منتديات احباب عرب  



العودة   منتديات احباب عرب > القسم الادبي > القصص والروايات



رواية سودانية 2012 ( علي ود جادين ) عبدالرحمن الرشيد كمبالي

تدق الساعة السابعة صباحا يستيقز علي يصرخ باعلي صوته ياما المدرسة الساعة كم وتصرخ سعاد قوم ياولد الجرس خلاص ضرب اسرعه يقول علي يابيو ادني قروش المدرسة انا مشي الجرس

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 02-07-2012, 08:15 PM
عبد الرحمن كمبالي غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Feb 2012
المشاركات: 20
معدل تقييم المستوى: 0
عبد الرحمن كمبالي is on a distinguished road
افتراضي رواية سودانية 2012 ( علي ود جادين ) عبدالرحمن الرشيد كمبالي


تدق الساعة السابعة صباحا يستيقز علي يصرخ باعلي صوته ياما المدرسة الساعة كم وتصرخ سعاد قوم ياولد الجرس خلاص ضرب اسرعه يقول علي يابيو ادني قروش المدرسة انا مشي الجرس ضرب يدخل جادين والد علي يدو علي الجيب الايمن ثم الايسر ثم الاعلي ويقول علي اسرع يابيو انت بتفتس في ابرا يضحك جادين ويقول ياولد الشفقا في شنو قيل نفسك الاول هأك امشي يقول علي الله يابيو ده شنو خمسميه ده في الجيب مابتقعد جيب جنيه جادين عشان شنو نحن زمان كنا بفطر في البيت ونرجع تاني المدرسة يقول علي وهو يتململ يأبيو بقية شنو دكتور ولا مهندس يقول جادين بصوت عالي هأك امشي من وشي __يخرج علي الي الشارع راكضا الي المدرسه وكان فعلا الجرس قد ضرب فكر علي في الرجوع الي البيت والتعلل نانه مريض لكن جادين موجود في البيت وطربت بين جادين والناظر عبدالجليل صداقاء من زمن الدراسة حيث درسا معا في المرحله الوسطه وبينما يفكر في القدوم والرجوع وجده نفس امام الناظر عبدالجليل فنظر له الناظر بحرقه وقال يا ود جادين والله كرهتني كل يوم انا اضرب فيك امشي الطابور الضرب علي الميت حرام ارتسمت في وجه علي بسمه وفرح فرحا شديدا بهذا العفوا ولكن لايعرف سر هذا العفوا واثنا ماهو يمر امام الناظر قد تلقا ضربا قوية كانت ما في الحسبان فقد كان علي يتجرس من الضرب حيث كل يرجع وراء ويذهب يمنا ويسرا ويقفذ الي اعلي فاراد الناظر يضربه بحيث ما لايدري كانت الضربه في وسط الظهر المكان الذي لايصل له الايادي في وسط السلسله الفقرية يقول الناظر وهو يضرب علي ده المرتب اليومي ياود جادين تحرك علي والالام في ظهره لايعرف الي اي يذهب فقد اختلاط الصف الاول مع الثاني في مكان الصف الثامن حيث يدرس علي وبعد عنا شديد وجد طلاب الصف الثامن وكان هذا اليوم السبت يصادف البرنامج الصباحي وكان اصدقاء علي لايخرجون امام الطابور وبعد ان دخل الناظر الي وسط الطابور وصرخ بالصوت العالي صفاء انتبا صفاء انتبا وتعالي صوت الناظر مره اخرا البرنامج اليوم من نصيب الصف ثم تعالة الاصوات من الطلاب بصوت واحد الصف الثامن يأستاذ تحرك الناظر الي الامام قليلا ورفع انفه الي السماء ووضع ياديهوا في الخلف وهو يحمل صوت من العنج يحركهوا مثل الزيل ويتحدث اللغه العربية يا ابنا الصف الثامن من انتم __انتم رجال هذا الوطن سوف يخرج منكم الطبيب والمهندس والوزير انتم امل الغد ونبراس المستقبل انتم قدوة الطلاب وبسم الله يابدا البرنامج الصباحي يامقدم البرنامج تقدم الي هنا اما علي كان كانهوا لم يكون موجود خرج سعيد من بين الصفوف يحمل كراس خاص بالبرنامج الصباحي حيث سعيد يقدم البرنامج الصباحي اسبوعيا لوحده وفجأ رجع الصوت العالي مره ثانيه ده شنو ياولد مافي غير سعيد يقدم البرنامج اليوم داير اشوق وجوه جديده ارجع ياسعيد وعندما كان سعيد راجعا الي الصفوف سمعا صوتا ناعما جميلا صمت له جميع من كان في الطابور ________ نواصل

