منتديات احباب عرب  

العودة   منتديات احباب عرب > ^~*¤©[£]القسم الاداري[£]©¤*~^ > المواضيع المنقولة

الحصر والمحصورين

الحصر والمحصورين منقول من كتابات الاستاذة الصحفية الرائعة / منى سلمان الحصر كلمة تعادل في دارجيتنا كلمة (الزنقة) والمحصور هو المزنوق، و(المزنوق لا يملك قراره) حكمة أأمن بها

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 03-14-2012, 03:41 AM
الصورة الرمزية حمد السوداني
حمد السوداني غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Dec 2011
المشاركات: 44,695
معدل تقييم المستوى: 50
حمد السوداني is on a distinguished road
موضوع منقول الحصر والمحصورين

الحصر والمحصورين

منقول من كتابات الاستاذة الصحفية الرائعة / منى سلمان
الحصر والمحصورين



الحصر كلمة تعادل في دارجيتنا كلمة (الزنقة) والمحصور هو المزنوق، و(المزنوق لا يملك قراره) حكمة أأمن بها ( وكان ما أخاف الكضب ) أقول أنا الأخترعتها، ولكني أعتقد أن الكثيرون يتفقون معي في ذلك، فلا شي يقف في وجه الطبيعة عندما تنادي للتخارج من مخلفات الدواخل!
ولنقم باستعراض بعض الصور التي تؤكد ما ذهبت إليه في ذلك:
* المشهد في إحدى الحدائق والمنتزهات المنشأة حديثا، الكثير من الأسر ومجموعات الطلبة وثنائيات العشاق يحاولون قضاء بضع ساعات للتغير والترويح عن النفس، فالشباب يجتمعون للعب الكوتشينة والأطفال منهمكون في لعب الكرة والشابات مشغولات بالتمشية جيئة وذهابا بطول الحديقة وعرضها لاستعراض طريقتهن في المشي والقوام وما يرتدين من كل ما في ( الشماعة) ، كل هذا البرنامج قد ينهار إذا نادت الطبيعة أحدهم (وخاصة الأطفال) فمن قاموا بإنشاء تلك الحدائق قد نسوا أن يزودوها بفكاكات الحصر.
* المشهد الثاني اجتماع مجلس إدارة مؤسسة مهمة: وهنا يمكن اعتماد النظرية النفسية لحكمة المحصور لا يملك قراره، كما يمكن استغلالها من مراكز صنع القرار، فإذا أرادوا أن تجاز كل الأجندة بسرعة وبدون كثير نقاش ووجع دماغ، فما عليهم سوى اللجوء إلى الإكثار من تقديم المشروبات الباردة وخاصة الغازية منها مع فناجين القهوة المركزة وتعلية التكييف لأقصى درجات البرودة، والنتيجة الحتمية هي إجازة كل البنود بالسرعة القصوى بسبب رغبة الجميع في سرعة المخارجة لفك الحصرة .
* حضر التيمان (حسن) و(حسين) من الخرطوم للمجاملة وحضور مراسم زواج صديقهم وشريكهم في دكان التشاشة بسوق أم درمان (كمال)، الذي يسكن في إحدى قرى شرق النيل ، فرح (كمال) بحضورهم وغمرهم بكرم أهل الشرق المشهود ، وخصهم في الغداء بالمطايب من شيات وأم فتفت وكمونية، وفي المساء أسرفا على أنفسهم بـ(الانبساط) لزوم الحفلة وتوابعها.
وفي الصباح غادر التيمان عائدون مستقلين البص حيث جلس (حسين) بجوار السائق وركب (حسن) في المقعد الأخير، وفي الطريق تفاعلت نتائج الإسراف في الطعام والشراب بمساعدة حركة الاهتزاز و(الرجة) الناتجة من حركة البص وهو ينهب دروب الخلا والشجر في البطانة.
مع مرور الوقت صار (حسين) يسمع أصوات غريبة تصدر من أمعائه (كوررر) ، أعقبه صوت يشبه طقطقة تكسر (المروق) قبل انهيار الراكوبة أثناء المطر، ثم فجأة أحس بدوامة ألم في أحشائه، اندفعت بعدها محتويات (مصارينه ) إلى أسفل ، حينها نظر إلى السائق بعينين زائغتين وهو يمسك ببطنه وينصبب عرقا ويقول:
ممكن تنزلني هنا لو سمحتا؟
سأله السائق مستفسرا:
داير تنزل في الحِلة الجاية؟
أجابه (حسين) باستعجال:
لآلا .. ما الجاية بس نزلني هنا !!
قال السائق باستغراب:
يازول أنت ماك نصيح .. داير تنزل في الخلا مالك؟
رد (حسين) بعصبية:
يا أخوي أنت مالك ومالي .. أنا خلاص وصلتا محل ماشي.. بس نزلني هنا!!

أوقف السائق البص لينزل (حسين) وهو يشير للسائق بسرعة المغادرة
وهناك في الخلف كان (حسن) يعاني مما عاناه (حسين) ولكن (فايتو بالصبر) فلم ينتبه لنزوله من البص
ولكن عندما وصلت الأمور لديه نقطة الـ لا رجعة فكر في أن ينادي على أخيه ويخبره عن معاناته
فانتصب واقفا ليناديه ولكنه فوجئ بخلو مقعده، فسأل الكمساري في حيرة:
أنت الزول الكان قاعد قدام وينو؟
أجابه الكمساري:
الزول المعاك؟؟ .. ده نزل قبيل في نص الخلا !!
صاح (حسن):
سمح دق ليهو ياخي أنا ذاتي عاوز أنزل .
دق الكمساري وتوقف السائق لينزل (حسن) بسرعة
وعندها واصل السائق في طريقه وهو يقلب شفتيه من الحيرة ويقول:
الجن بداوا !!!!




المواضيع المتشابهه:

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


Privacy Policy سياسة الخصوصية |

free counters

Sitemap

الساعة الآن 01:19 AM.


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2017 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
SEO by vBSEO

Security team