منتديات احباب عرب  

العودة   منتديات احباب عرب > ^~*¤©[£]القسم الاداري[£]©¤*~^ > المواضيع المنقولة

مسلسل حريم السلطان

زوجات بلا عقد شرعي في الزمن الجميل حريـم السلطان رغم الضجة التي أثارها في الشارع التركي لتدخلـه في رمــوز التاريخ، ورغم المظاهرات التي نفــذت في تركيا والتقـدم بـ (75) ألف

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 03-10-2012, 10:13 AM
الصورة الرمزية حمد السوداني
حمد السوداني غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Dec 2011
المشاركات: 44,695
معدل تقييم المستوى: 51
حمد السوداني is on a distinguished road
موضوع منقول مسلسل حريم السلطان

زوجات بلا عقد شرعي في الزمن الجميل
حريـم السلطان

رغم الضجة التي أثارها في الشارع التركي لتدخلـه في رمــوز التاريخ، ورغم المظاهرات التي نفــذت في تركيا والتقـدم بـ (75) ألف شكوى بهدف إيقافه، استطاع المسلسل التركي " حريم السلطان" أن يحبس الأنفاس ويحقق أكبر نسبة مشاهدة سواء في تركيا أو في عواصم الدول العربية بعد دبلجته وعرضه على أكثر من قناة، حيث حقق نسبة مشاهدة ضاهت مسلسلي " العشق الممنوع"، و " الأوراق المتساقطة".
استطاع " حريم السلطان" أن يتحوّل إلى حديث المدن العربية، ليحقَّق نسب مشاهدة غير مسبوقة، وتعرضه قناة " دبي" إضافة إلى قناة " يا هلا" على شبكة OSN.
وقد أثار المسلسل غضب الكثيرين لاعتبارهم أنه شوّه صورة السلطان، وكشف عن نساء القصر اللواتي عاش معهنّ على اعتبار أنهنّ زوجات بدون عقد شرعي، ليكشف عن ثقافة " العيب"، التي سادت في الزمن الجميل، أستطاع العمل أن يبهر المشاهد كلّما عرض على قناة ليعدّ أحد أكثر المسلسلات تميزا في صناعة الدراما التركية، وليصبح المسلسل التركي المدبلج بحلقاته الخمس والخمسين في جزئه الأول أحد أكثر الأعمال متابعة لما يحمله من لإثارة اجتماعية وتباينات تاريخية موثّقة كان لها تأثير مباشر في حبكة درامية تشدّ المشاهد وتجعله يعيش أيام السلطان سليمان بكل ما فيها من حكايات وراء الكواليس، وفي خبايا القصور العثمانية في تلك الفترة معاً يجعله يحق المسلسل الأضخم في تاريخ الدراما التاريخية التركية، بعد أن نال نسب مشاهدة عالية وآراء متباينة لدى الجمهور.

حريم أو جناح نساء القصر
يشرح الكاتب فؤاد المقهوي في مقالة له أن " كلمة حريم باللغة التركية تطلق على الجناح الذي تقيم فيه القصر السلطاني وتطلق أيضا على النساء اللاتي في هذا الجناح الذي له نُظم خاصة، وكل من يزور مدينة اسطنبول التركية ويجول في معالمها السياحية لا بدّ يمرُ بجناح الحريم في قصر " دولما باشا" أو ما نعرفه باسم قصر يلدز، ووجود جناح الحريم يفسّر عدم وجود ملكة في الدولة العثمانية نظراً لكثرة نساء السلطان، حيث كانت والدة السلطان تلقب بـ "تاج المستورات" ولها أرفع منزلة في الحريم ولها نائبة تسمى " خازن دار أو ستا" ومهمتها الرقابة والإدارة وتدبير النفقات، وكانت ترافق السلطان في زيارته للحريم، أما عند موت الوالدة فتخلفها نائبتها وللسلطان زوجات من هؤلاء الحريم يسمّين " قادين" ولم يكن يتقيد بهنّ بالعقد الشرعي، أي أنهنّ يصبحن زوجاته بلا عقد شرعي، فيكفي أن يقول إن هذه زوجته لتكون زوجة شرعية له، ويروى أن نساء القصر كانت ترعاهنّ حاشية من الجواري، وتسهر على راحة كل واحدة منهنّ، وكان السلطان عندما يزور جناح الحريم رغبة منه زيارة والدته أو إحدى زوجاته، إذا عرفت الجواري هذا الخبر بادرن بالتزيّن والتعطّر أملاً منهنّ بنيل إعجاب السلطان بهنّ، وإذا لفت نظرة واحدة منهنّ سأل عن اسمها يكون ذلك بالطبع إعجاب بها، فتقبل عليها الدنيا وتسمى " كوزدة" وتعني أنها راقت بعين السلطان، وإذا أعجب بها كثيرا وزاد اهتمامه بها، سميت " إقبال"، وإذا ما غضب عليها طردت من القصر لتعيش خارجه حرّة طليقة، ومن المألوف أن يتزوّجها بعض من رجال البلاط أو كبار موظفي الدولة، وكان الحريم مرتعا للكيد والدسّ والتنافس على الاستئثار بميل السلطان إلى نسائه، وفي القرنين السادس عشر والسابع عشر كان تأثير النساء في السلاطين من الشدّة إلى حدّ أن الإيطاليات والصقليات كنّ يعرضنّ أنفسهن للبيع بمحض رغبتهنّ لإثارة الدسائس في حريم السلطان...".

