منتديات احباب عرب  



العودة   منتديات احباب عرب > منتديات عربية > منتديات الجزائر



أنتِي أيتها المحجبة

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته هذه الرسالة كتبتها خصيصا لكِي ....... نعم لكِي أنتِي ... أنتِي أيتها المحجبة مـــعــــذرة أنتِ يا من تظنين أنكِ محجبة ..... هذا الزي

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 04-07-2012, 07:17 PM
الصورة الرمزية رشاء احمد
رشاء احمد غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
المشاركات: 64,439
معدل تقييم المستوى: 82
رشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud of
موضوع منقول أنتِي أيتها المحجبة

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

هذه الرسالة كتبتها خصيصا لكِي ....... نعم لكِي أنتِي ... أنتِي أيتها المحجبة

مـــعــــذرة

أنتِ يا من تظنين أنكِ محجبة ..... هذا الزي الذي تلبسينه لا يمت للحجاب بصلة

بل هو زي نساء أهل النار والعياذ بالله






كلامي لا يعجبك

تقولين في بالك : لستِ أنتِ التي تحددين ما إذا كنت ألبس لباس أهل النار أم لا

معكِ حق

ليس لأحد من البشر أن يحكم على أحد من المسلمين بأنه من أهل النار إلا رسول الله صلى الله عليه وسلم الذي لا ينطق عن الهوى إن هو إلا وحي يوحى

يقول رسول الله صلى الله عليه وسلم

صِنْفَانِ مِنْ أَهْلِ النَّارِ لَمْ أَرَهُمَا .....

وَنِسَاءٌ كَاسِيَاتٌ عَارِيَاتٌ مُمِيلاَتٌ مَائِلاَتٌ رُءُوسُهُنَّ كَأَسْنِمَةِ الْبُخْتِ الْمَائِلَةِ لاَ يَدْخُلْنَ الْجَنَّةَ وَلاَ يَجِدْنَ رِيحَهَا وَإِنَّ رِيحَهَا لَيُوجَدُ مِنْ مَسِيرَةِ ....
رواه مسلم أو كما قال

في عهد النبي صلى الله عليه وسلم لم تظهر هذه النوعية من النساء ولكنه أخبر أنهن سيظهرن وأنهن من أهل النار ولن يدخلن الجنة ولن يجدن ريحها

وصفهن صلى الله عليه وسلم بأنهن كاسيات عاريات

تظن أنها كاسية بل هي بالفعل كاسية ولكن بملابس ضيقة تبرز مفاتنها وتجسّم عوراتها وشفافة تظهر ما تحتها وقصيرة تظهر أكثر مما تخفي فهي أقرب للعري منها للكساء

وكذلك هن مائلات مميلات أي يمشين بميوعة وتمايل فتميل قلوب الرجال الفساق لهن

وهن مائلات عن الحق ومميلات للناس عن الصراط المستقيم

لسان حالها يقول هل من أحد يرى هذا الجمال ولا يفتن به ؟

أرى وجهك وقد أحمرّ خجلاً من تطابق هذه الصفات عليكِ تماماً

استمعي إلى إذاعة القرآن الكريم فأسمعي قوله تعالى

(وَلا تَبَرَّجْنَ تَبَرُّجَ الْجَاهِلِيَّةِ الأولَى )

( الأحزاب )

فأحضر كتب التفسير لأعلم كيف كان حال المرأة في الجاهلية الأولى

فأجدها تتجمّل تخرج متبخّترة متكسّرة تمشي بين الرجال وترفع صوتها وتخضع بالقول لتفتنهم

وأقارن مظهركِ بمظهرها فأجدكِ أسوأ حالاً منهن

ذراعكِ مكشوف وصدركِ بارز ورجلكِ مجسّمة وساقكِ عارية

ولكن إحقاقاً للحق

تضعين خرقة على رأسك لتغطية شعرك

عفواً

لتغطية بعض شعرك

وتزعمين أنك محجبة

الحجاب أختي في الله يعني الستر

استري نفسك أيتها المسلمة ولا تخادعي ربك

(يُخَادِعُونَ اللّهَ وَالَّذِينَ آمَنُوا وَمَا يَخْدَعُونَ إِلاَّ أَنفُسَهُم وَمَا يَشْعُرُونَ )

الحجاب عبادة والعبادة لا تصح إلا بشروط

هذه الشروط لو لم تتحقق فسدت هذه العبادة ولم تتقبل منك











أما هذا الذي ترتدينه فيمكننا تسميته بالحجاب العصري

وهذا النوع من الحجاب لا يزيدك من الله إلا بعداً ولا يزيدك من سخطه وعذابه إلا قرباً

أختي في الله

تـشـبـهـي بـأمـكِ

تقولين ولكن أمي تلبس معي نفس الملابس بل أحياناً تفتح الدولاب الخاص بي وتستعير ملابسي

أقول لست أقصد أمكِ التي ولدتك

بل أمكِ وأمي وأم جميع المؤمنين

تشبّهي بزوجات نبيكِ صلى الله عليه وسلم حتى يجمعكِ الله بهن في الجنة

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم

(من تشبه بقوم فهو منهم ) أو كما قال

صححه الألباني

زار صديقتك المقربة بالأمس زائر مهم جداً

زائر مواعيده دقيقة جداً

بل أنه لا يتأخر عن موعده ولو ثانية واحدة

زارها ودخل عليها دون استئذان وقرر أن لا يعود إليها مرة أخرى

فما الفائدة من العودة وقد قام بمهمته على أتمّ وجه

وقبض روح صديقتك

هل علمت من هو هذا الزائر

إنه ملك الموت


استعدي لزيارته حتى لا يفاجئك كما فاجأ صديقتك فتندمين أشد الندم

اللهم اشهد اني بلغت .....يا رب استرنا و المؤمنين و المؤمنات اجمعين
.....يا رب فرج هم بناتنا و حقق مبتغاهم و استرهم دنيا و اخرة .....قولوا امين


المواضيع المتشابهه:

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


Privacy Policy سياسة الخصوصية |

Sitemap

الساعة الآن 09:59 PM.


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2018 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
SEO by vBSEO