منتديات احباب عرب  

العودة   منتديات احباب عرب > القسم التقني > سات 2017 ـ sat 2017

انا وحنيني وقطرات المطر

مساء ليس كأي مساء انا وحنيني وقطرات المطر الجو غائما ,,والسماء باكية الشوارع مبلله والقلوب مرهقه هكذا بدت لي معالم الحياة حينها لم يعد يعنيني شئ سوى ان اسرق من

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 03-11-2012, 12:40 AM
الصورة الرمزية رشاء احمد
رشاء احمد غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
المشاركات: 64,439
معدل تقييم المستوى: 82
رشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud of
موضوع منقول انا وحنيني وقطرات المطر


مساء ليس كأي مساء
انا وحنيني وقطرات المطر
الجو غائما ,,والسماء باكية
الشوارع مبلله والقلوب مرهقه
هكذا بدت لي معالم الحياة حينها
لم يعد يعنيني شئ
سوى ان اسرق من المطر تفاصيله
صوته الشجي
وقطراته النقيه
هي انا ارسم الحلم على تلك الغيمة
باغتني المطر اكثر
بللني اكثر
تعثرت خطواتي
كتعثر روحي المجروحة
تلك الروح التي حاولت دسها
تحت معطف الذكريات
تحت سترة الحنين
كم كنت مغفلة
ظننت انني اخبئ روحي عن روحي
ولم ادرك انه الروح التي اتنفسها ,,,
أزداد هطول المطر
والعالم تتسارع خطواتها
كلاً يهرع الى منزله
يحمل الخوف من البرد والبلل
وانا كنت الوحيدة التي ترقص تحت المطر
كانت خطواتي وكاأنني ارقص
اتلذذ بضجيج المطر
كضجيج موسيقى صاخبة تغريني بالرقص اكثر
لم يعنيني البلل ,,ماذا يحدث لو تبللت ملابسي ؟؟
ماذا يحدث لو تعثرت قدماي وابتل حذائي ؟؟
ماذا يحدث لو سقط معطفي ثقيلاً بقطرات المطر؟؟
الم يبللني الحنين دهراً
الم اتعثر بالفراق عمراً
الم تسقط روحي حزناً
ماذا وماذا ولماذ ؟؟؟
الف تساؤل صاحبني انا و الحنين والمطر
ربما تعبت فقط من السير كثيراً
كتعب السير خلف سرابه
خلف رحيله وغيابه
واقتربت من تلك التلة
كان المطر قد غير ملامحها
كتغير ملامح وجهي الحزين
ذلك الوجه افترسه الدمع وارهقه الحنين
هنا كنا نجلس ,,
هنا كان يحدثني ,, يغازلني ,, يمشط بانامله
خصلات شعري يبث فيها الحياة بأنفاسه الدافئه
يخبرني أننا سنكون معاً
أننا سنختصر المسافات
أننا من علمنا العشاق كيف هو الحب
مو لعة انا بالشتاء بمواسم المطر
التي حملت لي رائحته ,, ذكرياته
كم أحببت نظراته لي حين اضحك
كان يتوقف عن الضحك ويتأملني
أسأله مابك حبيبي ,,
يقترب بأنفاسه الدافئة يهمس في اذني احبكِ
كل تلك الذكريات رسمتها لي ليلتي تحت المطر
أتعبني الجلوس كما أرهقني المشي
كم كنت كاذبة أخادع نفسي
لم يتعبني سوى الحنين
ليس سواها تلك الذكريات
عدت من جديد احث الخطى ,,
امشط الشوارع العارية من البشر
تلك الشوارع المزدحمة بحنين المطر
فجأة رفعت رأسي للسماء داعية برجاء
أن يارب اجعله يعود لي ,,كم اشتاقه
رأيتها غيمة ترسم صفحة السماء
أغرتي بالوعود ,,
اغرتني بالعهود,,
أخرجت ورقتي لاسطر حروفي
لاكتب عليها كم كان مسائي بارداً بدونه
كم اشتقت طعم شفتيه معتقة بالمطر
ياللهي كم هو مؤلم حتى الكلمات سرقها المطر
غاب حبر ورقتي كغياب الفرح بصدري
نظرت الى تلك الغيمة كم تمنيت عقد صفقة معها
ان تحضر كل يوم لتبللني ,,
قد تحمل لي رائحتة
قد تجلب لي عطره
قد يكون فيها بعضاً من أنفاسه
آآآه لو يحمل المطر لنا أرواح من نحب
كما يحمل لنا ذكرياتهم ,,
ظل التساؤل هل ستعود غيمتي وبيدها حبيبي
لازلت اتسائل؟؟!!
ولازلت على يقين انه قد يعود يوماً مبللاً بالحنين ,,,,,
وبقيت الصفقة معلقة بين قلبي والسماء ,,,



ودمتم بكل خير


المواضيع المتشابهه:

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


Privacy Policy سياسة الخصوصية |

free counters

Sitemap

الساعة الآن 04:55 PM.


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2017 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
SEO by vBSEO

Security team