قصة المسلسل
يروي مسلسل حريم السلطان" قصة حياة سليمان القانوني الذي حكم الدولة العثمانية في فترتها الذهبية من سنة 1520ميلادية وحتى وفاته سنة 1566، وهي قصة حياة السلطان سليمان القانوني والذي أوصل بحكمه الدولة العثمانية إلى ذروة مجدها، ويُعتبر أهم حاكم في تاريخ الدولة العثمانية، تدور أحداث مسلسل "حريم السلطان"، خلال فترة القرن السادس عشر، ويستعرض الأحداث التي تجري في مقر حريم السلطان المعروف بالحر ملك السلطاني، ويسلط الضوء على علاقة الحب التي جمعت السلطان مع إحدى الجاريات والتي تصبح لاحقاً زوجته وذات نفوذ وتأثير كبير على حياة السلطان والدولة العثمانية بأكملها، ويستهلّ المسلسل حلقاته الأولى بصعود السلطان سليمان صاحب الحق الشرعي إلى السلطة بعمر 26 عاما، بعد أن وضع نصب عينيه هدف تأسيس إمبراطورية أقوى من سلطة الإسكندر الكبير وأن يجعل من العثمانيين قوة لا تقهر وليصبح خلال فترة حكمه التي ذات 46 عاماً. السلطان الشاب، والمحارب الحاكم الكبير بعد تلقّيه نبأ تتويجه في حفلة صيد العام 1520، غير مدرك أنه سيحكم فيما بعد إقليما يتجاوز أحلامه، تاركا زوجته (ماهيدفــران) وابنــه الصغير مصطفى وقصره في (مانيسا)، لينطلق بصحبـة صديقه المقرّي ورفيقه إبراهيم للوصول إلى قصر (توبكابي) في العاصمة الأستانة، وفي هذه الأثناء، أبحرت سفينة عثمانية إلى البحر الأسود لجلب النساء هدايا للقصر من بينهن ( الكساندرا لا روسا) ابنة كاهن أوكراني أرثوذكسي بيعت لقصر (كريميا)، والتي ستصبح في المستقبل (هوريم) زوجة السلطان سليمان وستنجب منه أميرة تحكم معه هذه الإمبراطورية عبر سلسلة من المكائد وسفك الدماء التي دفع ثمنها وزيره الكبير إبراهيم، إضافة إلى إعدامه لأحد أبنائه كي تستمر لعبة السلطة الدموية حيث الغاية تبرّر الوسيلة وكل شيء يصبح مقبولا من اجل أن تنتصر لعبة السياسة والسلطة. " حريم السلطان" يعتبر من أروع المسلسلات التاريخية على الإطلاق من حيث كلفة الإنتاج مع مواقع التصوير والأزياء والمؤثرات المرئية المذهلة، ولقد أثار " حريم السلطان" ضجة واسعة في الشارع التركي لما يطرحه من خصوصيات وقضايا تمسّ صميم رمز من رموز التاريخ التركي هو السلطان سليمان القانوني، وحقّق المسلسل ليس فقط في تركيا وإنما في الشرق الأوسط نجاحا كبيرا، وكذلك في أفريقيا وهو اقتباس وعمل مميز يمزج في أحداثه بين خيال المنتجين وتاريخ الدولة العثمانية ليقدّم دراما مشوقة تدور أحداثها في بلاط السلطان العثماني في عصره الذهبي، فهذا العمل آثار جدلا واسعا في الشارع التركي لما يطرحه من خصوصيات وقضايا تمسّ صميم أحد رموز التاريخ التركي هو السلطان سليمان القانوني، وقدّم مشاهد درامية مختلفة فقصة الحب التي نسجت داخل حريم السلطان شكّلت مصير الإمبراطورية، هذا ويتمتّع العمل بحبكة درامية عالية وسرد للأحداث التي لا يعرفها الجمهور هن هذا السلطان من ناحية حياة القصور في تلك الفترة وما شابها من صراعات ومكائد نسائية وأحداث تروى للمرّة الأولى، فضلا عن القوة العثمانية وفتوحاتها الإسلامية وذكاء القائد السلطان سليمان، بالإضافة إلى الصورة الراقية والبذخ الإنتاجي الواضح في كافة حلقات المسلسل الذي يتضمّن الكثير من الجرأة والموضوعية التي تتلاءم مع أجواء العائلة العربية، كما أن عهد السلطان سليمان بجمالياته في الحياة العامة، وقوة غزواته ورفاهية الحياة تتشابك في خطوط رومانسية، عقدتها مكائد النساء ونفوذهن في القصر السلطاني، ومشاعر الحب والعشق التي قد تغيّر مجرى دولة دون المساس بشخصية السلطان ونفوذه وقراراته التي قد تتأثر بجمال المرأة.