المواضيع المتشابهه:

رد مع اقتباس
  #2  
قديم 02-07-2012, 08:16 PM
عبد الرحمن كمبالي غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Feb 2012
المشاركات: 20
معدل تقييم المستوى: 0
عبد الرحمن كمبالي is on a distinguished road
افتراضي

حيث انها المعلمه رشا ______رشا هي ام الصف الثامن والمشرفة _لها قدر كبير من الجمال ولها جسم ضخم اذا تحركة حركة معها جميع القلوب من اساتذا وطلاب ولايستطيع اي شخص ان يخفض نطرو منها وهي تقول اطلع يامحمود قدم البرنامج ___محمود طلاب جديد في المدرسة كانت اسره محمود تسكان في المدينة وهو يدرسه في افضل المدارس في المدينة لكن لظروف مادية رجع الي القرية كان جميل جدا ولبق ومهندم وهو الوحيد في المدرسة يعرف اللغه الانجليزية بل يجيد اكثر من استاد الماده خرج محمود من بين الصفوف الثالثه حيث كان يقف في الصف الامام من له شجاع والصف الثاني من له شجاع قليله وكان اطول طلاب الصف اما الصف الاخير حيث يضم علي واصدقاء علي ___فجا وبدون سابق انزار تكلم الناظر بصوت منخفض وقد تغيرة الوقفه التي كانت عليه وانزل الراس الذي كان مرفوق في السماء وربع اليدين من الامام وبداء يرسل سهام قتلا الي وسط رشا وهي تبتسم كل ماتقدم محمود الي الامام تقدم يا محمود بداء محمود البرنامج العادي الذي نسمعوا في جميع المدارس حيث كان لاجديد يذكر ولا قديم يعاد وبينما كان علي شارد الذهن ومحمود يقدم والناظر ينظر الي رشا ورشا تبتسم الي محمود حدث شي من غير العاده بل لم يحدث من قبل حدث صمت رهيب وكانت القلوب ترجف هلعا ولاتسمع في المدرسه إلا اصوات الطيور في الهواء حيث قال محمود وهو يقدم البرنامج اما حكمة اليوم مع الطالب علي جادين حيث توقف علي عن التفكير بطريقة غير مالوفه كانها صدمه كهربائية تحرك عيون علي بسرع شديده كانها كوكب يدور مع الشمس اما الناظر فانقطع عن هو الكهرباء واصبح كانها يشاهد في التلفزين ورشا الشاشه وفجا رجع الصوت العالي لكن لم يكن نفس الصوت الذي كان يجلجل قبل قليل وهو يصرح بصوت متقطع ومتنحنح من تاثير المدرعات التي تخرج من رشا وهي تتحرك يمينا ويسرا ياولد علي جاااادين اخرج الي هنا لكي علي كان يثور كالبركان الثائر وعينوا كالجمر وهو يخرج من الصف الثالث ويضرب سعيد في كتفه بسبب الضحك عليه اما محمود كان يرجع الي الخلف كل ماتقدم علي الي الامام حتي وقف علي في وسط الساحة وتنهمد جميع الطلاب بالضحك وهو يذداد عضبا ويقول الناظر وهو يضحك ده شنو اللبسوا ياود جادين ينظر علي الي الحذاء فكانت الصدمه الكبيره انه ارتداء الفرده اليمنه من الجديده واليسرا من القديمه واتت الفرص الي الناظر بان يتحدث مع رشا وحين مانظر الي رشا فقد كانت رحلة الي المكتب بسبب اشعة الشمس كانت محرقة تغيرة وجه الناظر الي الاسود وصرخ باعاله صوت كانها زائر اسد صفا انتبا ارجع ياولد نشيد العلم كان اكثر شي محبب الي علي نشيد العلم حيث يقول (نحنا جند الله ناكل العدس________ نمشي في الشوارع نشاغل المزز ) الي الفصول دور__ دخل علي الفصل وهو يكفكف القميص ويذهب في اتجاه محمود وسعيد و بينما هو في الطريق تدخل صديق علي الوحيد شريف وكان يحب الضحك والهزل ويقول شريف وهو يضحك ويمسك بعنق علي يا ابو علوا انت تضرب محمود ولا استاذ عبدالجليل البعين الي رشا بينما هو يتحدث دخل استاذ كاظم ____كاظم استاذ اللعه الانجليزية تطوعا منهوا بحيث كان يدرس في المدرسه ومعجبا جدا باستاذه رشا حيث كان ينظر الي رشا من شباك المكتب اثنا ماكان محمود يقدم البرنامج واستاذ عبدالجليل الناظر كان يفكر ان الابتسما كانت الي محمود لان يقدم البرنامج بطريقة جميل _____يقول كاظم اليوم تسميع قوم يامحمود بوك :ياسعيد بين ياعلي فل يصمت علي قليل ويقول استاذ كاظم فل ياعلي اسرع يقول علي بصوت منخفض في.دبل. اي. الف يضحك كاظم ومحمود وسعيد فقط بين الاخرين لايعرفون ما الذي يضحك ________نواصل

