منتديات احباب عرب  



العودة   منتديات احباب عرب > منتديات عربية > منتديات المغرب



اقتطف من عمرك يوما فيه تأمل !

اقتطف من عمرك يوما فيه تأمل ! اقتطف من عمرك يوما فيه تأمل ! اقتطف من عمرك يوما فيه تأمل ! بسم الله و السلام عليكم و

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 08-20-2015, 03:23 AM
الصورة الرمزية حمد السوداني
حمد السوداني غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Dec 2011
المشاركات: 44,695
معدل تقييم المستوى: 50
حمد السوداني is on a distinguished road
موضوع منقول اقتطف من عمرك يوما فيه تأمل !

اقتطف من عمرك يوما فيه تأمل !

اقتطف من عمرك يوما فيه تأمل !

اقتطف من عمرك يوما فيه تأمل !

بسم الله

و السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

؛؛؛؛؛؛؛؛


خير الكلام حين يُستهل بذكر الرحمن

يقول المولى فى كتابه

بعد اعوذ بالله من الشيطان الرجيم

[فقط الأعضاء المسجلين والمفعلين يمكنهم رؤية الوصلات . إضغط هنا للتسجيل]

[فقط الأعضاء المسجلين والمفعلين يمكنهم رؤية الوصلات . إضغط هنا للتسجيل]

[فقط الأعضاء المسجلين والمفعلين يمكنهم رؤية الوصلات . إضغط هنا للتسجيل]

[فقط الأعضاء المسجلين والمفعلين يمكنهم رؤية الوصلات . إضغط هنا للتسجيل]******

( 164 ) البقرة

/
\

عندما تنظر الى الامور من جوانب اخرى

حينها ستتعجب !

سترى العتمة ضياءَ

سترى السقم شفاءَ

سترى فى الضيقِ فرجا

ستجدُ بعد العسر يسرا

***

اجعل حياتك حلقة و التف حولها

اجعل حياتك لوحة و تفقد اركانها

/
\


هذه اللوحة هل يتضح منها شئ ؟



اقتطف من عمرك يوما فيه تأمل !



الحين لا اظن

اذاً فلتبقى معنا ،،،،،

/
\



أفضلُ أوقاتى


اقتطف من عمرك يوما فيه تأمل !


حين اضم يدى لأحصل على قبضتى



منها اتخذُ العزيمة لأستشعر قوتى



وبها اضعها على خدى

لكى أتأمل ثم أتفكر لكى أتدبر



كذلك أرجوا منكم أن تدبروا



فاليوم تُشرقُ شمسى



و عما قريب لا محالَ سَتَغربُ




و ما املك الا كلماتى



فارجوا الله ان يوفقنى لخيرها



فيصلُ صداها لينتفع بها ولو حتى القليل




/

\


وهبنا الله من النعم الكثير



اعطانا قلوباً تنبض و جوارح تستشعر



و الفطن من يستغل هذه النعم



ليتدبر آيات الله ليأخذ منها العبر



ليرتقى بحياته مبتغياً حياة اخرى



حياة ابدية خالدة ينعم فيها بجنة الرحمن



أسأل الله ان يجعلنا جميعاً من اهلها



لنهنأ فيها بصحبة الاحباب و المقربين



و المتعة بالنظر الى وجهه الكريم



اللهم امين

/
\

تأمل


اقتطف من عمرك يوما فيه تأمل !



؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛



حين تستيقظ صباحاً فتذكر اسم ربك و تقول



الحمد لله الذى احيانا بعد ما اماتنا و اليه النشور



فتأخذ نفساً عميقاً لتجد الهواء و قد ملأ رأتيك فأنعشها



تأمل

فى هذا الهواء يصاحبنا فى أى مكان



و يلازمنا فى كل زمان بأمر من الله يمنحنا الحياة



و بدونه لا حياة و حتما النهاية تكون حيث تنعدم الانفاس



و لكنّا به لا نبالى و بقيمته لا نشعر



كذلك بعض الاشخاص فى حياتنا



يظلوا لنا ملازمون



على السراء و الضراء فى حياتنا متواجدون



و لكنا نجافيهم ولا نعيرهم بالاً



حتى اذا غابوا عنا



شعرنا بارواحنا تغادر اجسادنا



فانتبهوا يا احباب



و اشعروا بمن احبوكم

و قدموا لهم الشكر و العرفان

قبل الرحيل وقبل فوات الاوان

/
\


تنهض بعدها



فتؤدى فرض ربك و سنة نبيك



و تقضى وردك بعدها تبدأ يومك



فتتناول فطورك و معه تحتسى قهوتك



فتأمل اليوم فى فنجان قهوتك



كيف لو كان مراً لن تستسيغه السنتنا



و لكن لو وُضع عليه القليل من السكر



حينها سنتناوله بقبول و سعادة



بل و من الممكن أن نطلب المزيد



كذلك الابتلائات



يصعب التعايش معها اذا جزعنا


و لكن اذا اضفنا عليها بعض الصبر


بعد انا أحضرناه من سوق الأمل


و دفعنا ثمنه الرضى بقضاء الله


سوف يكونً البلاء علينا بردا و سلاماً

و سنستشعر حلاوته دون مرارته
/
\



بعد ان تنتهى من قهوتك



تذهب الى عملك مستعينا بالله تعالى



داعيا المولى عز وجل



بسم الله توكلت على الله



اللهم اعوذ بك ان اضل او اٌضل

أو أذل أو اٌذل أو أظلم أو يُظلم على

؛؛؛؛؛



تذهب فتجد الشمس و قد اضاءت الكون



تأمل


اقتطف من عمرك يوما فيه تأمل !



تضئ لنا الحياة بعد ظلمة الليل



تدفئنا حرارتها فى برودة الشتاء



و لكن ان اقتربت منا قليلا ما تحملنا حرارتها و اهلكتنا



كذلك البعض حين نراهم



بعيدون عنا بمكان



و لكننا ننبهر باقوالهم و افعالهم



و حين يقتربوا منا

نراهم يقولون ما لا يفعلون



نتفاجئ بخواء عقولهم فيصدمونا



رجاء منكم فلتبقوا أماكنكم



و لتدعوا لنا الذكرى الطيبة

/
\



و فى هذه الايام نتعايش مع تقلب الاجواء



فبعد صفاء السماء نتفاجئ بها

و قد اكتست بالغيوم لتتساقط معها قطرات المطر


اقتطف من عمرك يوما فيه تأمل !



و قطرة على قطرة تتلاحم القطرات لتكون حبلاً متماسكاً



لا تجابها اى قوة على وجه الارض



فتهدم السدود و تُسقط البيوت و تخمد النيران



و هكذا نحن امة الاسلام

أمة يفرُ رموزها مع اقرب منحنى

ما استطاعوا ان يحملوا معهم كنوزاً

جمعوها من دماء المساكين و اقواتهم



أمة تبعثرت قطراتها



نداعب جباه أعداءنا بكل لطف واستكانة نخضعُ لهم



و لو توحدت قطراتنا

لأصبحت السيادة لنا و لخضعوا هم لأمرنا


فمتى تتحدُ قطراتنا !!!؟

/
\

تأمل


اقتطف من عمرك يوما فيه تأمل !

؛؛؛؛؛؛



تنتهى من عملك فتعودُ الى بيتك


فتقضى وقتاً سعيداً مع أسرتك


بعدها يأخذك الحنين الى كتابك


و حين تلقطه لتتعايش معه




كالعادة تنقطع الكهرباء ، لا تحزن !

و لا تسأل كيف و لما !؟

فالعجائب كلها تحدث عندنا

و بدلاً من الكدر استنبط النور من الظلمة

و تأمل



حينها ستضئ شمعة





[فقط الأعضاء المسجلين والمفعلين يمكنهم رؤية الوصلات . إضغط هنا للتسجيل]


تلك الشمعة



تشتعل فتضئ ما حولها



فتبدأ بالذوبان حتى تفنى تماماً



تفنى لكى يبقى غيرها



سبحان الله



من جعلها تعطى بغير مقابل



كذلك اصحاب القلوب التقية



و سعت صدورهم الدنيا باكملها



قضوا حياتهم فى تفانِ من اجل اسعاد الاخرين



و لكن وآسفاه اين هذه القلوب فى هذا الزمان ؟

الا من رحم ربى

فبقاء القلة منهم ما زال يعطينا الامل و يُجمل الحياة

/
\


يخيم الليل



و تهدأ الانفاس و يحن الجسد الى الراحة



و العقل الى السكون



فتخلد الى فراشك متأملا فى يومك الذى مضى

آملا فى شمس جديدة تُشرق عليك تزداد فيها تأملا



نعم كثيرة وهبنا اياها المولى



و أصناف متنوعة من البشر نقابلها فى حياتنا



نقتبس منهم النفع و ننئى بانفسنا عن سوء المنقلب



راجين المولى إن احيانا يحينا على الايمان



و إن توفانا يتوفانا على الايمان

/
\


تأمل

الحين قد اكتملت اللوحة

اقتطف من عمرك يوما فيه تأمل !

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

اتمنى ان تنال رضاكم
</p>
<span id="twitter_btn" style="margin-left: 6px; ">

المواضيع المتشابهه:

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


Privacy Policy سياسة الخصوصية |

free counters

Sitemap

الساعة الآن 04:40 AM.


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2017 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
SEO by vBSEO

Security team