رغم الاحتجاجات
أغضب " حريم السلطان" الكثير من الأتراك تحت ذريعة أن المسلسل يصوّر السلطان العثماني على أنه "عربيد"يحتسي الخمر ويغازل النساء، وقامت الكثير من المظاهرات في تركيا حيث رشق بالبيض الفاسد مبنى أستوديو القناة التركية التي عرضت المسلسل ورغم كل ذلك، استطاع العمل أن يحقَّق عند عرضه رغم الاحتجاجات نسبة مشاهدة مرتفعة، حيث حصل على المرتبة الأولى من ناحية المشاهدة مقارنة بغيره من المسلسلات، وأيضا نظّمت مجموعة ضمت نحو مائة محتج بمصاحبة فرقة موسيقية تعزف موسيقى عسكرية عثمانية مسيرة إلى مكاتب قناة " شو تي في" الترفيهية التي تعرض مسلسل " حريم السلطان" ومزّق المحتجون لافتات تعلن عن المسلسل بالقرب من مكاتب " شو تي في" ورشقوا نوافذ القناة بالبيض الفاسد، وأكد المحتجون أن السلطان سليمان كان عادلا وعلى خُلق طوال حياته وأن تصويره على أنه مولع بالخمر والنساء أزعجهم جدا، وقالت قناة " سي أن أن" التركية " أن المجلس الأعلى للإذاعة والتلفزيون في تركيا وهو جهة مراقبة البثّ في البلاد، تلقى 75 ألف شكوى منذ بدء بثّ المسلسل وردّ المجلس الأعلى على المذكرات الاحتجاجية التي سبقت العرض بأنه ليس باستطاعته وقف المسلسل قبل عرضه، وأيضا أثار تدخّل " حزب العدالة والتنمية" الحاكم في تركيا الجدل، وتمّ تحذير القناة من عرض جوانب حساسة في الحياة الخاصة للشخصيات التاريخية، وقال بولنت أرينج نائب رئيس الوزراء التركي لدى سؤاله عن ردّ الفعل الشعبي أن الإجراءات المناسبة سوف تتّخذ في هذا الصدّد، أما حسن تحسين فندوغلو وهو عضو في المجلس الأعلى للإذاعة والتلفزيون فقال:" أن المسلسل يقتحم الحياة الخاصة للسلطان سليمان القانوني الذي كان من أقوى حكام الدولة العثمانية.. ويصوّر على أنه شخص يخصّص كل اهتمامه لمحيطه، ويكاد ينسى حكم الإمبراطورية، كما تعرض حياته الخاصة على نطاق واسع وذلك أثار إزعاجي".