رد مع اقتباس
  #3  
قديم 02-07-2012, 08:17 PM
عبد الرحمن كمبالي غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Feb 2012
المشاركات: 20
معدل تقييم المستوى: 0
عبد الرحمن كمبالي is on a distinguished road
افتراضي

يضرب الجرس ويخرج استاذ كاظم وتبدا حصة اللغه العربية وكان استاذ اللغه العربية وهو استاذ الطيب فقد كان طيب القلب وجميع الطلاب يحترمونه حيث درس في بخت الرضاء بداء بالقواعد قليلا ثم الادب كانت له حصتين دبل ويضرب الجرس الي الفطور وهذا اللحظه ينتظرها علي بفرق الصبر خرج علي وشريف وعمر وذهبو الي حوش الفطور يذهب علي مع عمر بين ينتظر شريف تحت الشجره ياخذ علي اثناء عشر رقيفه ويقول الي الخاله ام عوضين انها عشره ويرجع علي وعمر الي شريف بين علي يضحك كان عمر مستقربا من الذي فعله علي يحكي القصه الي شريف وهو يضحك كالعاده بعد الفطور يتجول علي وشريف في حوش المدرسه قليلا ثم يضرب الجرس الي الحص الرابعه و الخامسه وهي رياضيات كانت حص الرياضيات في بداية السنة تبدا من الاوله والثانيه لكن تغير الجدول في الفتره الثانية من العام الدراسي وكان استاذه هذا الماده رشا دايمنا علي يجلس في اخر الدرج اما في حصة الاستاذه رشا يجلس في اول درج بجانب محمود يسعيد طبعا ليس وراء هذا الجهد ان يفهم الماده بل لينظر الي رشا من قرب وهي تتجول امام السبوره ذهابا وايابا ويرفع اليدين عاليا اذا مسحة السبوره جميع اعضاء جسمها تتحرك كانها هاتف يهتز اما محمود يغضب حين ينظر علي الي الاستاذه رشا لان محمود يعتبرها المعلمه الوحيد التي تحترموا اما شريف فكان يحفظ جميع حركاتها داخل الفصل وبعد دقيق قليله يرن الجرس الكهر بائي ___________ الكهرباء في هذا القرية تقطع بعد الفجر لتتحول الي المصانع الموجوده بالقرب من القرية ويعاد التيار عن الظهيره الي القرية كل يوم ماعدا الجمعه فان التيار يكون موجود طول اليوم تدخل استاذه عواطف الي الفصل وهي تدرس مادة الاسلامية هي شديدة الغضب حاذمه تتحدث بصوت عالي وتسكان في القرية كان والده امام المسجد الوحيد في القرية قبل ان يرحل الي الدار الاخر ويحل مكانو الشيخ محمد احمد والد عمر صديق علي وشريف يرن الجرس مره اخره وجميع من في الفصل يرتجف من الماده القادمه حيث كان الاستاذ عبدالله وكيل المدرسه يدرس ماده التاريخ وهو المسؤول عن الرسوم ودفاتر الغياب والحضور وكان قصير جدا واعسر اليدين لايحلق الشعر بل كان محب للفنان مصطفي سيد احمد يرتدي بنطلون شرزتون وقميص طويل جدا الي ان يخفي اليدين عينون حمرا اذا دخل الفصل فان جميع الطلاب يقفوا خوفا ولا يحي الطلاب بل يدخل في الدرس مباشرا حتي انه لايكتب بسم الله الرحمن الرحيم في الصبوره لا يدرس اي شي دائما يقول يامحمود فوم اقراء من هنا الي هنا وهو يشرح ما قراهوا محمود ومن بدايت الحصه يقول اخرج الكراس والكتاب يضرب من اليد اليسرا ثم الي التسميع مقاله تالوا الاخره ويضرب في الظهر اذا توقف الطلاب عن التسميع وبعد نهاية الحص يقول الماجاب الرسوم يقف ويضرب جميع الطلاب بالاملل اما علي ينتظر رن الجرس بفرق الصبر لكن يرن الجرس وماذال استاذ عبدالله داخل الفصل يقول اذا لم اكمل هذا الدرس لنا يذهب اي احد بعد وقت طويل يخرج الاستاذ عبدالله يجري علي الي خارج المدرسه ويقول انشاء الله تحرق انشاء الله تغرق انشاء الله اشتاذ عبدالله يموت يضحك شريف ويقول ياعلي يموت شنو الزول ده ما بعيا عمر يلا نمشي البيت ياناس يقول علي بيت شنو الليله السبت اليوم طول نمشي مدرسة البنات الثانوية كانت المدرسة الثانوية بالقرب من المصانع يقول عمر انامشي اصلي الظهر في الجامع يقول علي بنبره حاره امشي والله انت وابوك لميتوا حسنات الدنيا ده كلها ويذهب علي وشريف ينضم له سعيد ويقول لشريف الليل اخر يوم في المدرسه يقول علي بلهفا له استاذ عبدالله داير يموت يضحل شريف ويقول سعيد الامتحانات الاسبوع الجاي ياعلي انت ماعارف وله شنو يقول علي امتحانات شنو نحن قبل شهرين ما امتحانا يقول سعيد ديك امتحانات الفتره الاولة ودي الامتحانات النهائية وانت ياشريف مشي بجاي وي بيتكم نهناك يقطع علي البنات يازول يفترق سعيد عن علي وشريف ويشقان طريقهما الي مدرسة البنات الثانوية _________نواصل

