منتديات احباب عرب  

العودة   منتديات احباب عرب > ^~*¤©[£]القسم الاداري[£]©¤*~^ > المواضيع المنقولة

ألحـق عـروس مـغـتـربــة

أغاني البنات التي تعزف على إيقاع الدلوكة في الأعراس والمناسبات السودانية هي أجندة المسكوت عنه، وصوت البرلمان النسائي، الذي تعبر مضامينه الجريئة ومفرداته العفوية عن أوجاعهن، الأمر الذي يجعل منها

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 02-04-2012, 04:30 PM
الصورة الرمزية حمد السوداني
حمد السوداني غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Dec 2011
المشاركات: 44,695
معدل تقييم المستوى: 50
حمد السوداني is on a distinguished road
موضوع منقول ألحـق عـروس مـغـتـربــة

أغاني البنات التي تعزف على إيقاع الدلوكة في الأعراس والمناسبات السودانية هي أجندة المسكوت عنه، وصوت البرلمان النسائي، الذي تعبر مضامينه الجريئة ومفرداته العفوية عن أوجاعهن، الأمر الذي يجعل منها قبلة للدارسين في إشكالات الزواج وملاذا للباحثين في أسباب العنوسة.
من خلال رصد تاريخي مبسط لمعارك الفتيات مع شبح العنوسة ــ من خلال أغاني البنات ــ يتضح أن الفتاة السودانية ظلت تتغنى بأصالة العريس المحلي الذي يغالب ضيق قلة الحيلة ويقاتل الفقر من أجل عينيها، إلى أن تطورت أساليب كسب العيش وظهر الاغتراب كحل اقتصادي سحري لكل معضلة عاطفية سببها ضيق ذات اليد، فحدث إحلال وإبدال تدريجي لصورة فارس الأحلام الذي تغير إلى عريس مغترب ومقتدر أيضا.
وهكذا تسللت إلى أشعار البنات أسماء جديدة لعواصم عربية يعود منها العريس إلى أهله وأقاربه محملا بالغالي والنفيس وباحثا عن (عروس محلية) يحملها معه ــ مزينة بالحلي الذهبية والمصوغات الثمينة ــ إلى غربته الواعدة.
ومع (تحور) الغربة إلى هجرة طوعية في بلاد الناس كان لابد أن تمارس الفتاة انتظارها التاريخي بطريقة أكثر عملية (بهاجر ليك أنا في المحل .. محل الطير الهاجر رحل)، فتتحرر بذلك فكرة (العريس اللقطة) من رمزية المكان ويتحول العريس ــ وبالتالي مبدأ الزواج ــ نفسه إلى وطن.
مقتبس 00
0000000000
انقلب الحـال وأرتفعـت أسهم العريس المحلي 000

ودارت عجلة الزمن وتحولت فتيات الأمس إلى أمهات لبنات مغتربات يوشك قطار الزواج على أن يفوتهن، والسبب غربتهن المركبة التي فرضت عليهن العيش وفقا لأعراف مجتمع مختلف، والخضوع الكامل لتقاليده وأعرافه التي تمنع الاختلاط، بينما مايزال الاختلاط في مجتمعات الدراسة الجامعية والعمل في السودان هو أكثر أسباب الزواج شيوعا.
هنا كان لابد لذات الأغاني أن تعبر عن رؤية جديدة مغايرة لمفهوم (العريس المنتظر)، تلك الرؤية التي تصطدم في الغالب بأعراف الأهل القاصرة عن مجاراة تطور الصورة النمطية للرجل المناسب، والتي تتضح بجلاء في إصرار الأهل على أن تبدأ حياة بناتهن من حيث انتهوا هم.
عزوف أم دلع

وهكذا عاد العريس المحلي (عزيز القوم الذي أذله الوافد المغترب) إلى مكانته المرموقة في (سوق العرض) بعد أن كثر عليه الطلب.. طلب العروس (المغتربة) بنت المغترب.

هـل هـذا هـو الحـل ؟؟

مودتي


مع سلامي




رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


Privacy Policy سياسة الخصوصية |

free counters

Sitemap

الساعة الآن 09:26 PM.


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2017 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
SEO by vBSEO

Security team