منتديات احباب عرب  



العودة   منتديات احباب عرب > منتديات عربية > منتديات الجزائر



مَنْ قالَ: «اللَّهُمَّ» فقدْ دعَا بجميع أسْمائه!

مَنْ « اَللَّهُمَّ » أسْمائه! قَالَ الإمامُ / ابن قيِّم الجوزيَّة (ت: 715هـ) ـ رَحِمَهُ اللهُ تَعَالَىٰ ـ فِي كتابه "جلاء الأفهام": والدُّعاءُ ثلاثةُ أقْسامٍ: •

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 10-18-2012, 02:41 PM
الصورة الرمزية رشاء احمد
رشاء احمد غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
المشاركات: 64,439
معدل تقييم المستوى: 82
رشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud of
موضوع منقول مَنْ قالَ: «اللَّهُمَّ» فقدْ دعَا بجميع أسْمائه!

مَنْ [فقط الأعضاء المسجلين والمفعلين يمكنهم رؤية الوصلات . إضغط هنا للتسجيل]
« اَللَّهُمَّ » [فقط الأعضاء المسجلين والمفعلين يمكنهم رؤية الوصلات . إضغط هنا للتسجيل][فقط الأعضاء المسجلين والمفعلين يمكنهم رؤية الوصلات . إضغط هنا للتسجيل][فقط الأعضاء المسجلين والمفعلين يمكنهم رؤية الوصلات . إضغط هنا للتسجيل]أسْمائه!



[فقط الأعضاء المسجلين والمفعلين يمكنهم رؤية الوصلات . إضغط هنا للتسجيل]


قَالَ الإمامُ / ابن قيِّم الجوزيَّة (ت: 715هـ) ـ رَحِمَهُ اللهُ تَعَالَىٰ ـ فِي كتابه "جلاء الأفهام": والدُّعاءُ ثلاثةُ أقْسامٍ:


أحدها: أنْ تسأل الله تَعَالَى بأسمائه وصفاته, وهذا أحد التَّأويلين في قوله تَعَالَى: ﴿ وَلِلَّهِ الأَسْمَاءُ الْحُسْنَى فَادْعُوهُ بِهَا ﴿الأعراف: 180﴾.


والثَّاني: أنْ تسأله بحاجتك وفقرك وذُلّك, فتقول: أنا العبد الفقير المسكين البائس الذَّليل المستجير, ونحو ذلك.


والثَّالث: أنْ تسأل حاجتك, ولا تذكر واحدًا مِنَ الأمرين, فالأوَّل أكمل مِنَ الثَّاني, والثَّاني أكمل مِنَ الثَّالث, فإذا جمعَ الدُّعاء الأمُور الثَّلاثة كانَ أكمل.


وهذه عامَّة أدعية النَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ, وفي الدُّعاء الَّذي علمَّه صدِّيق الأُمَّة ذكر الأقسام الثَّلاثة:


فإنَّهُ قالَ في أوَّله: ((ظلمتُ نَفْسِي كثيرًا)), وهذا حال السَّائل. ثمَّ قالَ: ((وإنَّهُ لا يغفر الذُّنوب إلاَّ أنتَ)), وهذا حال السَّائل. ثمَّ قالَ: (( وإنَّهُ لاَ يغفر الذُّنوب إلاَّ أنتَ )). وهذا حال المسئُول. ثمَّ قالَ: (( فاغْفر لي )). فذكر حاجته, وختمَ الدُّعاء باسْمين مِنَ الأسماء الحُسنى تُناسب المطلوب وتقتضيه, وهذا القول الَّذي اِخْترنا, قد جاءَ عَنْ غير واحدٍ مِنَ السَّلف.


قالَ الحسن البصريُّ: اَللَّهُمَّ » مجمع الدُّعاء".


وقالَ أبُو رجاء العطارديُّ: "إنَّ الميم في قولهِ: « اَللَّهُمَّ » فيها تسعةً وتسعونَ اِسمًا مِنْ أسماء اللهِ تَعَالَى".


وقالَ النَّضر بن شميل: "مَنْ [فقط الأعضاء المسجلين والمفعلين يمكنهم رؤية الوصلات . إضغط هنا للتسجيل]« اَللَّهُمَّ » فقد دعا [فقط الأعضاء المسجلين والمفعلين يمكنهم رؤية الوصلات . إضغط هنا للتسجيل]أسمائه".اهـ.


([«جلاء الأفهام» ص: (118)])



المواضيع المتشابهه:

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


Privacy Policy سياسة الخصوصية |

free counters

Sitemap

الساعة الآن 03:34 AM.


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2017 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
SEO by vBSEO

Security team