منتديات احباب عرب  

العودة   منتديات احباب عرب > ^~*¤©[£]القسم الاداري[£]©¤*~^ > المواضيع المنقولة

رسايل من نور

رسائل من نور ..!! إلي كل مؤمن : نور الله يمنح الحياة " أَوَ مَن كَانَ مَيْتاً فَأَحْيَيْنَاهُ وَجَعَلْنَا لَهُ نُوراً يَمْشِي بِهِ فِي النَّاسِ كَمَن مَّثَلُهُ فِي الظُّلُمَاتِ لَيْسَ

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 05-21-2012, 02:36 AM
الصورة الرمزية رشاء احمد
رشاء احمد غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
المشاركات: 64,439
معدل تقييم المستوى: 82
رشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud of
موضوع منقول رسايل من نور

رسائل من نور ..!!

إلي كل مؤمن : نور الله يمنح الحياة " أَوَ مَن كَانَ مَيْتاً فَأَحْيَيْنَاهُ وَجَعَلْنَا لَهُ نُوراً يَمْشِي بِهِ فِي النَّاسِ كَمَن مَّثَلُهُ فِي الظُّلُمَاتِ لَيْسَ بِخَارِجٍ مِّنْهَا كَذَلِكَ زُيِّنَ لِلْكَافِرِينَ مَا كَانُواْ يَعْمَلُونَ " (الأنعام122) وحتى يستمر إشعاع النور يشترط أن يمشي صاحبه في الناس ، يقوم علي أمرهم ، وينصح لهم ،ويصبر علي آذاهم ، ولا يقصره علي نفسه فيصبح أنانيا ...!!!
،و نور الإسلام يبدد صفحات الظلام " أَفَمَن شَرَحَ اللَّهُ صَدْرَهُ لِلْإِسْلَامِ فَهُوَ عَلَى نُورٍ مِّن رَّبِّهِ فَوَيْلٌ لِّلْقَاسِيَةِ قُلُوبُهُم مِّن ذِكْرِ اللَّهِ أُوْلَئِكَ فِي ضَلَالٍ مُبِينٍ " (الزمر22)
، ونور القران يمنح الهدي ويزيد الإيمان " َكَذَلِكَ أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ رُوحاً مِّنْ أَمْرِنَا مَا كُنتَ تَدْرِي مَا الْكِتَابُ وَلَا الْإِيمَانُ وَلَكِن جَعَلْنَاهُ نُوراً نَّهْدِي بِهِ مَنْ نَّشَاء مِنْ عِبَادِنَا وَإِنَّكَ لَتَهْدِي إِلَى صِرَاطٍ مُّسْتَقِيمٍ " (الشورى52 )
، والمؤمن كلما ازداد إيمانا ازداد نورا ، وكلما ازداد نورا ازداد بشري ، وكلما ازداد بشري ازداد في الآخرة نعيما وخلودا " يَوْمَ تَرَى الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ يَسْعَى نُورُهُم بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَبِأَيْمَانِهِم بُشْرَاكُمُ الْيَوْمَ جَنَّاتٌ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا ذَلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ " (الحديد12.

والمؤمن كما كان يفرح في الدنيا بالحب في الله ، يفرح في الآخرة بنور الله ،في الترمذي قال صلي الله عليه وسلم يقول الله تعالى المتحابون في جلالي لهم منابر من نور يغبطهم النبيون والشهداء.
الي بنت الاسلام : الإسلام شريعة السماء ، ونور الأرض ، وهداية البشر ، وجمال الوجود ، وزاد طيب في الحياة ، للذكر و الانثي ، للرجل والمرأة ، للشاب والفتاة "مَنْ عَمِلَ صَالِحاً مِّن ذَكَرٍ أَوْ أُنثَى وَهُوَ مُؤْمِنٌ فَلَنُحْيِيَنَّهُ حَيَاةً طَيِّبَةً وَلَنَجْزِيَنَّهُمْ أَجْرَهُم بِأَحْسَنِ مَا كَانُواْ يَعْمَلُونَ "(النحل:97)
وبنت الإسلام ،هي نبت الإسلام...!! وهي أم المسلمين ،حاملة النور إلي الدنيا" خرج مني نور أضاءت منه قصور الشام ) صحيح.... و مضرب المثل في الحياء (كان صلى الله عليه وسلم أشد حياء من العذراء في خدرها) ....ومدرسة الأخلاق في الحياة...!!
الأم مدرسة إذا أعدتها أعدت شعبا طيب الأعراق
بنت الإسلام يجب أن تعتز بدينها ، وتتزين بالتزامها ، وتعمل لإرضاء ربها ،وتفخر بمن سبق من أخواتها وأمهاتها...!!!
نعم بنت الإسلام ...أنت بنت الإسلام وأنت نبت الإسلام ..!! أنت الكلمة الطيبة وأنت الشجرة المثمرة وأنت الجوهرة المكنونة ،وأنت الدرة المكنونة، وأنت اللؤلؤة المضيئة التي لا تحل لسارق، ولا تباع لسفيه،ولا تعطي لوضيع ، ولا تهدي لجاهل ، ولا تلقى على قارعة الطريق لتدوسها الأقدام وتزدريها الأعين وتلوكها الألسن..!!
بنت الإسلام ...لابد أن تكون لك بصمة في نهضة الأمة تبدأ أولا من البيت ...!! تربية الأبناء علي أخلاق الإسلام ، ومتطلبات الدين، ثم تنطلقين معهم بروحك وسمتك والتزامك إلي المدارس والجامعات ..إلي الدوائر والهيئات ..إلي النوادي والمؤسسات ..إلي المواقع والمنتديات الهادفة فتبثين النور وتزرعين الأمل وتحيين الموات وتؤسسين لنهضة ملأت الدنيا.. كل الدنيا ...!! عدلا وعلما ونورا وجمالا...!!
من فتاة الدين الي شباب العالمين : و هذه رسالة كتبت باحرف من نور عميقة المعني واسعة الغاية واضحة الهدف ، خرجت من قلب ترعرع في الاسلام واحب الالتزام نقلتها للافادة وبلوغ الريادة ، ومن ثم الوصول الي قمة السعادة ...!!

