منتديات احباب عرب  



العودة   منتديات احباب عرب > منتديات عربية > منتديات فلسطين



أنثى الغياب ((5))

ظلّت طول عام تبحث عن أغنية لتنسيها النسيان فلا تجد نفسها في كلّ مرة إلاّ في مملكة الحبّ التي أهداها لها وكلّما حاولت أن تهرب لأحضان اللغة كما كانت تفعل

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 03-16-2012, 10:21 PM
الصورة الرمزية رشاء احمد
رشاء احمد غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
المشاركات: 64,439
معدل تقييم المستوى: 82
رشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud of
موضوع منقول أنثى الغياب ((5))

ظلّت طول عام تبحث عن أغنية لتنسيها النسيان فلا تجد نفسها في كلّ مرة إلاّ في مملكة الحبّ التي أهداها لها وكلّما حاولت أن تهرب لأحضان اللغة كما كانت تفعل كلّما أزعجها فعل منه وجدت نفسها تحترق بنار الشوق لحرفه ، من بعده أصبحت عاجزة عن كلّ شئ حتى عن القراءة فهو كان أمير مملكتها الثقافية وفي غياب الأمير لا مكان إلاّ للفوضى .كم من الأكاذيب يلزمها لتقنع نفسها أنّها بخير وكم من الزمن يلزمها لتنسى عنترا اقتنص قلبها وعقلها كليهما بسهم واحد ثمّ رحل دون أن يودعها .في هذه اللحظة وهي في أعلى درجات انهيارها تتمنى لو أنها قربها ، تلتفت يمينا ويسارا عسى أن يكون كلّ ذلك كابوسا ، تريده الآن كي تحتضن دفئ يديه فتشعر بالأمان ، تريده الآن كي يوقف موسم تهاطل دموعها تريده الآن في هذه اللحظة بالذات كي يشرح لها بمفردات لغته العذبة معاني الحبّ المختلفة وكي تحكي له حكاية الشوق الطويلة تريد الآن أن تسمع صوته يذكرها كم هي قوية والآن تريد رسالة منه يخبرها فيها أنّهما تورطا في الحبّ .تتمنى لو أنّها طلبت منه يوما ان يمنحها بضعا من قوته أو بضعا من ثباته لكن أيّ قوة قد توقف تيار الحبّ ؟ وأيّ ثبات كفيل بتقويتها امام تيارات الشوق؟

المواضيع المتشابهه:

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


Privacy Policy سياسة الخصوصية |

Sitemap

الساعة الآن 03:40 AM.


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2018 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
SEO by vBSEO