منتديات احباب عرب  



العودة   منتديات احباب عرب > منتديات عربية > المنتدى المصري



وقفة تأمل وحنين وإشتياق للرحمن

ماذا أصف لأصف .. وماذا أكتب .. أم بماذا أعبر؟!! تخنقني العبرات وتخونني العبارات وتؤلمني الحسرات ..بل ضاقت بي الأرض ذرعا.. يشهد الله أن الحيرة تمتلكني .. باسم الله أبدأ

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 04-22-2012, 04:00 AM
الصورة الرمزية رشاء احمد
رشاء احمد غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
المشاركات: 64,439
معدل تقييم المستوى: 82
رشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud of
موضوع منقول وقفة تأمل وحنين وإشتياق للرحمن

ماذا أصف لأصف .. وماذا أكتب .. أم بماذا أعبر؟!!
تخنقني العبرات وتخونني العبارات وتؤلمني الحسرات ..بل ضاقت بي الأرض ذرعا.. يشهد الله أن الحيرة تمتلكني ..
باسم الله أبدأ ؛؛
هذه السماء وتلك الأرض ..هذا البحر وذلك الوادي كلها نعم من نعم المولى جل في علاه ((وان تعدوا نعمه الله لا تحصوها ))
سبحان الله والحمد لله أتمنى من الله أن تكون كل أخت مسلمة تتأمل هذه اللحظه السماء ..لتعبر عما يجول بخاطرها .
تأملي أخية في النحلة تجتهد وتسعى لإتمام عملها وبناء خليتها سبحان من خلقها وصورها وشق سمعها وبصرها ..ولا إله إلا الله .
ثم لتنظري إلى النملة وهي تحمل حبات القمح حتى تدخلها إلى جحرها في باطن الأرض ..
ومهما عانت وكابدت وقاست فهي صابرة ومجدة لا تكل ولا تمل فهي مثال لقوة الإرادة وعلو الهمة
لا تيأس بل تعمل وتحاول وتكرر المحاولة إلى أن تحصل على مرادها .
فسبحان الخلاق العظيم .

وتلك العصافير تحلق في الصباح بحثا عن رزقها ولاتعود إلا في المساء وهي تحمل الخير الكثير لها ولصغارها ..
الله أكبر كل هذه المخلوقات تسبح الله وتمجده كلها تعبد الله لاتشرك به شيئا
ولاتعصاه خاضعة ذليلة للواحد القهار فما أعظمه من إله حق !!

قالت إحدى الأخوات : عندما سألناها عن العودة إلى الله والعمل للدار الآخرة ودعوناها للتأمل والاشتياق لله .
قالت : الله غفور رحيم ونسيت أنه شديد العقاب لمن أصر على المعصية .
فتأملت في حالها وما هو يا ترى مآلها لا قدر الله ..
فهل هناك طعم الحياة دون شوق إلى الرحمن دون حنين لله دون حب وإخلاص لله جل وعلا ..
لا والله لا حياة لهذا المرء ما دام لا يتأمل إلى النظر لوجه الله الكريم .
البحر هدوء سكينة ، راحة طمأنينة ، فلا إله إلا الله ..
عندما أقف على شاطئ البحر أتأمل إلى أنهار الجنة عندما ينعم بها المتقين .
فيقول لهم الله : ماذا يريدون بعد ؟
فيقواون: ألم تبيض وجوهنا ؟!
ألم تغفر لنا ؟!
ألم تدخلنا الجنة ؟!
فيقول لهم : هذا يوم المزيد هذا يوم المزيد ..
يقولون : أرنا وجهك ننظر إليك فيتجلى لهم الرب وتنكشف الحجب
فلا إله إلا الله الواحد القهار جل ثناؤه وتقدست أسماؤه ..

أما السماء فهي العالم الذي أجد فيه الراحة .. هي العالم الذي أجد فيه لذة الإيمان .. السماء .. عندما أنظر وأتأملها
أشعر أنني ضائعة هائمة في ملكوت الله .. هائمة في تسبيح الله ..
يشهد المولى أنني أرى نفسي تائهه في صحراء أشاهد سرابا ً وأقترب منه فلا أجده شيئا ً.
السماء حبيبتي وسلوتي عندما تضيق بي الدنيا أتأملها فأتطلع إلى شوق وحنين ولهفة .. عندما أحدق النظر
في السحب المتراكمة في أجزاء معينة من السماء أشبهها بقطع الثلج على قمم الجبال ..
صدري يكاد يتقطع من شدة مابي من شووق للرحمن وعيوني أشعر أنها قد جفت دموعها
فلا تجد مما تعبر به عن شوقها إلى الله .. أتأمل دائما إلى لقاء الله والنظرلوجهه الكريم ..
ماذا أصف فقد عجز قلمي عن التعبير ويدي عن التسطير
فلله الحمد ولا إله إلا الله سبحان رب العزة عما يصفون وسلام على المرسلين والحمد لله رب العالمين ..
بقلم
بوح قلمي
رحمها الله
حررت عام 1418هـ


المواضيع المتشابهه:

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


Privacy Policy سياسة الخصوصية |

Sitemap

الساعة الآن 01:48 PM.


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2018 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
SEO by vBSEO