رد مع اقتباس
  #4  
قديم 02-07-2012, 08:18 PM
عبد الرحمن كمبالي غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Feb 2012
المشاركات: 20
معدل تقييم المستوى: 0
عبد الرحمن كمبالي is on a distinguished road
افتراضي

يقف علي وشريف وينظر الي البنات ويبدان في المعكسه يتخرج البنات علي دفعات اولا بنات الصف الاول والثاني ثم الثالث ويقف علي وشريق في مكنهم وتذداد المعكسات بعد خروج بنات الصف الثالث وتقول احدهنا الي صديقتها شوفي الشافع ده بعكس يضحك شريف باعالي صوت ويتذمر علي ويقول انا شافع يابقره انت ما بتخجلي مشه مع البنات الصغار ديل وتزعل زعلا شديد وتقول احسليك ياولد جادين بحدث امل يخذ شريف بايد علي ويذهب الي البيت ويقول شريف ان مشي اقراء الامتحانات بعد اسبوع يقول علي قراءة شنو يازول بخرات بس تعال لي بعدين نجهز البخرات يدخل علي البيت ويصرح فرحا يامي خلاص انتهة المدرسه والامتحانات بعد اسبوع تقول سعاد ياغبي انت هسي فاهم شنو الامتحانات امشي ابوك قال ليك الحقني في الزراعه يقول علي يامي انا تعبا ماشيفه جاي من المدرسه تقول سعاد ياولد الاولاد قبيل رجعوا انت كنت وين يقول علي كانتا بقراءة مع شريف في كل يوم يحضر شريف الي بيت علي للمذكره وكتابة البخرات واحينا يحضر عمر لكل كان دائما يقول البخرات ماصح وبعد اسبوع تما تجهيز جميع البخرات وفي اول جلسه يوم السبت وكانت هذا الجلسه الوحيده التي لم يخذ علي البخرات اليها لانها كانت ماده الانجليزي واصلا لايعرف علي اي شي عن اللغه الانجليزية اوحتي الحروف كما يقول وبعد نهاية الجلس يقول محمود الي سعيد السؤال الخامس كان كمبزشن كتابة عن شنو يقول سعيد عن العطله الصيفيه وهنا يقول شريف الي علي السؤال الخامس الما اشتقلتوا كتابة شنو يقول علي نقطه نقطه نقطه ويرجع علي وشريف وعمر الي البيت معا لتجهيز بخرات اليوم الثاني وايضا عمر يقول الكلام ده ماصح اليوم الثاني كان امتحان اللغه الاسلامية حيث اخذ علي كتاب صغير جدا مكتوب فيه سوره يس والواقعه اما شريف فكتب ايات من القران في بخره وكانت هذا اسهل امتحان الي علي وشريف اما عمر فقد كان غير راضي عن الامتحان اما الامتحان الثالث كانت لماده التاريخ وكان المراعب لهذا الماده استاذ عبدالله جهزه علي وشريف بخرات كان علي يضع البخرات في الحزام ويربط في وسط البخره استكه قروش وتجر البخره والاستكه معا الي ان تظهر الكتابه كامله واذاف اقتربه احد المرقبين ترك البخره والاستكه ترجع الي الحزام اما شريف كان يكتاب البخره في القميص من الجانب الامامي بينما كان استاذ عبدالله حازما شديدا في المرقبه الا ان علي وشريف استطعا ان يكتبا ماعندهم اما عمر فقد كان في حير من امر وتمنا لو كانت له بخره بعد انتها الجلس خرج علي وشريف وعمر واتفقا في كتابة اكبر كمية من البخرات اليوم لان غدا امتحان فراقة الحبيب الرياضيات وكان هم علي الوحيد ان يرا الاستاذه رشا وبينما كان عمر وشريف يرجعا في بعض المسايل كان علي يفكر كيف تكون رشا غدا اما في الناحية الاخره بالقرب من المدرسه يفكر ايضا استاذ كاظم في نفس الاشياء التي يفكر فيها علي لان هذا اليوم سوف يكون اخر يوم لكاظم في القرية حيث وبعد الامتحان مباشرا سوف يرحل كاظم الي القرية التي يسكان فيها اسرته ولن يرا رشا الابعد ثلاثه اسهر حين كان الهواتف في القرية اثنين فقط واحده عند حاج الحسن ________حاج الحسن هو والد شريف تاجر في المدينة ومساهم في بعض المصانع التي انشاة حول القرية فكان هذا الهاتف خاص بالاعمال التجارية اما الثاني كان في منزل الناظر عبدالجليل حيث ان له ثلاث ابناء اثنين منهم في السعودية والثالث في لندن يدرس ولا يوجد وسالة لاتصال غير الجواب فقط لكن من الذي يحمل الجواب الي قرية ودجادين _____نواصل

