منتديات احباب عرب  

العودة   منتديات احباب عرب > القسم التقني > سات 2017 ـ sat 2017

الاسكافي

هذه قصيدة من ديوان سيصدر لصديق لي عن قريب ان شاء الله: الإسكافيّ ُالجميل الياسمينُ يُطلّ ُعلى الصّدغِ والنشوة ُمن رحيق الـنّـخيلِ تُـتعتِعُ رأس

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 10-21-2012, 06:03 PM
الصورة الرمزية رشاء احمد
رشاء احمد غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
المشاركات: 64,439
معدل تقييم المستوى: 82
رشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud of
موضوع منقول الاسكافي

هذه قصيدة من ديوان سيصدر لصديق لي عن قريب ان شاء الله:

الإسكافيّ ُالجميل

الياسمينُ يُطلّ ُعلى الصّدغِ
والنشوة ُمن رحيق الـنّـخيلِ
تُـتعتِعُ رأس الخلاسي
فيبتسمُ في سرورٍ طفولِى
ويلعنُ في سـِرّه الـدّهـرَ
لأنه لا يُنصِفُ الناس
ومن يستحقُ الحياة ْ
ويُعطي بكل سخاءٍ
مكارمَ من عرقِ الكادحينْ... !
هكذا الرّجلُ
ظل على هذه الصّورةِ عبر السّنينْ...
مطرقة ٌ... وأحذية ٌ
مساميرُ تـُغـرزُ بين ثـنايا النـّــــعالْ
تـدرّ الملالالالالالـيمَ
فيحمدُ الله على النّعمةِ الطيبة ْ
لأنّه أمسكَ بالخبزةِ الهاربة ْ...
ويطلبُ في الـسـّر والعلـِن
أن يطُولَ الشّتاءُ قليلا،،،قليلا
لتهْــترأَ الأحذية ْ،،،
فتأتي الصّبايا
ويطلبنَ ودّ أصابعِهِ
كي تُرتّـقَ
ما أتلفتهُ مياهُ السّيول والبركِ الآسنة ْ
يغازلهنّ بمطلع أغنيةٍ من تراثٍ قديمْ
ويسألهنّ
من تعرفُ منكـُن تغـرِيـَبة الجازية ْ؟ !
ثم يضحكُ،،، يضحك ،،،
حتى اِنزلاق اللـّسان بأغنيةِ
(آشْ لــون لـنـَا !؟ لمّا ألولي يا بابا حبّها.!اشلوننا )
ثم يُلـقي على الحاضراتِ
مواعظَ حول غلاء المُهور في عـُرفـنـا...
ويوقـّعُ فوق سندانهِ
بقطعة جـلـدٍ وإبرته الثّاقـبه ْ...
هكذا الرّجلُ
ظـــلّ على هذه الصُّورة الثـّابـتة ْ
يحبُ الحياة
رغم نُيوب السّنينْ
ويقنعُ من طيّباتِ المتاع
بنزر قليل ،،،قليلْ
كخبز الصّباح
وتعتعةِ الخمر عند المساء
وإطلالة العطر على الأنفِ
من قبس الياسمين ْ...
تمايلَ يوم وفاته نخلُ الجنوبِ
فأبّـنهُ الصّمتُ !
وطافتْ ملائكة ٌللوداع الأخيـِر
وحطـّتْ على أكتفِ الطيّبين
وداعا "صديقي"
لبسمتك السّاخرة ْ
وداعا لزُهدك رغم اِحتياجك
يا ملك الصّابرين ْ





رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


Privacy Policy سياسة الخصوصية |

Sitemap

الساعة الآن 07:36 PM.


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2018 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
SEO by vBSEO