منتديات احباب عرب  



العودة   منتديات احباب عرب > ^~*¤©[£]القسم الاداري[£]©¤*~^ > منتديات الحوش السوداني



عوانس الغربة من الرجال !!

عوانس الغربة من الرجال !! *أحمد علاء الدين كما ارتبطت كلمة عانس بالمرأة التي فاتها قطار الزواج، فإن بعض المغتربين والذين تجاوزت غربتهم أكثر من 30عاماً "من أمثالنا" قد أصبحوا

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 03-12-2015, 08:50 AM
الصورة الرمزية حمد السوداني
حمد السوداني غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Dec 2011
المشاركات: 44,695
معدل تقييم المستوى: 51
حمد السوداني is on a distinguished road
موضوع منقول عوانس الغربة من الرجال !!

عوانس الغربة من الرجال !!
*أحمد علاء الدين
كما ارتبطت كلمة عانس بالمرأة التي فاتها قطار الزواج، فإن بعض المغتربين والذين تجاوزت غربتهم أكثر من 30عاماً "من أمثالنا" قد أصبحوا - سبحانه الله - وبقدرة قادر من عوانس الغربة، وحقيقة فإن 30 سنة في بلاد الغربة كافية جداً أن تؤدي بصاحبها إلي الترهل والكبر، قبل أن يزف إلى المنصورية .. أو أم الحمام التي أصبحت بعد التعديلات والتسويات مقبرة واسعة تستبشر بالقادمين إليها من جامع الملك خالد عبر الأكتاف.. الغربة .. ملل ومعاناة ، وروتين، وضغوط نفسية، تسبب الضيق والضجر ، وتطرق أبواب الحياة أحياناً هموم تحمل الهم والغم والسهر، وتشعر بالهوان والضيق والضياع وفقدان الهوية والشهية وأمراض شتى وبمسميات متعددة - ما انزل الله بها من سلطان - تسري في الأجسام السليمة وتبث سموم الآلام والأوجاع والنتيجة الحتمية هي الإحباط وكآبة المنظر .. فكم بالله من مغترب غير طريقة مشيته واستعان بالعصا والعكاز بسبب أمراض الغضروف والروماتيزم والرطوبة وهو في مقتبل العمر، وآخر أصبح يصلي علي الكرسي ولا يقوى على السجود و قد كان بالأمس يتهجد أناء الليل وأطراف النهار، وهذا مغترب فاته أجر أن يمارض أبويه في آخر أيامهما ولم يرهما حتى فارقا الحياة فعاش في حسرة وندم ، وآخر في ريعان شبابه يحمل في فتحات جيوبه ما لذ وطاب له من حبوب الضغط والسكري، و أذكر أنه بالأمس القريب ودعنا صديقنا، الذي صعد إلى باب الطائرة على مصعد خاص لذوي الحاجات الخاصة، وقد تجاوز اغترابه الثلاثين عاماً وهو ذاك الفتى الذي أتى يافعاً في ريعان شبابه وعاد الآن شيخاً محمولاً على الأكتاف يحتاج إلى من يساعده بعد أن قضى أكثر من عامين بدون عمل وهو يبحث عن لقمة عيش كريم بين الجمعيات وشقق الأصحاب والمعارف، وأهله بالداخل القصي يتضرعون جوعاً وتشتتا فأضاع وقته وشبابه وفاته عمره .. و هذا آخر اضطرته ظروفه المأساوية القاسية وحاجة نفسه الضعيفة والأمارة بالسوء إلى ارتكاب المخالفات المالية بأنواعها وأودع إلى سجن حائر .. صدقوني قد ضاعت أسر بأكملها .. وتشتت أفرادها وما خفي كان أعظم. حقيقة .. لقد أصبحت الغربة في هذا الزمن قضاء وقت بلا طعم ، وسجن بلا حكم، وقبل هذا وذاك فقد ولى قطار العمر وفات إلى غير رجعة مع غربة لا تعرف للشط طريقاً .. و لم يعد المردود المادي كما كان في السابق .. وإذا كان هذا حال الغربة بكل ما أفرزتها من سلبيات أضرت كثيراً بصحة المغترب وسمعته .. فلماذا لا نعيد البصر كرتين في كنز القناعة ونرفع هاجس الخوف من صعوبة العيش في الوطن ؟ و هل صحيح إن عدنا وعاد بنا الحال سنعاني أكثر مما نعانيه الآن ؟ شخصيا .. لا أعرف الاجابة .. ولا أحكم على غائب ..ولكن في تقديري لا بد من زيارة خاطفه للسودان حتى يكون قرار العودة قراراً صائباً و طوعياً ، فالقناعة كنز لا يفنى كما يقال، وما يزال "إنشاء الله" متسع من الوقت ونلحق بقطار العمر ونسترد معه بعض العلاقات الاجتماعية الطيبة التي ضاعت وسط أمواج الغربة بدلا من العيش على فتات الذكريات الجميلة خاصة أننا في كثير من المناسبات قد لا نجد أصدقاء الأمس، ونفتقد الشفرة التي كانت مفتاح التعامل مع الآخرين .. والله المستعان.
وقفة :-
يا غربة طالت وفاقت حدها
مل الفؤاد وليت يكســـر قيدها
سجن به ريعان عمر ضائع
أزهى سنين العمر فيه قضيتها
حسناء تبدو في جمال رائع
والكل يلهث أن يفوز بحبـــها
فتانة ملكت قلوبا وأقسمت
أن لا تمكن عاشــقا من خدها
سحر وحسن يستبيك لعشقها
تغريك ثم تفننت في كيــــــدها
كل الأماني تستحيل وتنتهي
إذ ما رأيتك طائرا في ســـربها
يكفيك إحساس الجميع بأنهم
كل غريب أجنبي بأرضـــــــها


المواضيع المتشابهه:

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


Privacy Policy سياسة الخصوصية |

Sitemap

الساعة الآن 10:14 AM.


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2018 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
SEO by vBSEO