كاتبة المسلسل توضح
إزاء هذه النقمة حول المسلسل ما كان موقف كاتبة المسلسل من هذه الاحتجاجات التي كادت تنذر بإيقاف العمل؟ تجيب ميرال أوكاي مؤلفة السيناريو قائلة: " أثار العمل الغضب لأنه فتح بابا يطلّ منه الناس على عالم الحر ملك السلطاني المغلف بالغموض... فـ " الحريم" مكان خاص جدا تعيش فيه أسرة السلطان دخلنا هناك وأعتقد أن الانتقاد الرئيسي بدأ من هذه النقطة، لكن بالدخول إلى هناك جعلنا كل هذه الشخصيات التاريخية التي لا تمسّ والتي تحظى بالاحترام قريبة منا، جسدناها كبشر يخاف ويغضب ويحب" وتتابع ميرال في حوار لها مع إحدى الصحف التركية: " كان الحر ملك محظورا على أي رجل سوى السلطان والحواشي ولم تتناول أي من صور الفن الحر ملك باستثناء صور من خيال الرسامين، ولا يعارض كل الأتراك المسلسل حيث لا يرى بعضهم مشكلة في المزج بين الوقائع التاريخية والخيال، فنحن نعيش في بلد حديث حيث يتشابك الواقع والخيال، فلمّ لا يستطيع المخرجون استخدام خاليهم؟ يجب ألا ينتقد أحد الفن القائم على الخيال".

أبطـال المسلسـل
استغرق تجهيز مسلسل "حريم السلطان" من كتابة السيناريو وملابس السلاطين فترة لا تقل عن عام ونصف العام، حيث جهّزت الملابس والمجوهرات لتلك الفترة خلال ثلاثة أشهر من العمل المتواصل، وكانت نشرت الصحف التركية أنه تمّ اختيار الممثلة فهرية افجان الشهيرة بدور نجلا في مسلسل " الأوراق المتساقطة" لتجسيد دور هورام (هيام) حبيبة السلطان، لكن تمّ استبدالها بالممثلة الألمانية من أصل تركي مريم أوزرلي بسبب تجربتها الفنية في ألمانيا حيث مثَّلت في عديد من المسلسلات والأفلام، كما عملت على خشبة المسرح الألماني، وتعتبر الأقرب من حيث الشكل للسلطانة، كما أنها تتقن لغات عديدة ضرورية لتجسيد الدور، وتعدّ هذه تجربتها الأولى للتمثيل في تركيا.
كما ونطلّ الممثلة التركية نور أيسان (Nur Ayaan) التي عرفت باسم بيسان في مسلسل " العشق الممنوع" من خلال المسلسل في دور جارية شركسية وزوجة من دون عقد للسلطان وأم أبنائه، وقد أنجبت له أبنا لتصبح بمثابة زوجته، بيد أن وصول روكسلان إلى القصر وجذه أنظار السلطان إليها وأضحت محط اهتمامه عليها على حساب ماهيدفران التي لم تتقبّل الوضع الجديد، وعن سبب قبولها للدور، قالت أيسان: " السلطان سليمان حكم ثلاث قارات، واستطاع بحكمته وقوته ورؤيته الثاقبة أن يجمعها تحت سلطة دولته، بالرغم من اختلاف اللغات والثقافات والأديان وهو أمر مؤثر، فالعمل تضمّن الكثير من الأحداث المؤثرة الأخرى خاصة بعد مقتل ابنه مصطفى، وساعده الأيمن إبراهيم، بسبب زوجته روكسلان، التي أحبها بجنون، وكل هذه الأحداث أضافت إلى العمل أبعادا تشويقية دفعتني إلى المشاركة فيه". وأكدت الفنانة التركية أنها سعيدة بالجدل الذي أثاره العمل بين المؤرخين وما أنتجه من نقاشات حول هذه الحقبة التاريخية، لافتة إلى أن الأمر دفع الكثير من الناس إلى إعادة قراءة التاريخ.
هذا أطلّ خالد بدور البطولة في المسلسل التركي " عليا" وهو من مواليد 30 أبريل عام 1970 في اسطنبول درس الهندسة المعمارية والبحرية وعلوم البحار، وذلك في عام 1989، وبعد انتهائه من الدراسة في العام نفسه دخل إدارة الأوبرا والمسرح والموسيقى، ثم حقَّق مكانا هاماً في حياته المهنية في الأوبرا والبالية وعشق السينما، قدم عدداً من الأفلام منها " الملاك الأسود" ليدخل بعد ذلك عالم التلفزيون، كما وتمّ اختيار نبهات تشهري المعروفة باسم " فيروز خانم" في (العشق الممنوع) لتجسّد دور السلطانة والدة السلطان، أما الممثلة التركية الألمانية (Meryem Uzerli) مريم اوزرلي فأطلت بدور هورام حبيبة السلطان.

الرئيس عبد الله غول يتابع المسلسل!!
خلال زيارة قام بها الرئيس التركي عبد الله غول لدولة الإمارات العربية المتحدة كان له اجتماع مع طلاب جامعة زايد تحدّث خلاله عن القيم والتاريخ المشتركين بين الأتراك والعرب، وقال: " إن مسلسل " حريم السلطان" هو دائما على جدول أعمالي وأنا أتابعه بانتظام".

