منتديات احباب عرب  



العودة   منتديات احباب عرب > منتديات عربية > منتديات فلسطين



فضل سورة التكاثر

~*~فضل سورة التكاثر~*~ عن ابن عمر قال : قال الرسول صلى الله عليه وسلم ألا يستطيع أن يقرا أحدكم ألف آيه في كل ليله ؟ قال :

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 03-24-2012, 02:13 PM
غربة و شوق غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Apr 2010
المشاركات: 20,922
معدل تقييم المستوى: 28
غربة و شوق is on a distinguished road
موضوع منقول فضل سورة التكاثر

~*~فضل سورة التكاثر~*~

عن ابن عمر قال : قال الرسول صلى الله عليه وسلم
ألا يستطيع أن يقرا أحدكم ألف آيه في كل ليله ؟
قال : من يستطيع ذلك :
أما يستطيع أحدكم أن يقرا : { ألهاكم التكاثر }
أخرجه الحاكم



فضل سورة التكاثرفضل سورة التكاثرفضل سورة التكاثر


~*~ سبب نزول سورة التكاثر ~*~

بسم اللَّهِ الرحمن الرحيم. قوله تعالى (ألهاكُمُ التَكاثُرُ حَتّى زُرتُمُ المَقابِرَ)
قال مقاتل والكلبي:
نزلت في حيين من قريش بني عبد مناف
وبني سهم كان بينهما لحا فتعاند السادة والأشراف
أيهم أكثر فقال بنو عبد مناف:
نحن أكثر سيداً وعزاً عزيزاً وأعظم نفراً
وقال بنو سهم مثل ذلك فكثرهم بنو عبد مناف
ثم قالوا: نعد موتانا حتى زاروا القبور فعدوا
موتاهم فكثرهم بنو سهم لأنهم كانوا أكثر عدداً في الجاهلية
وقال قتادة: نزلت في اليهود قالوا:
نحن أكثر من بني فلان وبنو فلان أكثر من بني فلان
ألهاهم ذلك حتى ماتوا ضلالاً.

فضل سورة التكاثرفضل سورة التكاثرفضل سورة التكاثر


~*~خطأ شائع في قراءة سورة التكاثر~*~
قال الشيخ ابن عثيمين رحمه الله فى تفسير الايات :

كلا سوف تعلمون أي: سوف تعلمون عاقبة أمركم بالتكاثر الذي ألهاكم عن الآخرة

ثم كلا سوف تعلمون وهذه الجملة تأكيد للردع مرة ثانية، ثم قال:

كلا لو تعلمون علم اليقين يعني:

حقًّا لو تعلمون علم اليقين لعرفتم أنكم في ضلال، ولكنكم لا تعلمون علم اليقين،

لأنكم غافلون لاهون في هذه الدنيا،ولو علمتم علم اليقين لعرفتم أنكم في ضلال عظيم.

ثم قال تعالى: لترون الجحيم.

ثم لترونها عين اليقين لترون هذه الجملة مستقلة ليست جواب «لو» ولهذا يجب على القارىء

أن يقف عند قوله: كلا لو تعلمون علم اليقين

ونحن نسمع كثيراً من الأئمة يصلون فيقولون كلا لو تعلمون علم اليقين لترون الجحيم

وهذا الوصل إما غفلة منهم ونسيان، وإما أنهم لم يتأملوا الآية حق التأمل،

وإلا لو تأملوها حق التأمل لوجدوا أن الوصل يفسد المعنى

لأنه إذا قال «كلا لو تعلمون علم اليقين لترون الجحيم»

صار رؤية الجحيم مشروطة بعلمهم، وهذا ليس بصحيح،

لذلك يجب التنبه والتنبيه لهذا من سمع أحداً يقرأ «كلا لو تعلمون علم اليقين لترون الجحيم»

ينبه ويقول له:

يا أخي هذا الوصل يوهم فساد المعنى، فلا تصل وقف.

أولاً: لأنها رأس آية، والمشروع أن يقف الإنسان عند رأس كل آية.

ثانياً: أن الوصل يفسد المعنى «كلا لو تعلمون علم اليقين لترون الجحيم»

إذاً لترون الجحيم جملة مستأنفة لا صلة لها بما قبلها، وهي جملة قسمية،

فيها قسم مقدر والتقدير: والله لترون الجحيم،

ولهذا يقول المعربون في إعرابها: إن اللام موطئة للقسم، وجملة «ترون» هي جواب القسم،

والقسم محذوف والتقدير «والله لترون الجحيم» والجحيم اسم من أسماء النار

ثم لترونها عين اليقين تأكيد لرؤيتها، ومتى ترى؟ تُرى يوم القيامة.



فضل سورة التكاثرفضل سورة التكاثرفضل سورة التكاثر

~*~تفسير سورة التكاثر ~*~

أَلْهَاكُمْ التَّكَاثُرُ (1)
شغلكم عن طاعة الله التفاخر بكثرة الأموال والأولاد.

حَتَّى زُرْتُمْ الْمَقَابِرَ (2)
واستمر اشتغالكم بذلك إلى أن صرتم إلى المقابر, ودُفنتم فيها.

كَلاَّ سَوْفَ تَعْلَمُونَ (3)
ما هكذا ينبغي أن يُلْهيكم التكاثر بالأموال, سوف تتبيَّنون أن الدار الآخرة خير لكم.

ثُمَّ كَلاَّ سَوْفَ تَعْلَمُونَ (4)
ثم احذروا سوف تعلمون سوء عاقبة انشغالكم عنها.

كَلاَّ لَوْ تَعْلَمُونَ عِلْمَ الْيَقِينِ (5) لَتَرَوْنَ الْجَحِيمَ (6) ثُمَّ لَتَرَوْنَهَا عَيْنَ الْيَقِينِ (7) ثُمَّ لَتُسْأَلُنَّ يَوْمَئِذٍ عَنْ

النَّعِيمِ (8)
ما هكذا ينبغي أن يلهيكم التكاثر بالأموال, لو تعلمون حق العلم لانزجرتم, ولبادرتم إلى إنقاذ أنفسكم من

الهلاك. لتبصرُنَّ الجحيم, ثم لتبصرُنَّها دون ريب, ثم لتسألُنَّ يوم القيامة عن كل أنواع النعيم

فضل سورة التكاثرفضل سورة التكاثرفضل سورة التكاثر

سورة التكاثر بصوت الشيخ ماهر المعيقلي

[youtube]https://www.youtube.com/watch?v=4g-_ApW77JI[/youtube]






المواضيع المتشابهه:

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


Privacy Policy سياسة الخصوصية |

Sitemap

الساعة الآن 07:30 PM.


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2018 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
SEO by vBSEO