رسالة من بنت الإسلام إلي شباب العالمين

..أقسم أنى إنسانة
..تملؤها عزه النفس والكرامة
..إنسانة شرقية وتعشق الحرية

..أرفــــــــض أن أكـــــــــــون
..مجرد زهرة تزين فيه المزهرية
..تلمسه بيديك تشتم منه رائحة عطرية

..أرفـــــــض أن أكـــــــــــون
..مجرد قطعه سكر
..تذوب به ومن حلاوتها تسكر

..أرفــــــض أن أكـــــــــــــون
..مجرد دمية خشبية
..ترقص معها رقصه كلاسيكيه
..تغريها بعبارات الرومانسي
..اســــتيقـظ يا هذاا
..لـــن تغـــرينى عروضــك الذهبيـــة
.ولــــن أكــــــون فى يوم لـــك ضحيه
..فـــأنــــا امـــــرأه مسلمة شرقيـــة
..أمــــــــوت من أجــــــــل رضى ربي ثم الكرامــه والحريه

نعم اختي . .اننا لن ننجو الا اذا عملنا ليوم الدين ، ولن نفلح الا اذا سلكنا طرق الانبياء والمرسلين ، و لن نرتفع الا اذا انخفضنا لله ساجدين...!!
الي العاملة لدين الله : أعجب من نساء ولدن في العطاء ، وشاركن في البناء ، وحملن اللواء وترسمن طريق الفداء ، وفرحن بطاعة رب الأرض والسماء ..!! فييسرهن وعسرهن ، في رخائهن و كربهن ، في منحهن و محنتهن .. لا يتخلفن أبدا عن تليية النداء ، حتى تكون الصورة أكثر وجمالا وضياء ، وحتي تكون اللوحة اكثر نقاء و صفاء..!!
واعلم أن هناك أخوات مجاهدات نشيطات مخلصات ، يستنهضن الهمم ، ويستثرن العزائم ، ويرفعن لواء الحق أينما كن وحينما وجدن احسبهن كذلك...!! بارك الله فيهن وأجزل الله لهن العطاء ، وأدخلهن الفردوس الاعلي من الجنة مع خديجة وسمية و..
الاخت المجاهدة : في هذا الظرف الدقيق ..الأمة في حاجة ماسة إليك اليوم وكل يوم ...!! كيف ؟! عفتك تضغي علي سفور الأخريات هداهن الله ..!! وعلمك يضيء طريق الأخريات أكرمهن الله ...!! وفقهك يأخذ بأيدي الأخريات أعزهن الله ...!!وإقدامك وذاتيتك يطلق الحماس لدي الأخريات باركهن الله ...!! فأنت القدوة في زمن غابت فيه القدوة ..!! وأنت المثل في زمن ضاعت فيه المثل ...!! وأنت الايجابية في زمن عمت فيه السلبية ، وأنت الأمل في زمن قل فيهالعمل ... ألا تستعيدي حقوقك المنهوبة ؟! ألا تسترجعي حريتك المسلوبة..!! ألا تبني نهضتك المغيبة ...!! قامت الثورت وجاء دور الاخوات و الامهات ...!! هيا انهضي واسعدي ، هيا انطلقي واعملي " وَمَن يَعْمَلْ مِنَ الصَّالِحَاتَ مِن ذَكَرٍ أَوْ أُنثَى وَهُوَ مُؤْمِنٌ فَأُوْلَـئِكَ يَدْخُلُونَ الْجَنَّةَ وَلاَ يُظْلَمُونَ نَقِيراً"(لنساء: 124) وفي الله جاهدي ،...!! "َالَّذِينَ جَاهَدُوا فِينَا لَنَهْدِيَنَّهُمْ سُبُلَنَا وَإِنَّ اللَّهَ لَمَعَ الْمُحْسِنِينَ "(عنكبوت:69).. والي الجنة والرضوان تقدمي" وَعَدَ اللّهُ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا وَمَسَاكِنَ طَيِّبَةً فِي جَنَّاتِ عَدْنٍ وَرِضْوَانٌ مِّنَ اللّهِ أَكْبَرُ ذَلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ "(التوبة:72)
__________________



[..لآ إلَهَ آلآ آللَه..] آجمَل آلعِبَـآرَآت إنَ ضَـآقَت آلكُرُبَـآتَ ,,
[..لآ إلَهَ آلآ آللَه..] إنَ زآدَت آلآهَـآت وآشْتَدَتْ آلآزَمَـآت ,,
... فَآللهَمَ يَآفَآطِرَ آلسَمَآوَآتْ , وَكَـآشِفْ آلظُلُمَآت ...
آرْزقْنَـآ نُطقَهَـآ عِنْدَ آلحَآجَـآت وَنَجِنَآ بِهَآ عنْدَ آلمَمَآت

المواضيع المتشابهه:

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


Privacy Policy سياسة الخصوصية |

free counters

Sitemap

الساعة الآن 09:10 AM.


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2017 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
SEO by vBSEO

Security team