رد مع اقتباس
  #5  
قديم 02-07-2012, 08:19 PM
عبد الرحمن كمبالي غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Feb 2012
المشاركات: 20
معدل تقييم المستوى: 0
عبد الرحمن كمبالي is on a distinguished road
افتراضي

قرية ودجادين سمية باهذا الاسم لان جادين اتي الي هذا المنطقه وسكان فيها وانجاب ولدين الطاهر وعلي __الطاهر توفر في هذا القرية وكان اول من يموت ويدفا في هذا القرية وسمية قرية ودجادين اما علي فهو والد عبدالله والد جادين ابو علي وعبدالله اول من حفر بئر في هذا القرية وبسمي حتي الان ببئر عبدالله وكان لعبدالله ثلاثه اولاد هم معاوية وجادين وحسين معاوية توفي اما حسين فيسكن في المدينة وله اسره وقرية بهذا الشكل يستحيل ان ترسل جواب بدون مايعرف اي شخص في القرية وايضا لايستطيع كاظم ان يدخل القرية بدون مناسبه في القرية واذا حضر الي اي مناسبه يمكن ان لايراها بينما علي وكاظم يفكر ان في رشا كانت رشا تفكر في ابن الناظر خالد الذي يدرس في لندن حيث كانت بينهم علاقة من زمن الدرسة وحتي في الجامعه دامت هذا العلاقة الذي لايعرف عنها اي شخص غيرهما الاثنين حيث كانت هنالك اخبار تقول ان خالد سوف يحضر بعد شهر ويريد الزواج وسوف يستقر في القاهره بحسب العمال بعد الدراسه اما خالد وهو في الغربه كان في نفس هذا الليله يفكر ايضا كيف سوف يقول الي والده الناظر عبدالجليل انه تزوج من بريطانية عشان ياخد الجنسية البريطانيا ويعيش في لندن وتطول ساعات الليل حتي اتي الفجر وذهبا علي وشريف ورشا وكاظم الي اليوم الاخير حيث كان اسرع وايام الاسبوع اجتمع فيها علي في الدرج وكاظم في الباب ورشا تتجول داخل الفصل علي لايستطيع ان يفكر في الامتحان وهو يرا رشا تتجول امامه اما كاظم فكان يفكر في مابعد الامتحان كيف يكون الفرق ورشا تفكر في القاهره وكيف تعيش في الغربه مره شهرين وفي يوم الاثنين من الاسبوع كان قد اعلان ان نتيج الامتحانات سوف تاتي يوم الخميس وكاظم سوف ياتي بالنتايج وايضا خالد سوف يحضر يوم الاربعاء من لندن لاختيار العروس رشا كانت في حيره كيف سوف يكون اللقاء بعد الغياب الطويل حيث مرة ثلاثه سنوات وكيف سوف يكون شكل بعد هذا الفتره اما علي كان يفكر في النتيجه هل سوف يحرز نصف المجموع او اقل اما كاظم فقد اعده العده الي خطبة رشا يوم الخميس من اهلها وبعد الثلاثاء اتات يوم الاربعاء حيث كان جميع الناس في انتظر خالد من لندن واي شخص كان يشرع من نفسه من يقول ان الطائره تاخرة ومن يقول انة سوف يحضر في الثانية فجرا لكن اتات في وصح النهار وهو يحمل علي كتفه طفل صغير وعلي يمناه خواجية وبينما كانت رشا تجهز نفسها الي استقبال الجبيب العايد سمعة الزقريد تتعالت وفجاه صمت من كان في القرية حست رشا بشي قريب وخارجه تنظر مي اعلي الحيطه مثل اهل القرية ورات طفل وامراة فصرخة ثم سقطة علي الارض وهروالت جميع اهل القرية الي منزل رشا لمعرفة الحصل وقالوا ان رشا سقطة من طوبه وبعد المغرب ذهبوا اهل القرية الي منزل عبدالجليل لتبارك الي ابنه خالد الشهاده والزواج وبعد ان فاقة رسا اسودة الدنيا في وجهها ففكر كثيرا في الانتحار وبينما هي تفكر دخلة عليه سعاد والده علي تسال عن حال رشا وتقول لام رشا بكره كاظم جيب اهلوا زياره ليكم وهنا تدخل علوية بنت خالت رشا وتقول يارشا انا ماشه اشو الخواجية ارحلي معي تقول رشا بصوت حزين انا ما بقدر تفول علوية بعفويه كاظم جيب اهلوا بكره عشان شنو اكيد دايرين يخطبوكي بختك بكره بيختبوكي تقول رشا شنو كاظم خطوبه لا لا لا كاظم وهنا يتوقف التفكير عن خالد وتبداء الرحله معا كاظم كيف كان ينظر له من شباك وكيف كان يودعها في اخر يوم من الامتحانات وتخرج علوية الي باب الغرفه وتقول رشا ياعلوية انا جايه معكي تضحك علوية ده شنو يعني من جبنا كاظم بقيتي طيبة تقول رشا وهي تبتسم انتي عويره يذهبنا الي منزل عبدالجليل وينظر اهل القرية الي هلين الخواجية وهي كيف تنظر الي الناس كانها ماعز جديد مثل مايقول حامد سيد الدكان_________نواصل

