منتديات احباب عرب  



العودة   منتديات احباب عرب > منتديات عربية > منتديات الجزائر



لحظة يأس.....وإشراقة أمل

"..كل يوم نقول اليوم تتحقق الأحلام..ياقلب يامحروم من فرحه الأيام.." عندما تجتاحك الأحلام.. وتطلق بتفكيرك الى العنان .. وتبدأ الأحلام الوردية تتعمق تفكيرك.. وتشعر حينها أنك أسعد مخلوق خلق

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 03-27-2012, 01:55 AM
الصورة الرمزية رشاء احمد
رشاء احمد غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
المشاركات: 64,439
معدل تقييم المستوى: 82
رشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud of
موضوع منقول لحظة يأس.....وإشراقة أمل

"..كل يوم نقول اليوم تتحقق الأحلام..ياقلب يامحروم من فرحه الأيام.."



عندما تجتاحك الأحلام..
وتطلق بتفكيرك الى العنان ..
وتبدأ الأحلام الوردية تتعمق تفكيرك..
وتشعر حينها أنك أسعد مخلوق خلق على وجه الأرض...
وتصل حينها الى قمه السعاده..

تذكر حينها..!!!
أن كل هذا السعاده ربما تكون سراب...
فشعورك هذا مجرد شعور خاطف..
فثق انه ربما يتحقق وربما ينكسر حلمك..
فعد حالاً وباقصى سرعه لديك الى أرض الواقع ..
حتى لاتصيبك الحسره بخذلان حلمك..

فمثل ماهناك "قمه" هناك "قاع"..
ولا تطمح الى القمه دائماً فلربما تصل قريباً من القمه وتهوي مخذولاً الى القاع..

فالاحلام "خيال" واغلبها "سراب"...

"..طبع الحياه.."حزن" و"فرح"..وطبع الورود"شوك" و"زهور"

عندما يسكنك الألم ...
وتلعب بك الاقدار يمنه ويسره ..
وتذوق كأسا من العلقم وتشرب المر ..
وتسكن الدموع الحارقه مقلتيك..
وتعرض البسمه عن شفتيك..
وتوحش الدنيا في عينيك...

فتذكر حينها...!!

أن الحياه بطبعها " حزن" و"فرح"..
وطبع الورود " شوك " و " زهور"..وان مهما كان ليلك أليم عسيرا فغدا يوما آخر..
((فإن مع العسر يسرا ان مع العسر يسرا )) فلربما يحمل لك الغد عكس ماحملته لك الليله الظلماء التي عشتها بآلامس...

"ياعيون تذرف دمعها حيره وجمر..حكم البشر آه من حكم البشر"

عندما تعتقلك الظروف بقيودها..قيود محكمه..
وتنغلق أمامك الأبواب ..
وتظلم أمامك الدروب..
وتعلق في صدرك الحروب..
وتتقيد بقيود البشر..بقيود"المحظور " والا" محظور"..
ويسكنك اليأس وتعيش الكآبه فلا تستطيع مواصله طريقك..
وتصبح حياتك بلا هدف..

تذكر حينها...!!

أن هناك رباً أن نسيته لن ينساكـ..!!!....
أن هناك رباً تدعوه...
رباً تشكو اليه..
رباً يفرج الهموم وييسر الكروب..
ويظيء الدروب..
(( وإذا سألك عبادي عنّي فاني قريب أجيب دعوة الداع إذا دعان
فليستجيبوا لي وليؤمنوا بي لعلهم يرشدون ))فلا تجعل الظروف تتحول الى "سفاحاً "..
تقتلك..وتسفح دمك وانت حياً ترى...

الناس من حولي كثير لكن انا أبقى أنا..مانكسر رغم الصعاب لو كانت الضحكه سراب..
قالوا حكي ماينحكى..قاسي مثل برد الشمال..

" عندما تطعنك سهام " الحديث من خلف ظهرك"..فلم تتوقع في يوم ان صورتهم تهتز بناظريك..
ويصبح الحديث عنك هو الشغل الشاغل عند اناس تكن لهم مشاعر الموده والاحترام..فتدمي الجراح..وتسيل الدماء..
ويبقى القلب منكسراً..
وتتمنى حينها انك كنت أصماً..

تذكر حينها...!!أنك لست الوحيد الجريح على هذه الكره الارضيه..
فهناك من هم جراحهم أكبر وأعظم..
جراح عميقه..أتعلم من هم ..!!
شاهد الاخبار اليوميه!!وستعلم حينها وتتيقن أن جرحك نقطه تسيل من جراحهم الحقيقه...
فكل جرح يلتئم..ولكل جرح دواء..
فعليك الان ان تدواي جراحك بالنسيان..وليس بتلك اللصقات التي توضع على الجرح فيبرى..
تناسى وحاول ان تصرف بصرك وتصرف سمعك عن احاديثهم..
فلتكن أذنك من "طين " واذن اخرى من "عجين"..وليكن شعارك...
" قل ماتريد عني فحديثك عني لن يضرني"
"..كل يوم نقول اليوم تتحقق الأحلام..ياقلب يامحروم من فرحه الأيام.."



