منتديات احباب عرب  



العودة   منتديات احباب عرب > ^~*¤©[£]القسم الاداري[£]©¤*~^ > منتديات الحوش السوداني



- فرح الطفولة .. ( خوجلي عثمان ) ..

( شجن .. هذا المساء ) .. - فرح الطفولة .. ( خوجلي عثمان ) .. - صباح هذا اليوم .. تعثرت ( خطاي الإسفيرية ) .. في بوست ..

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 02-23-2015, 02:33 AM
الصورة الرمزية حمد السوداني
حمد السوداني غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Dec 2011
المشاركات: 44,695
معدل تقييم المستوى: 51
حمد السوداني is on a distinguished road
موضوع منقول - فرح الطفولة .. ( خوجلي عثمان ) ..

<div>( شجن .. هذا المساء ) ..

- فرح الطفولة .. ( خوجلي عثمان ) ..

- صباح هذا اليوم .. تعثرت ( خطاي الإسفيرية ) .. في بوست .. يخص ( خوجلي عثمان ) ..
- وياله من بؤس .. وياله من أسى .. حين يشرق وجه هذا ( الولد الخوجلي ) ..
- ياله من بؤس .. ذلك ( الهوس الديني ) الذي خطف روحه الشابة .. الوسيمة .. اللطيفة ..
- وياله من أسى .. لأنه في مساء ذلك الخميس الكالح السواد ( 10 نوفمبر 1994 ) .. أسكت أحدهم .. بخنجره المسموم بهوس بليد .. وغبي .. وأعمى .. ( أشجى صوت غنى في ربوع هذا الوطن ) ..
- كان ذلك ( الخوجلي ) .. يغني بفرح .. فرح يشمل كل طاقته الإنسانية الواسعة .. تأملوه حين يشدو ..
ويوم بي صدفة نتقابل
ويبادرك من عيوني سؤال
تعملي انتي زي ناسيا
ويداعب خاطري حسن الفال
- كان حين يشدو .. تضحك عيونه الوسيمة .. ( ويشحتف .. روح الخرطوم ) .. وهي تنتظر مطلع أغنيته :
ماشة وين ياروحي ماشه
في الدروب سايقاني غاشه
دي الرويحه المني طاشه
ماتخون محبوبه حاشه
- كان ( خوجلي عثمان ) .. في ذلك المساء .. يجالس ( عبد القادر سالم ) .. وبينهما ( طاولة صغيرة ) بها ( كبايتين من الشاي باللبن ) .... في ( نادي الفنانين ) الذي يجاور ( حديقة الموردة .. جنوباً ) .. ويطل على شارع النيل – الأمدرماني .. الذي يختلف عن شارع النيل – الخرطومي .. كأن الأول يلبس ( جلابية ) والثاني ( بنطلون وقميص أفرنجي ) .. وعلى بعد نص كيلو من ( نادي الفنانين ) .. كانت تقف ( بوابة عبد القيوم ) .. شاهدة على تاريخ المهدية .. وتاريخ الإستقلال .. وشاهدة على ( روح خوجلي عثمان ) وهي تتجه نحو السماء .. بإغتيال .. حقير .. بائس .. وظالم ..
- كان .. حين يغني ( خوجلي عثمان ) .. يفرح هو أولاً .. ويبتسم .. بأقصى ما عنده من ( إنسانية .. وفرح .. ولطف ) .. مرة أخرى تأملوه حين يشدو .. :
بعدك الايام حزينة ..
شايلـــــه كل الدنيا آهة ..
لاصباح طلاها بعدك ..
لاحنان الريد غشاهــا ..
- ( شجن هذا المساء ) .. مبذول لروحه السمحة .. وبسمته الوضيئة .. وقلبه الأبيض ( كذا الحليب ) ..
- ( شجن هذا المساء ) .. شدا به في حياته القصيرة .. كأجمل ما يكون الغناء .. وباح بسره لنسمات الليل .. في ( الحلفايا ) .. التي ربته .. في ( حيشان الملوك ) .. وسقته لبن الوسامة .. وأطعمته ضحكات الروح الجميلة ..
- ( شجن هذا المساء ) ( لخوجلي عثمان ) .. في عليائه ..
.................................................. .................................................. .....
قبل مانعرف قليبك
يرضي ريدنا ولا يابى
جينا بي فرح الطفولة
زي شتل راجي السحابة
من زمن والدمعه قبلك
مابيا من ديارنا ترحل
لما طليت دنيا ريدنا
زي حلم في عيونا طول
الخريف في غير ميعادو
جانا بي غيماتو ظلل
وانت لما تكون معانا
ما اظن في الدنيا نسأل
ده الفرح قبال تجينا
كسناهو ماخلينا وادي
زي عصافير في الهجير
قاصده عشها قايله هادي
تاري جات الريح وراها
وروحت بصغارها غادي
نحنا بعدك ياهو حالنا
ديمة للأفراح ننادي
نبقي زي أحزان غريب
في الشمس مستني ضلو
انت لو خليتو ريدنا
باقي ريدك في محلو
برضو نغرق في انتظارك
والدموع في رجاك كملو
.................................................. .............

المواضيع المتشابهه:

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


Privacy Policy سياسة الخصوصية |

Sitemap

الساعة الآن 02:27 AM.


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2018 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
SEO by vBSEO