رد مع اقتباس
  #6  
قديم 02-07-2012, 08:20 PM
عبد الرحمن كمبالي غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Feb 2012
المشاركات: 20
معدل تقييم المستوى: 0
عبد الرحمن كمبالي is on a distinguished road
افتراضي

حامد سيد الدكان هو صديق جادين والناظر عبدالجليل واستاذ عبدالله الوكيل وحاج الحسن يجلسوا كل يوم بعد صلاة المغرب في فرشة امام باب الدكان و يتحدثوا عن السياسه والرياضه والفنون كان مثل ركن النقاش في القرية وحامد هو والد سعيد ويعرف ايضا بالفيلسوف في القرية ويعرف جميع انساب اهل القرية اما عبدالجليل كان الوحيد الحزين في القرية لان ابنوا خالد تزوج من خواجية ولم يستشيرهوا وكان يرير ان يزوجه ابنة اخية خضر المفتش الزراعي اما اهل القرية كانوا محترين في هذا الخواجية كيف تتكلم وكيف تاكل وهل سوف تعيش في القرية وكانت رشا تترجم كلام هلين ويقول حاج الحسن يارشا قولي ليها ابوكي بشتغل شنو ويقول عبدالله الوكيل يازول نوع ديل مالم مال الشغل ديل ناس راحات ساكت وبعد توزيع الحلوة والشربات ودخول الليل بدات احمل رحله واصعب رحله واطول رحله اجمل رحله عن رشا تفكر كيف انها تركت بهذا الشهول حب خالد وتحولت افكراها الي كاظم واصعب رحله عند علي وهي بتحضر عدا الي النتيجه واطول رحله عن خالد كيف ياتي الصباح ليجتمع اهل القرية ليتحدثوا مع الناظر عن زواجه من هلين وطول ياليل حضر الفجر بعد اطول ليله في تاريخ علي ورشا وخالد وكاظم تعالت صياح الديوك في القرية وحلق الظيور علي اشكال هندسية واخره متعرجه وكانت ترسم الي علي شكل الشهاده وترسم لرشا قلب مفعم بالحياه ويقطعها سهم نحيل اما خالد ترسم له صوره عبدالجليل وهو بين زراعيه وكاظم كان يراء في شكل الطيور صوره رشا وهي تبتسم له بعد شروق الشمس حضر كاظم يحمل نتايج الصف الثامن في اول بص يصل الي القرية حيث كان في استقبال كاظم الناظر عبدالجليل وجميع المعلمين والمعلمة ماعد رشا كانت داخل المكتب وذهبوا جميعا الي المدرسه ضرب الجرس النحاس واتصفت الصفوف داخل المدرسه مع اهل القرية ثم تقدم الناظر عبدالجليل وقدم خطبه طويلا لم يفهم منها اي شي بينما جميع اهل القرية والطلاب الصف الثامن في حالة من الخوف والرهبه واخيرا تقدم الوكيل عبدالله يوزع في نتايج الاول علي الولاية والمدرسه سعيد حامن حيث احرر٢٨٠ درجة ومحمود احمد احرز ٢٧٩ الي ان سمع اسم علي جادين احرز١٧٦ درجة فتعالت الصيحات ودخل جادين الي وسط الساحة يقول ده ولدي ده ولدي وقد احرز شريف ١٥٥ درجة اماعمر فقد احرز ١٣٥ درجة وكان خيبت امل القرية حيث عرف عن عمر انه مهزب جدا ويحب الدراسه ويصلي جميع الاوقات في المسجد كاظم يحرك النظر من هنا الي هناك ليراء رشا لكن بلا جدوا وذهبوا جميع اهل القرية الي منزلهم في فرحه كبيره ووقف حامد وسط الشارع ويمسك في يدهوا كيس من الحلوة يوزع علي جميع اهل القرية ويكبر ويهلال وبعد الفطور احضر كاظم اسرتهوا الي منزل حاج الامام _______ حاج الامام هو والد رشا وايضا له مكان خاصه في القرية حيث انهو مامون المسجد وشيخ الخلوة في العطله الصيفية وايضا هو مزارع ويملك اكبر مساحات الاراضي في القرية رحب حاج الامام بود التجاني

رد مع اقتباس
  #7  
قديم 02-07-2012, 08:21 PM
عبد الرحمن كمبالي غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Feb 2012
المشاركات: 20
معدل تقييم المستوى: 0
عبد الرحمن كمبالي is on a distinguished road
افتراضي

