منتديات احباب عرب  



العودة   منتديات احباب عرب > منتديات عربية > منتديات فلسطين



لا تحتفظ بسجل الإساءة

سامح ولا تحتفظ بسجل الإساءة ما أحوجنا إلى وصل أراحمنا ليس في المواسم ولا في أيام يسود فيها الود والإخاء والصفاء. حيث كثر الناس من قاطعي الرحم،

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 03-18-2012, 11:21 PM
غربة و شوق غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Apr 2010
المشاركات: 20,922
معدل تقييم المستوى: 28
غربة و شوق is on a distinguished road
موضوع منقول لا تحتفظ بسجل الإساءة

لا تحتفظ بسجل الإساءة



سامح ولا تحتفظ بسجل الإساءة

لا تحتفظ بسجل الإساءةلا تحتفظ بسجل الإساءة


ما أحوجنا إلى وصل أراحمنا ليس في المواسم ولا في أيام يسود فيها الود والإخاء والصفاء.

حيث كثر الناس من قاطعي الرحم، فمنهم من تمضي الشهور والأعوام ولا يقوم بزيارة أرحامه،

بل إن من الناس من يصل أقاربه إن وصلوه فقط. وهناك كثيرون ينتهزون فرصة خلافهم مع

أحدهم حتى يفتحوا سجلات الماضي ويحصلوا على المسيء إساءاته كاملة غير منقوصة.

لا تحتفظ بسجل الإساءةلا تحتفظ بسجل الإساءة

رغم أن هذه المواقف قد طُويت واعتذر عنها. فيجب على المسلم حينما يعتذر له أخوه أن يسامحه

ليس في وقتها فقط ولكن إلى الأبد، وأن يمحي كل آثار تلك الإساءة، وإن عاد فأخطأ فلا يعيد فتح

سجله حتى لا يضيع حسنات عفوه، وإلا فما فائدة الاعتذار والمسامحة إن كنا سنعيد نبش الأخطاء في كل مرة؟

لا تحتفظ بسجل الإساءةلا تحتفظ بسجل الإساءة

فقد أمرنا ديننا الإسلامي الحنيف بالمداومة على صلة الرحم ولو قطعوه، والمبادرة بالمغفرة

إن أخطأوا والإحسان إليهم إن أساءوا وأن تكون هذه الصلة قربة لله خالصة لوجهه الكريم،


حيث قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «ليس الواصل بالمكافئ، ولكن الواصل الذي إذا
قطعت رحمه وصلها».


لا تحتفظ بسجل الإساءةلا تحتفظ بسجل الإساءة

ويهدف الإسلام من وراء صلة الرحم إلى بناء مجتمع متراحم متعاطف تسوده المحبة والإخاء

ويهيمن عليه حب الخير والعطاء، فالأسرة وحدة المجتمع تسعد بتقوى الله وصلة الرحم، لذلك

اهتم الإسلام بتوثيق عراها وتثبيت بنيانها. ونحن دائماً أمام فرصة للتعاطف والتراحم كي

تلين القلوب وتستجيب النفوس للتراضي.

لا تحتفظ بسجل الإساءةلا تحتفظ بسجل الإساءة


وتسارع إلى كسب الحسنات والتخلي عن التباغض بالأقوال والأفعال وحري بنا دائماً أن

نغتنم الفرصة ونسارع بصلة رحمنا والإحسان إليهم، وهذه المواقف أعظم مدرسة للبر والصلة،

فهي معين الأخلاق ورافد الرحمة وحبل المودة، علماً انها تتجلى في شهر الصوم فمن صام رقّت

روحه وصفت نفسه وجاشت مشاعره ولانت عريكته. لعلنا نعود إلى أقاربنا بمناسبة ومن

دون مناسبة فنتحفهم بالزيارة والأنس والدعاء والصلة. كما ان صلة الرحم باب خير عميم.

ودمتم بحفظ الرحمن

لا تحتفظ بسجل الإساءةلا تحتفظ بسجل الإساءةلا تحتفظ بسجل الإساءة




المواضيع المتشابهه:

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


Privacy Policy سياسة الخصوصية |

free counters

Sitemap

الساعة الآن 04:35 AM.


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2017 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
SEO by vBSEO

Security team