منتديات احباب عرب  

العودة   منتديات احباب عرب > ^~*¤©[£]القسم الاداري[£]©¤*~^ > المواضيع المنقولة

الشخير أثناء النوم .....!

الشخير اثناء النوم ليس معناه ان لديك مرض انقطاع النفس أثناء النوم ولكن عاده مايشخر الناس عندما تصبح المجاري التنفسية في الأنف والبلعوم ضيقة، ولذلك فان الهواء المار نحوها، ومنها،

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 03-23-2012, 02:01 AM
الصورة الرمزية حمد السوداني
حمد السوداني غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Dec 2011
المشاركات: 44,695
معدل تقييم المستوى: 50
حمد السوداني is on a distinguished road
موضوع منقول الشخير أثناء النوم .....!


الشخير اثناء النوم ليس معناه ان لديك مرض انقطاع النفس أثناء النوم ولكن عاده مايشخر الناس عندما تصبح المجاري التنفسية في الأنف والبلعوم ضيقة، ولذلك فان الهواء المار نحوها، ومنها، عند الشهيق او الزفير، يمر عبر مجاري أضيق. وينتج الضجيج بالدرجة الرئيسية من اهتزاز الانسجة الرخوة وخصوصا الحنك الرخو (اعلى باطن الفم)، وهو قطعة رفيعة من النسيج في نهاية البلعوم.

ويشخر بعض الناس لأن لديهم كمية اكبر من اللازم من انسجة البلعوم والانف. اما الآخرون فلأن لديهم انسجة رخوة تتعرض على الاغلب للاهتزاز. وقد يعترض اللسان طريق التنفس الطبيعي. كما ان زيادة الوزن هي من اسباب الشخير، فالانسجة الطرية الزائدة في الرقبة والبلعوم تضغط في بعض الاوقات على المجاري التنفسية.

دور اللسان والبلعوم

* وإن كنت تشخر وفمك مقفل، فان لديك على الاغلب مشكلة في اللسان. اما ان كنت تشخر وفمك مفتوح، فان المشكلة على الاغلب تحدث بسبب الانسجة في البلعوم. وتتقاطع اسباب الشخير مع اسباب مرض انقطاع التنفس اثناء النوم، الا انه عندما يكون المرء مصابا بمرض انقطاع التنفس اثناء النوم، فان المجاري التنفسية تتعرض للغلق تماما، او تقريبا جدا. وكل عملية صغيرة في انقطاع امدادات الاوكسجين تمثل اجهادا للقلب. وهذا السبب هو الذي يجعل الاشخاص المصابين بمرض انقطاع التنفس اثناء النوم، معرضين اكثر من الناس الآخرين للنوبات القلبية وعجز القلب.

الشخير لا يشكل أي أخطار صحية، الا انه يظل مشكلة لشريكك في الفراش ان كان لا يستطيع النوم! وقد مر علينا مرضى كثيرون تحولوا الى منفيين، او مبعدين، خارج غرف نومهم بسبب شخيرهم العالي.

علاج الشخير

* هناك بعض الامور الصغيرة التي يمكن لك محاولتها لتخفيف شدة صوت الشخير. إن كنت تضطجع على ظهرك، تحول للنوم على جنبك، فعندما تكون مستلقيا على ظهرك فان لسانك والانسجة الرخوة الاخرى الواقعة في نهاية البلعوم تتجه للانزلاق نحو الخلف، الأمر الذي يولد مجرى هوائيا ضيقا. وان كنت تتناول المشروبات الكحولية في المساء، حاول تقليلها، فالكحول عامل يؤدي الى استرخاء الانسجة، ولذلك فانه قد يؤثر على العضلات المحيطة بالمجاري التنفسية. وتؤدي حبوب النوم احيانا الى نفس التأثيرات.

محاولة التنفس عبر الانف المسدود يمكن ان تولد فراغا يشد جدران المجرى التنفسي الاعلى نحو الداخل. وان كنت من الذين يعانون بكثرة من انسداد الانف فمن المحتمل ان تكون لديك حساسية، يمكن الوقاية منها او معالجتها.

«الادوات» المخصصة للاسنان التي تبدو مشابهة لـ«واقيات الفم» التي يرتديها الرياضيون، يمكنها اعادة موضع كل من الفك واللسان.

وان لم يساعدك أي واحد من هذه الامور او لم يتحقق أي شيء بواسطتها، فهناك عدد من الطرق التي تساعد المصابين بالشخير. ويستطيع الاطباء ازالة الانسجة الزائدة بالليزر، أو تقليصها بواسطة أجهزة الموجات العالية التردد. وهذه العمليات فعالة بشكل معقول، الا ان التهاب البلعوم خلال فترة النقاهة قد يكون مؤلما جدا.

وقد ظهرت طريقة جديدة اصبحت خيارا افضل للكثير من المصابين بالشخير، وهي تعتمد على ادخال ادوات بلاستيكية رفيعة يقل طولها عن بوصة واحدة (البوصة 2.5 سم تقريبا) يمكن زرعها داخل الحنك الرخو. وهنا تتكون انسجة من الندوب حوالي الاداة المزروعة، الامر الذي يجعل النسيج اشد تصلبا، ولذلك فانه لن يهتز ولن يحدث الضجيج. ويستخدم الطبيب اداة شبيهة بإبرة طبية لوضع الاداة المزروعة. ويعني التخدير الموضعي انه لن يكون هناك سوى ألم يسير، او لا يكون البتة. وتستغرق العملية التي تجرى في عيادة الطبيب 10 دقائق تقريبا. ويطلق على الطريقة اسم «بيلار» Pillar، وهو اسمها التجاري Pillar procedure بدلا من اسمها الاصلي وهو «الزرع في الحنك» palatal implantation. وتستخدم الاداة المزروعة في علاج انقطاع التنفس اثناء النوم ايضا.


المواضيع المتشابهه:

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


Privacy Policy سياسة الخصوصية |

free counters

Sitemap

الساعة الآن 08:25 AM.


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2017 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
SEO by vBSEO

Security team