منتديات احباب عرب  

العودة   منتديات احباب عرب > ^~*¤©[£]القسم الاداري[£]©¤*~^ > المواضيع المنقولة

ماساة مرضى الكلى بمستشفى الخرطوم

مرضى الكلى وقسوة الواقع ودموع التماسيح مظاهرات لمكلومين ومرضى تعيق المرور والحركة ايصالا لرسالتهم انهم مرض الكلى والمشهد في تلك الظهيرة يدمي القلب ويفطر الخاطر ،والعين لاتصدق ما يجري

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 02-04-2012, 10:40 PM
الصورة الرمزية حمد السوداني
حمد السوداني غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Dec 2011
المشاركات: 44,695
معدل تقييم المستوى: 51
حمد السوداني is on a distinguished road
موضوع منقول ماساة مرضى الكلى بمستشفى الخرطوم

مرضى الكلى وقسوة الواقع ودموع التماسيح

مظاهرات لمكلومين ومرضى تعيق المرور والحركة ايصالا لرسالتهم انهم مرض الكلى والمشهد في تلك الظهيرة يدمي القلب ويفطر الخاطر ،والعين لاتصدق ما يجري امامها جموع من ضحايا مرضى الكلى القاتل الذين كان قدرهم ان يظلوا تحت ماكينات الغسيل بنوعيه البروتني والكيميائي ضمانا لاستمرا الحياة وتدفق الدم النقي في عروق اناس اصيبوا بهذا الابتلاء، نعم اكثر الناس ابتلاء الانبياء ثم الامثل ثم الامثل ،ومن يدري لمن تكون استمرار العافية فاليوم هو، وغدا انا او انت وليس هذا المهم ولكن الاكثر اهمية والذي يحتاج الى مراجعة وتساءلات جادة لماذا لم تستثن هذه الشريحة المبتلاة التي لا يعرف معاناتها الا من كابد المها ووعذابها ورغم قناعتنا بان من حق الاطباء استخدام المناسب من الادوات لانتزاع حقوقهم !!فقد جاء اضراب الاطباء رسل الرحمة قاصمة للظهر ومجلبة للعار توقيت ومحلا ،وجاء في يوم كان المجتمع في حاجة لهم ؟كيف يعاقب الاطباء الحكومة التي تاخرت في صرف بدلاتهم واستحقاقاتهم على حساب هذه الفئة الضعيفة ؟وكيف هان عليهم الحنث بالقسم المغلظ الذي اقسموه وهم في منصات التخرج ؟ تذكرت هذا والالم يحاصرني حيث اعادني الزمان الى تسعينيات القرن الماضي حيث تداعى نفر كريم من ابناء ولاية القضارف عندما استفحل مرض الكلى الذي كان يحصد الارواح في شراسة ضارية وبالارادة وحسن النوايا ونبل المقصد اجرى الله على ايديهم نجاحات مقدرة كان نتاجها توفير عدد من اجهزة الغسيل والمعدات الملحقة بها بما يفوق المليون ريال وبتوفيق من الله وصلت هذه الاجهزة الى الولاية انقاذا لارواح مرضى الكلى وقد تم تدريب طاقم خاصة لادراة هذه الوحدة التي اصبحت نواة لمركز متكامل تقدم فيها الخدمات على افضل مستوى ونحن عندما نسوق هذا الحديث ليس منا ولا اذى ولكن محاولة لعقد مقارنة سريعة بين ما حدث وخروج المئات في مسيرة غاضبة لسوء المعاملة وبين مثال التكافل الذي يحتمه علينا ديننا الحمنيف فالمرواءت تولد في كنف الايثار وحب الاخرين .
باي حال من الاحوال ومهما كانت المبررات من حقوق مادية او غيرها لايمكن قبول ان يخنس الاطباء ويتخاذلوا عن عن اداء الواجب الانساني /اليس كان من الممكن ان يناوب مجموعة من الاطباء لتشرف على مثل هذه الحالات الخطرة(0توقف الغسيل عن ميعاده يعني تسمم البدن والدم) ومجموعة اخرى توصل رسالتها واحتجاجها ؟ لوكنت مسؤولا عن هؤلاء الاطباء لعقدن لهم مجلس محاسبة وتاديب وفتحت تحقيقا تصل عقوبته لسحب رخصة الخدمة فالذي حددث يدخل ضمن المسؤولية الجنائية والذي حجدث لا يمكن غض الطرف عنه بل لابد من معالجته بحسم وقوة حتى لا يتجاسر احد في طمس معالم الفعل الجميل وحتى لا تغيب مساحة الخير نامل التفكير مرارا قبل الاقدام على تصرف يورث الندامة
ختاما نقول اهل السودان تكاتفوا مع محنة مرضى الكلى حيث يتزايد العدد مقابل شح في الاجهزة حيث يوجد 32 ماكينة بينما الاحتياج الفعلي 120 جهاز

المواضيع المتشابهه:

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


Privacy Policy سياسة الخصوصية |

free counters

Sitemap

الساعة الآن 07:52 AM.


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2017 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
SEO by vBSEO

Security team