منتديات احباب عرب  

العودة   منتديات احباب عرب > ^~*¤©[£]القسم الاداري[£]©¤*~^ > قسم المواضيع المكررة والمحزوفة

رحلة المشتاقين

رحلة القلوب إنها رحلة تاريخية .. رحلة عمرية .. رحلة خالدة .. إنها رحلة القلوب إلى علام الغيوب .. إنها رحلة الأفئدة إلى رب البرية .. لن تجد في حياتك

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 04-08-2012, 02:40 AM
الصورة الرمزية رشاء احمد
رشاء احمد غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
المشاركات: 64,439
معدل تقييم المستوى: 82
رشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud of
موضوع منقول رحلة المشتاقين

رحلة القلوب
إنها رحلة تاريخية .. رحلة عمرية .. رحلة خالدة .. إنها رحلة القلوب إلى علام الغيوب .. إنها رحلة الأفئدة إلى رب البرية .. لن تجد في حياتك رحلة أجمل منها وأمتع منها وأروع منها ..

إنها رحلة المشتاقين ..

إنها رحلة المحبين ..

إنها رحلة المؤمنين ..

قال سري السقطي رحمه الله : خرجت إلى الحج من طريق الكوفة فلقيت جارية حبشية تمشي فقلت إلى أين يا جارية ؟ فقالت : إلى مكة فقلت لها : إن الطريق بعيد ، فقالت : ( بعيد على كسلان أو ذي ملالة وأما على المشتاق فهو قريب ) .

قلوب اشتاقت إلى الله .. قلوب أحبت لقاء الله .. فلم تتوانى أو تتكاسل عن أداء هذه الفريضة مهما كان بُعدُ الطريق .. ومهما قلَّ الزاد والمال .. لكن الاشتياق يتعدى كل ذلك .. ( وأما على المشتاق فهو قريب ) .

إنها رحلة القلوب يوم أن خرج الحاج لا رياء ولا سمعة .. وإنما خرج بقلبٍ كله إخلاص لأن رحلة الحج تتطلب إخلاصا وتتطلب توحيدا ..

إنه خرج في هذه الرحلة كل همه أن يرضى الله عنه .. لم يخرج لمال ولا لجاه ولا لوطيفة ولا لزواج .. وإنما خرج يريد تطهيرا وتزكية .. يريد تكفيراً ومكرمة ..

غاية الرحلة ومقصودها وأمنية الرحلة ومنشودها هو أن يخرج الحاج نقياً من الذنوب .. طاهرا من السيئات .. ( من حج هذا البيت فلم يرفث ولم يفسق رجع من ذنوبه كيوم ولدته أمه ) .. فأي فضل أعظم من هذا .. وأي جزاء أجزل من هذا ؟

أخي الحبيب .. إن المتأمل في رحلة الحج ليجد زهداً عن الدنيا وبعدا عن ملذاتها .. هروبٌ كامل عن زينة الدنيا .. وابتعادٌ كامل عن شهوات الدنيا .. ففي لباس الإحرام مثلا تذكير بلباس الكفن .. وما أجمل أن يستحضر المحرم أنه حين يلبس ملابس الإحرام يتذكر ذلك الكفن الذي يلبسه عند الموت فتصفوا نفسه , ويزداد إيمانه , ويرق قلبه .. ( كل نفس ذائقة الموت ثم إلينا ترجعون ) .

وفي استحباب الاغتسال عتد الإحرام تذكيرٌ للمحرم بالطهارة القلبية .. فكما أن المحرم طهر جوارحه بالاغتسال فيحرص أيضا على تطهير قلبه من الأدران والذنوب .. فلابد من التخلية قبل التحلية .. فيصبح القلب أبيضا كما أن الجسد تلبَّس بالبياض .. فما أجمل ذلك اللباس !

بل يزداد الإيمان ويقوى إذا قال المحرم : ( لبيك اللهم لبيك .. لبيك لا شريك لك لبيك .. إن الحمد والنعمة لك والملك لا شريك لك ) .. ما أروع هذا الذكر .. وما أعظم هذه التلبية ..

فإذا قال الحاج ( لبيك اللهم لبيك ... ) ثارت نفسه بالأشواق .. وفاضت نفسه بالحب ، والتهبت شعلة التوحيد في عروقه ودمه .. ويشعر الحاج أنه ليس وحده الذي يُلبِّي .. بل تُلبِّي الأشجار والأحجار ..

وفي صحيح الجامع : ( ما من مسلم يُلبِّي إلا لبَّى ما عن يمينه أو عن شماله من حجر أو شجر أو مدر حتى تنقطع الأرض من ههنا أو ههنا ) .. الله أكبر .. حتى الأشجار والأحجار تلبِّي فما أعظم هذه التلبية .

وهنيئا لك يا من عزم على الحج وأنت قد وصلت إلى البيت وطفت به .. ذلك البيت الذي تهفو النفوس إليه .. ذلك البيت الذي تشتاق القلوب إليه .. فصف لي بالله كيف يكون شعورك .. وصف لي بالله كيف يكون إيمانك ..؟

ثم عندي رجاء لكل من عزم على الحج هذا العام أن لا يفوتك وأنت في زحمة الطواف أو السعي أو في عرفة أو غير ذلك من المشاعر أن تتذكر ذلك الزحام الرهيب يوم يقوم الناس لرب العالمين حفاة عراة غرلا .. لكن هذا الزحام زحام من نوع آخر .. إنه زحام مع خوف ووجل .. ورهبة خشوع ..
( ذلك ومن يعظم شعائر الله فإنها من تقوى القلوب ) ..

وهكذا لا يخطو الحاج خطوة ولا يتحرك في المناسك حركة إلا وهو ينظر فيها إلى الله .. ويتطلع فيها إلى مرضاة الله ..

أظنكم أحبة الإيمان اتفقتم معي بأن رحلة الحج ليست رحلة أجساد .. وإنما هي رحلة القلوب إلى علام الغيوب .. هذا والله أعلم وصلى الله وسلم على نبينا محمد .

بقلم الشيخ / محمد الشهري
إمام وخطيب جامع المتعب بتبوك


المواضيع المتشابهه:

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


Privacy Policy سياسة الخصوصية |

free counters

Sitemap

الساعة الآن 06:18 AM.


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2017 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
SEO by vBSEO

Security team