راح ضحيتها اكثر من مئة قتيل في الخامس والعشرين من ايار-مايو بانهم "وحوش".

وفي المقابل أكد الاسد استعداده للحوار مع المعارضة "شرط الا تكون هناك قوى تطالب بتدخل خارجي او انغمست في دعم الارهاب".

وكان لخطاب الأسد أسوأ الوقع لدى خصوم نظامه في الداخل والخارج حيث ان الخطاب الذي القاه الرئيس بشار الاسد الاحد بمثابة "اعلان لاستمرار الحل الدموي".

وقال عضو المكتب التنفيذي في المجلس الوطني السوري المعارض سمير نشار إن "خطاب الاسد هو اعلان لاستمرار الحل الدموي، وقمع الثورة بأي ثمن".

وإقليميا اتهم وزير الخارجية السعودي الامير سعود الفيصل امس النظام السوري بأنه "يناور ويماطل" حيال خطة الموفد الدولي والعربي الى سوريا كوفي انان بهدف "كسب الوقت"، مبديا تأييده لإقامة منطقة عازلة بدعم من مجلس الأمن.

وقال الفيصل خلال مؤتمر صحفي مشترك مع الامين العام للامم المتحدة بان كي مون على هامش مؤتمر حول الارهاب في جدة "نؤيد اقامة منطقة عازلة في سوريا يلجأ اليها المضطهدون..لكنها مسؤولية مجلس الامن فالجامعة العربية لا تستطيع ذلك".

وراى الفيصل ان "الحل الحقيقي هو الدفاع عن السوري من قسوة العمل العسكري لانه مجرد من السلاح بينما يتلقى النظام السلاح من كل مكان.. الوضع خطير جدا نأمل ان لا تتدهور الامور اكثر".

وعبّر مجددا عن "الامل ان يكون تقرير انان "الذي يقدم خلال اسابيع الى مجلس الامن" واضحا ومحددا وشفافا ويمثل الحقيقة".

واشار الفيصل الى أن النظام السوري "قبل كل مبادرة لكنه لم ينفذها وهذه طريقة لكسب الوقت ولا اعتقد بان ذلك مختلف بالنسبة لخطة انان فهو يناور ويماطل".

وغير بعيد عن الموقف السعودي، اتهم رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان الرئيس السوري بشار الاسد بالتصرف بـ"استبداد" معتبرا ان مقاربته لن تخدم السلام.

وقال اردوغان للصحافيين في تصريح متلفز "حتى الان لم اره يطبق الاصلاحات بتفهم ديمقراطي. لا يزال يتعامل مع المشكلات بمنطق استبدادي ومقاربة استبدادية".

واضاف "اعتقد انه سيكون من الصعب جدا ارساء السلام في سوريا طالما ان هذا الموقف سائد".

وقال اردوغان ان هذه الانتخابات "لا يمكن اعتبارها عادلة في الانظمة البرلمانية في العالم الحديث" مشددا على مقاطعة المعارضة السورية لها.


[/COLOR]


المواضيع المتشابهه:

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


Privacy Policy سياسة الخصوصية |

free counters

Sitemap

الساعة الآن 11:09 AM.


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2017 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
SEO by vBSEO

Security team