منتديات احباب عرب  



العودة   منتديات احباب عرب > منتديات عربية > منتديات الجزائر



لا الفلسطينية .

لا الفلسطينية اقتحم جنود إسرائيليون مدججون بالأسلحة مكتب الشاعر الفلسطيني محمود درويش في مدينة رام الله، فلم يجدوا الشاعر، ولكنهم وجدوا مكتبه تغص بالحروف العربية المتناثرة بفوضي ما عدا حرف

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 10-16-2012, 08:52 PM
الصورة الرمزية رشاء احمد
رشاء احمد غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
المشاركات: 64,439
معدل تقييم المستوى: 82
رشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud of
موضوع منقول لا الفلسطينية .

لا الفلسطينية
اقتحم جنود إسرائيليون مدججون بالأسلحة مكتب الشاعر الفلسطيني محمود درويش في مدينة رام الله، فلم
يجدوا الشاعر، ولكنهم وجدوا مكتبه تغص بالحروف العربية المتناثرة بفوضي ما عدا حرف الألف وحرف
اللام اللذين كانا وقورين غير هيابين مفعمين بالتحدي، وسارع أحدهما إلي الالتصاق بالآخر، وشّ كل
التصاقهما لا الناهية النافية العاطفة اللامبالية بالبنادق المسددة إليها، و هم الجنود بإطلاق النار عليها إطاعة
لما كان قد صدر إليهما من أوامر صارمة صريحة تنص علي القتل الفوري، وتحظر الأسر والاعتقال، ولكن
سمعوا من قائدهم أمراً مختلفاً إذ أحس أنه قد عثر مصادفة علي ما هو بالغ الأهمية، وقد تكون هذه
المرشحة للاعتقال منجماً غنياً بالمعلومات الثمينة عن الارهابيين والارهاب.
ولما تأكد الجنود من أن لا غير مسلحة، وغير مطوقة الخصر بحزام متفجرات، انقضوا عليها، واعتقلوها،
وساقوها إلي التحقيق الذي أرغمها علي البوح بكل ما ارتكبته من مخالفات للقوانين الإسرائيلية
والأمريكية، فقد اعترفت بأنها هي التي اغتالت الرئيس المصري أنور السادات، واعترفت بأنها المالكة
الوحيدة لمدرسة تخرج العصاة والمتمردين، واعترفت بأنها هي التي حرضت الفلسطينيين علي عدم نسيان
أرضهم التي لم تعد أرضهم، وأغرتهم بالعصيان والعنف وطلب الاستقلال وطرد الاحتلال وازدراء الموت،
واعترفت بمسؤوليتها المباشرة ودورها الأول في التخطيط لكل العمليات الفلسطينية الاستشهادية، واعترفت
بأنها هي السبب في صحوة الجماهير العربية من سباتها ونزولها غاضبة إلي الشوارع التي كانت مجرد
ممرات آمنة للمشاة والسيارات، واعترفت بأنها هي التي دفعت الوطن العربي إلي كره أمريكا وإسرائيل من
دون أن يخشي قوتهما المدمرة، واعترفت بأنها هي التي تب ّ ث الأرق والرعب في قصور الحكام العرب.
ولم يصدق المحققون تلك الاعترافات المخادعة، وبدا لهم أن لا مجرد معتوهة تنتحل أعمال غيرها لتضفي
علي شخصها بعض الأهمية، وأمروا جنودهم بإعدامها، فبادر الجنود إلي الإطاعة فوراً، وخيل إليهم أنهم
قضوا عليها بعد أن أطلقوا عليها ما يكفي لقتل المئات، ولكنهم فوجئوا في ما بعد بأنها لا تزال حية في كل
مكان فلسطيني يتواجدون فيه، وكلما فارقت جسداً هامداً حّلت في أجساد أخري تمور بالحياة.


المواضيع المتشابهه:

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


Privacy Policy سياسة الخصوصية |

free counters

Sitemap

الساعة الآن 01:40 AM.


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2017 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
SEO by vBSEO

Security team