ود التجاني هو مهدي التجاني والد كاظم حيث كان يعمل في العراق في احد المصانع الزخيره رجع الي القرية بعد انجاب كاظم في العراق دخل ود التجاني وكاظم الي الديوان ووجدو عبدالجليل وعبدالله وحامد وحاج الحسن وكان يتحدثوا عن ابن عبدالجليل خالد وبعد ان شرح الامام ان زواج خالد من هيلين لن يحدث اي مشكله في القرية وتحدث ود التجاني عن كاظم ورشا فقال الامام ان كاظم شاب ممتاز ورجل صالح وطيب ولا اجد احسن منهو الي بنتي لكن عندي شوره هنا توقف قلب كاظم عن النبض وبداء يرتجف ويقول في نفس شورة شنو ويواصل الامام في كلامه الدين يحتم معرفة راي البنت ثم ذهاب الي الحوش الثاني وقال الي ام رشا امشي حدثي رشا عن كاظم فقالت ام رشا ياحاج الامام كاظم كمان داير شوره اديها طوالي فصرح الامام امشي قلتليك وكانت رشا تسمع في هذا الحديث من خلف الباب وفي وجهه ابتسمه عريضه حين سالتها امها عن كاظم ورجع الامام الي الديوان وكان كاظم في دنيا ثانية من الخيال وقبل ان يتحدث الامام سمعة زقروده الفرح ورسمة علي وجه كاظم اجمل لوحه في حياته وبعد احتسا القهوه رجاع ودالتجاني الي القرية الثانية وبقا كاظم في اجمل مكان له ومازالت الزقروده تتعالة من بيت رشا الي بيت سعيد ومحمود وايضا علي ودجادين والحزن الوحيد في القرية من نصيب عمر بعد المغر تحولت القرية كلها الي فرح وتتجول اهل القرية من منزل رشا لمبارك الي منازل الطلاب الناجحين حامد او الفيلسوف يجهز لاحتفال بابنو سعيد اول الولاية ويحضر مجموع من الكراسي والتربيز والسراير الي وسط الحوش ويقوم بتوصيل اكبر كشفه في القرية وتقوم محاسن _____محاسن هي ام سعيد وزوجة حامد من القرية الثانيه التي يعيش فيه كاظم وهي من اهل كاظم من بعيد تزوجها حامد وكانت ارخص زوجه تدخل القرية حيث كان المهر قرشين وكان ابوها درويش دايما يرتدي جلابية خضرا__بتجهيز الشاي باللبن والزلبيه وبعد تجهيز ماكولات البارطي وحضر الناس الي منزل حامد للمشركه بالقرب من باب منزل حامد حيث كان ابواب القرية تطل الي الشوارع لاكن بدون بوابه بل مفتوحه علي مصرعيها فكان اللقاء بين كاظم ورشا وجها لوجه كان اول لقاء لم يتحدث اي احد بل كان ينظر الي الاخر واللغه بينهم لغه العيون والصمت ويقول كاظم وهو صمتا انا حبيتك من او نظر وكانت صابر عشان اليوم ده وتقول رشا وهي ايضا صمته انت الانسان البحلم بيهوا من زمان تقطع علوية هذا الحوار الجميل وتقول كاظم مبروووووووووك ويرد كاظم بلهفه ماشاء الله حيث لايعرف ماذا يقول وهو في دنيا الخيال تضحك علوية وتذهب مع رشا الي داخل منزل حامد وتقول رشا انتي ياعلوية بتضحكي في شنو حيث ان رشا كان في نفس دنياة الخيال يحضر جميع اهل القرية وهيلين ايضا وكان علي وشريف ومحمود وسعيد في اجمل اللوحات البشرية وهم يبشرون مع الجميع ويعلمون هيلين كيف تبشر وكاظم ورشا ينظرون