منتديات احباب عرب  



العودة   منتديات احباب عرب > منتديات عربية > منتديات الجزائر



بسمة أمل

بسم الله الرحمان الرحيم الصلاة و السلام على سيدنا و حبيبنا محمد صلى الله عليه و سلم و على آله و صحبه و سلم السلام عليكم و رحمة الله تعالى

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 10-19-2012, 07:23 PM
الصورة الرمزية رشاء احمد
رشاء احمد غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
المشاركات: 64,439
معدل تقييم المستوى: 82
رشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud of
موضوع منقول بسمة أمل

بسم الله الرحمان الرحيم
الصلاة و السلام على سيدنا و حبيبنا محمد صلى الله عليه و سلم و على آله و صحبه و سلم
السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته
تحية طيبة لكم أحبتي الكرام
أمــــا بعـــــد
*****
الحيــــــــاة... كتاب ضخم يحتوي على آلاف الصفحات، كل صفحة كتب بها تاريخها و عنوانـهـا
و أغرب ما فيها أنها لا تتوقف عن إضاءة أبواب الأمل و لا تترك أبوابه موصدة بل تفتحها بين الـفينـة و الأخـرى
و تحتفل بطردها لرموز التشاؤم و الهموم، الكل يبحث عن السعادة كأنها إبرة في كومة قش ، السعـادة تحتـاج إلـى
صناعة و ليس مجرد الحديث عنها و لصناعتها نحتاج لمصنع التفاؤل. كلنا نحن الشباب نستيقظ صبـاحا و نفتـح
نافذة غرفتنا و ننظر للسماء، هنا نختلف فكل و نظرته، هناك من ينظر للسماء بابتسامة ويقول
" صبـاح جميـل "
فتشرق الشمس في وجهه و تغرد العصافير أمامه، و هناك من يفتح النافذة و ينظر للسماء و
يقول " ما هذا اليوم الأسود، أسود من أوله "
طبعا ستمطر على هذا الصنف من الشباب السماء هموما وأعاصير وكوارث لا يمتلكون في قلوبهم
ذرة من التفاؤل، أسرى التشاؤم لا يؤمنون بشيء اسمه الأمل ولا التفاؤل يدعون أن الحياة و الـزمــان مـن
فعل بهم هذا وأحكم كلاهما إغلاق الأبواب ، لا ليس صحيحا بل هم من لم يعودوا قادرين على مواصلة حيـاتـهم التـي
يدعون أنها مريرة لم يعودوا قادرين على المشاق و الصعاب لا يتجرؤون على تحدي الواقع الـمريـر أو يحـاولـون
كسر قاعدته و لا يحتفظون و لو ببصيص أمل في كل لحضه يتحدثون فيها عن الماضي و آلامه نسـوا بأن الـورد
يتفتح ليعطي رائحة زكية ، كذلك التفاؤل فمن التفاؤل يولد الأمل، و من الأمل تولد السعادة ، فالـتفـاؤل بغـد مشـرق
يمنحك السعادة و القوة و نظرة لمستقبل قريب جميل هكذا ستشعر بأن أشياء حلوة قد دخلت حيـاتـك دون أن تـدري
أو تشعر، فالحياة لا تخلص إلا لمن أخلص لها و لأماله و تفاؤله بالخير و بحث عنها، طبعا الحياة ليـست ثابتـة
و لا تظل على وتيرة واحدة بل هي قابلة للتغيير كما أن الكوارث و الأحزان لن تتوقف أبدا كما أننـا سنتجـرع من
كأس الزمان المرير المجزأ لنا ، لكن ليس هناك شك أبدا أن الحياة مبهجة كما أنها صعبة، وليس هنـاك شـك بأن
أياما قد غادرت و أخرى ستأتي محملة بحلوها و مرها سلاحنا الوحيد الفعال هو التحلي بالأمل و الـتفـاؤل.
*****
لماذا التشاؤم دائما هو سيد الموقف لدى الشباب ؟
لماذا يتوقف شبابنا كثيرا على محطة اليأس و التشاؤم ؟
محطات التفاؤل عديدة لكن هل بإمكاننا الوصول إليها ؟
هل يمكن فعلا للتفاؤل أن ينير دربنا إذا تحلينا و آمنا به ؟
،
أختكــــــم فـــــــي الله: بسمة الحياة


المواضيع المتشابهه:

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


Privacy Policy سياسة الخصوصية |

free counters

Sitemap

الساعة الآن 03:04 AM.


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2017 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
SEO by vBSEO

Security team