سليمان القانوني
قام سليمان القانوني بالعديد من أعمال التشييد، ففي عصره بني مدينة السليمانية بالعراق العجمي على أنقاض قرية قديمة، كما بني جامع السليمانية الذي شيّده المعماري سنان، والتكية السليمانية في دمشق، كما قام بحملة معمارية في القدس من ضمنها ترميم سور القدس الحالي، عرف بسنّه قوانين لتنظيم شؤون الدولة، عرفت باسم " قانون نامه سلطان ليمان" أي دستور السلطان سليمان، وظلت هذه القوانين تطبق حتى القرن التاسع عشر ميلادي، وكان ذلك مصدر تلقيبه بالقانوني، ولقد سمّاه الغربيون سليمان العظيم، ويُعرف أيضا بلقب سليمان المشرّع، توفى سليمان القانوني أثناء حصار مدينة سيكتوار عام 1566، وأصبحت الإمبراطورية العثمانية بعده بقوتها العسكرية وخيراتها الاقتصادية وتوسعاتها، أقوى دولة في العالم، وضعت فتوحات سليمان أهم المدن الإسلامية (مكة والمدينة والقدس ودمشق وبغداد) ومقاطعات البلقان (تصل الآن إلى كرواتيا والنمسا) وأغلب أراضي شمال أفريقيا تحت قبضة العثمانيين، وبقيت الإمبراطورية قائمة بعد عدّة قرون، واليوم في أفق البوسفور وفي عدة مدن تركية أو مقاطعات عثمانية سابقة لا تزال أعمال معمارية شاهدة عللا عظمة العصر الذهبي، أحد هذه الأعمال مسجد سليمان القانوني حيث دفن جسد سليمان في ملحق للمسجد.

تأثير " حريم السلطان" على الموضة
لاشك أن لكل المسلسلات مهما كانت جنسيتها إيجابيات وسليبات، ولاشك أن ما أظهره مسلسل " حريم السلطان" من العلاقة المحرمة وشرب الخمر بعيد عن العادات والتقاليد العربية، فهو من ضمن المسلسلات التي سحرت المشاهد العربي وأدت إلى ازدياد لافت في عدد السيّاح العرب في السنوات الأخيرة إلى تركيا، واليوم نجد المواطن التركي تماما كما العربي يتأثر بشكل أو بأخر بالموضة التي تظهر على الشاشة من خلال هذه المسلسلات، والمؤكد أنه في تركيا تتغيّر الموضة، ومع بث مسلسل " حريم السلطان" انتشرت في تركيا الملابس التقليدية أو العثمانية والمجوهرات العثمانية خاصة خاتم حرم السلطان الذي أصبح يباع في كل مكان، وأيضا نسخ مقلدة عن المجوهرات التي وضعتها الحريم ووالدة السلطان، ويتم بيع هذه النسخ في كل المناطق السياحية التركية ما يفسح المجال أمام السائح العربي لشرائها خلال تواجده في تركيا.
لاشك أن السلطان سليمان أسطورة أعادت مجدها عبر الزمان، وقد أحيت الدراما التركية تاريخ شخصية بارزة في العالم الإسلامي، شخصية أوصلت بحكمها الدولة العثمانية إلى ذروة مجدها واعترف بعظمتها وهيبتها الولاة في الغرب والشرق الأوسط وشمال أفريقيا، ليخطف سليمان الأول بن سليم أنظار المشاهد العربي ويعود به إلى القرن السادس عشر، في عمل درامي عملاق يبعث في النفوس الفضول والرغبة في التعرّف بعمق على أحد أهم الملوك على مرّ التاريخ.

قريبا نسخة كرتونية
هذا ونظرا للإقبال الشديد على المسلسل الذي دبلج للعربية قررت الشركة المنتجة للعمل TIMS بالتعاون مع شركة " مايكروسوفت" و" إنترنت إكسبلورر" Microsoft ortakhgille Internet Explorer إطلاق المسلسل على شبكة الإنترنت كمسلسل كرتوني تحت عنوان ( الطريق إلى النصر)، وستبدأ أحداثه من معركة " موهاج" التي اكتسح فيها الجيش العثماني بلاد المجر وانتصر فيها، هذا وكلف تصوير ربع ساعة من الأحداث نصف مليون دولار.


(وكالات)



المواضيع المتشابهه:

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


Privacy Policy سياسة الخصوصية |

Sitemap

الساعة الآن 02:57 PM.


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2018 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
SEO by vBSEO