عندما تجتاحك الأحلام..
وتطلق بتفكيرك الى العنان ..
وتبدأ الأحلام الوردية تتعمق تفكيرك..
وتشعر حينها أنك أسعد مخلوق خلق على وجه الأرض...
وتصل حينها الى قمه السعاده..

تذكر حينها..!!!
أن كل هذا السعاده ربما تكون سراب...
فشعورك هذا مجرد شعور خاطف..
فثق انه ربما يتحقق وربما ينكسر حلمك..
فعد حالاً وباقصى سرعه لديك الى أرض الواقع ..
حتى لاتصيبك الحسره بخذلان حلمك..

فمثل ماهناك "قمه" هناك "قاع"..
ولا تطمح الى القمه دائماً فلربما تصل قريباً من القمه وتهوي مخذولاً الى القاع..

فالاحلام "خيال" واغلبها "سراب"...

"..طبع الحياه.."حزن" و"فرح"..وطبع الورود"شوك" و"زهور"

عندما يسكنك الألم ...
وتلعب بك الاقدار يمنه ويسره ..
وتذوق كأسا من العلقم وتشرب المر ..
وتسكن الدموع الحارقه مقلتيك..
وتعرض البسمه عن شفتيك..
وتوحش الدنيا في عينيك...

فتذكر حينها...!!

أن الحياه بطبعها " حزن" و"فرح"..
وطبع الورود " شوك " و " زهور"..وان مهما كان ليلك أليم عسيرا فغدا يوما آخر..
((فإن مع العسر يسرا ان مع العسر يسرا )) فلربما يحمل لك الغد عكس ماحملته لك الليله الظلماء التي عشتها بآلامس...

"ياعيون تذرف دمعها حيره وجمر..حكم البشر آه من حكم البشر"

عندما تعتقلك الظروف بقيودها..قيود محكمه..
وتنغلق أمامك الأبواب ..
وتظلم أمامك الدروب..
وتعلق في صدرك الحروب..
وتتقيد بقيود البشر..بقيود"المحظور " والا" محظور"..
ويسكنك اليأس وتعيش الكآبه فلا تستطيع مواصله طريقك..
وتصبح حياتك بلا هدف..

تذكر حينها...!!

أن هناك رباً أن نسيته لن ينساكـ..!!!....
أن هناك رباً تدعوه...
رباً تشكو اليه..
رباً يفرج الهموم وييسر الكروب..
ويظيء الدروب..
(( وإذا سألك عبادي عنّي فاني قريب أجيب دعوة الداع إذا دعان
فليستجيبوا لي وليؤمنوا بي لعلهم يرشدون ))فلا تجعل الظروف تتحول الى "سفاحاً "..
تقتلك..وتسفح دمك وانت حياً ترى...

الناس من حولي كثير لكن انا أبقى أنا..مانكسر رغم الصعاب لو كانت الضحكه سراب..
قالوا حكي ماينحكى..قاسي مثل برد الشمال..

" عندما تطعنك سهام " الحديث من خلف ظهرك"..فلم تتوقع في يوم ان صورتهم تهتز بناظريك..
ويصبح الحديث عنك هو الشغل الشاغل عند اناس تكن لهم مشاعر الموده والاحترام..فتدمي الجراح..وتسيل الدماء..
ويبقى القلب منكسراً..
وتتمنى حينها انك كنت أصماً..

تذكر حينها...!!أنك لست الوحيد الجريح على هذه الكره الارضيه..
فهناك من هم جراحهم أكبر وأعظم..
جراح عميقه..أتعلم من هم ..!!
شاهد الاخبار اليوميه!!وستعلم حينها وتتيقن أن جرحك نقطه تسيل من جراحهم الحقيقه...
فكل جرح يلتئم..ولكل جرح دواء..
فعليك الان ان تدواي جراحك بالنسيان..وليس بتلك اللصقات التي توضع على الجرح فيبرى..
تناسى وحاول ان تصرف بصرك وتصرف سمعك عن احاديثهم..
فلتكن أذنك من "طين " واذن اخرى من "عجين"..وليكن شعارك...
" قل ماتريد عني فحديثك عني لن يضرني"
اختكم في الله بسمة الحياة


المواضيع المتشابهه:

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


Privacy Policy سياسة الخصوصية |

Sitemap

الساعة الآن 09:05 PM.


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2018 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
SEO by vBSEO