الي بعضهم طول فتره البارطي وجميع اهل القرية يفرحون ويرقصون حيث كان هذا اول يوم يظهر فيه علي ودجادين بين الجميع وفي وسط الساحه يتقدم علي ويقول بعد الحفل شكرا الي جميع اهلي شكرا الي معلمين ومدرسات المدرسه الناظر عبدالجليل والوكيل عبدالله واستاذ الطيب وهو مريض نطلب من الله له الشفاء وام فصلي الاستاذه رشا والاستاذ كاظم والشكر الي اخواني الطلاب والشكر الخاص الي امي سعاد وابي جادين وجدي عبدالله والله الموفق __ ____ ____ شكرا الي اللقاء في رواية جديده ____اخوكم عبدالرحمن الرشيد اسف علي الاخطأ الاملائية وارجوا منكم تصحيح الاخطأ وارجوا اختيار اسم جديد لهذه الرواية

رد مع اقتباس
  #8  
قديم 02-07-2012, 10:34 PM
الصورة الرمزية admin
admin غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Dec 2009
المشاركات: 3,884
معدل تقييم المستوى: 10
admin is on a distinguished road
افتراضي

شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .
واصل يا مبدع تم التثبيت واضافة تعديل للعنوان كما طلبت

رد مع اقتباس
  #9  
قديم 02-07-2012, 11:11 PM
عبد الرحمن كمبالي غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Feb 2012
المشاركات: 20
معدل تقييم المستوى: 0
عبد الرحمن كمبالي is on a distinguished road
افتراضي

تسلم اخي المدير وربنا يوفقك ويوفق احباب عرب لترتقي في افق المجد والنجاح وانشاء الله سوف يتواصل نشري والشكر كل الشكر الي حمد السوداني الذي لم اتعرف عليه حتي الان وهو ينشر لي في منتدي المنقوله ليكن سبب في تسجيلي هنا وشكرا لك اخي المدير وجميع الاعضاء

رد مع اقتباس
  #10  
قديم 02-07-2012, 11:13 PM
عبد الرحمن كمبالي غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Feb 2012
المشاركات: 20
معدل تقييم المستوى: 0
عبد الرحمن كمبالي is on a distinguished road
افتراضي شكر الي اخي المدير

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة admin مشاهدة المشاركة
شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .
واصل يا مبدع تم التثبيت واضافة تعديل للعنوان كما طلبت
تسلم اخي المدير وربنا يوفقك ويوفق احباب عرب لترتقي في افق المجد والنجاح وانشاء الله سوف يتواصل نشري والشكر كل الشكر الي حمد السوداني الذي لم اتعرف عليه حتي الان وهو ينشر لي في منتدي المنقوله ليكن سبب في تسجيلي هنا وشكرا لك اخي المدير وجميع الاعضاء

رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
كمبالي


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


Privacy Policy سياسة الخصوصية |

Sitemap

الساعة الآن 01:41 AM.


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2018 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
SEO by vBSEO