منتديات احباب عرب  



العودة   منتديات احباب عرب > منتديات عربية > منتديات فلسطين



.:: الجمال ::.. كلام من القلب للقلب

..:: الجمال ::.. كلام من القلب للقلب : مقولة لا يعقلها إلا العاقلون أصحاب الهمم العالية هذه المقولة تحتاج لوقفة وتبصر لما فيها من معاني وللأسف الكثير منا يمر

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 03-29-2012, 08:06 PM
الصورة الرمزية رشاء احمد
رشاء احمد غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
المشاركات: 64,439
معدل تقييم المستوى: 82
رشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud of
موضوع منقول .:: الجمال ::.. كلام من القلب للقلب


..:: الجمال ::.. كلام من القلب للقلب :


مقولة لا يعقلها إلا العاقلون أصحاب الهمم العالية
هذه المقولة تحتاج لوقفة وتبصر لما فيها من معاني
وللأسف الكثير منا يمر عليها مرور الكرام .


ما هو الجمال ؟

الجمال هو ابتسامة الحياة لك واستبشارها بك
الجمال الحقيقي هو جمال الوجود وابتسامته المشرقة
الذي يشرح صدورنا وينقي بصائرنا
هذا هو الجمال الذي يبحث عنه كل الناس وللاسف الكثيرين فقدوه



أين نجد هذا الجمال ؟

الجمال موجود في كل مكان ولكن هل نحن مستعدين لان نلقاه


لان الجمال مرهون بجمالنا نحن ومدى صدق جمالنا في الوجود
اذ ليس كل جميل جميل وليس كل من تظاهر بالجمال هو جميل
الجمال تجده في لسانك وتجده في عينك وتجده في قلبك
وتجده في معاملتك مع الناس وتجده في صبرك على المصيبة
وتجده في الصبر عن المعصية وتجده في الصبر على الطاعات
ابحث عنه في قلوب الناس فستجده حتما يبتسم لك
ابحث عنه في الظلام الدامس وحتما ستجده مهما اشتد الظلام
الجمال ليس له مكان يختبيء فيه فكل مكان تجده.



كيف أكون جميلا ؟

كن جميلا ترى الوجود جميلا
حاسب نفسك ماذا ينقصها كي تكون جميلة
كيف رفض الجمال ان يدخل قلبك هل هناك سبب
هل هناك عقبة حالت دون وصول الجمال الى قلبك وروحك
حتما ستجد شيئا او اشياء اقلها عدم الاستعداد على ان تكون جميلا
انت تحب ان ترى الجمال في الاخرين ونسيت بانك بلا جمال
تحاسب غيرك وتنسى نفسك ابدا بنفسك وجملها ثم اطلبه من الاخرين .



كيف تكون البداية ؟

أمامك 24 ساعة مكنوزة بحقوق الله وحقوق العباد وحقوق النفس
أما حقوق الله فلا تنسى العبادة وادها في وقتها ولا تتكاسل فيها
وأما حقوق العباد فلا تظلم احدا وكن متواضعا وادي حقوق العباد
واما حقوق النفس فلا تكلف نفسك فوق طاقتها واعطي كل ذي حق حقه
اذا فعلت ذلك فاني اؤكد لك بان ستحصل على الجمال الذي تبحث عنه
لأن الجمال مقرون بالسعادة وسعادة القلب في طاعة الله
وطاعة الله تستوجب تنظيم الوقت وترتيب الاوقات واعطاء الحقوق للاخرين
هنا فقط ستكون البداية حين تقرر سلوك طريق الجمال والسعادة.


أثناء الطريق كن على حذر !


اليأس والكسل والضيق والضجر والقيل والقال والتعب
تأكد بأنك ستحصل على الجمال مادامت خطتك مرسومة
لا يغرك ما يقوله الناس عنك بسبب الحقد والكراهية والغيره
واصل طريقك نحو الجمال بقلب صامد وواثق من نفسك
مهما واجهت من مطبات وظلمات وسهام وسكاكين واصل
واصل الى النهاية ولا تكسل ولا تتعب لان تعبك هذا ستجد نتيجته غدا.



وأخيرا بسمة الحياة !

وأنت مواصل للطريق وبينما تمزقت ثيابك من طول الطريق
وتعرق وجهك واغبرت قدماك واصابك الكلل والنصب
بينما انت جاثي على قدميك على اعلى تلة استطعت الوصول اليها
ترفع وجهك وترى مشهدا عجيبا جدا لم تكن تتصوره ان يقع
مشهد شروق شمس الصباح بين الجبال والاشجار
أطل الصباح بما يحمله من فرج ونصر وبهجة
وانقشع الليل البهيم والظلام الداكن السواد المظلم
انتهى عصر الظلام واشرق نور الفجر ببسمة طفل بريء
يحكي قصة الحياة التي مرت عليك الى ان وصلت الى هنا
عندها فقط ستعرف قيمة الصبر على القدر وما كتبه الله عليك
عندها فقط ستعرف ان مع العسر يسرا ان مع العسر يسرا
وابتسامتك عندها ستزيل عن راسك جبلا حملته بصبر وثبات
وستبتسم لك الحياة مغردة لحن الوجود معلنة نهاية الطريق.


أخيرا

إذا وصلت فلا تقل وصلت ولكن قل بدأت

فالوصول للقمة وللهدف لا يعني التكاسل والتمارض
وإنما يعني الجد والاجتهاد والمثابرة والصبر
فوصولك للقمة يعني الثبات والحذر من كل مما حولك
أدّي حقوق الله وحقوق العباد وحقوق النفس ولا تخشى الا الله
واصبر على ما اصابك وكن تقيا متواضعا جميلا ترى الوجود جميلا
ومن خاف ادلج ومن ادلج بلغ المنزل الا ان سلعة الله غالية
إلا أن سلعة الله الجنة.
فأين المشمّرون لطريق الخير والسعادة والجمال والتقى
أين المشمرات لطريق الطهر والنقاء والستر والعفاف
هذا هو طريق الصالحين ومسلك الأبرار
ومن سار على غير ذلك فقد خسر خسرانا كبيرا
ومن اتبع طريق الأبرار فقد فاز والتقى بالأخيار.



هدانا الله الى معالم دينه
ودلنا على أنوار طاعته
وسهل علينا معرفته


المواضيع المتشابهه:

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


Privacy Policy سياسة الخصوصية |

Sitemap

الساعة الآن 08:04 PM.


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2018 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
SEO by vBSEO