منتديات احباب عرب  



العودة   منتديات احباب عرب > منتديات عربية > منتديات الجزائر



حفلة زفافي لاتغضب ربي

بسم الله الرحمن الرحيم لايختلف اثنان على ان ليلة الزواج هي ليلة العمر كل فتاة وهي اكبر ايامها سعادة وفرحة ليلة عاشت قبلها سنوات طويلة اوقصيرة تحلم وتأمل

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 10-15-2012, 05:30 PM
الصورة الرمزية رشاء احمد
رشاء احمد غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
المشاركات: 64,439
معدل تقييم المستوى: 82
رشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud of
موضوع منقول حفلة زفافي لاتغضب ربي

بسم الله الرحمن الرحيم



لايختلف اثنان على ان ليلة الزواج هي ليلة العمر كل فتاة وهي اكبر ايامها

سعادة وفرحة

ليلة عاشت قبلها سنوات طويلة اوقصيرة تحلم وتأمل بها

وهي نعمة من نعم الله التي لاتعد ولا تحصى عى بني الانسان

قال تعالى{وَمِنْ آَيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُمْ مِنْ أَنْفُسِكُمْ أَزْوَاجًا لِتَسْكُنُوا إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُمْ مَوَدَّةً وَرَحْمَةً}

حين ترزق الفتاة بزوج صالح تعيش معه في بيت صغير يتقاسمان فيه الحياة

يوما بيوم وسنة بسنة الى ما شاء الله وترزق فيه بالابناء والبنات وتسمع منهم اجمل كلمة

تريد كلمة كل امرأة {امي}
فلله الحمد ولله الشكر ان انعم الله علينا بهذه النعمة العظيمة
فكيف يكون الشكر لله على هذه النعمة سواء من الفتاة او الشاب الذان
من الله عليهم بالزواج
وهنا سنضرب مثالين للفتاتين تستعدان لليلة زفافهما








الفتاة الاولى

خطبت من احد الرجال بمهر وقدره 70او80الف وحدد الزواج واخذت العروس

في الاستعداد حيث ذهبت الى الاسواق وقامت بشراء الملابس

والعطور والمجوهرات والمكياج بالالاف ثم قامت بتصميم فستان الفرح

لدى اشهر المصممين الذي فاق سعره الثلاثون الف مع العلم انه شديد التعري

حيث انه يكشف الصدر والظهر والبطن

ثم اختارات اشهر المغنيات وباجهزة موسيقى كاملة من حيث الاورج والعود والطبول وجميع انواع المعازف

وتعاقدت مع عدد من الراقصات الشبه عاريات لعمل فواصل استعراضيه خلال الحفل
وجاء يوم الزواج وكانت القاعة مكتظة بعدد كبير من المدعوات الكثيرمنهن ذو فساتين مكشوفة وعارية والقليل محتشم
وصلت المغنية واهتزت القاعة باصوات الغناء والموسيقى المزعجة واغلقت الاضواء الا بعض الليزر وقمن الراقصات بالهز والرقص والتمايل على اصوات الموسيقى وكأن القاعة تحولت الى (مرقص)
واذا كان مثل بعض البلدان زواج مختلط بالمصيبة اعظم
حيث ان الرجال والنساء يرقصون ويغنون سوية
ثم جاء وقت الزفة ومع اصوات الموسيقى الصاخبه والاضواء الخافته والليزر دخل العروسان يزفهم راقصات لايرتدين الا القليل من الملابس
حتى وصلو الى منصة العروسان قم بدأ نوع اخر من الرقص فتارة ترقص العروس وتارة يرقص العريس وتارة يرقص الجميع ويتبادلان العروسان بعض الحركات الخاصة الغير لائقة لان يشاهدها الملأ
ويستمر الزفاف حتى اذان الفجر وربما الى بعد الفجر
انتهى








الفتاة الثانية

فتاة تريد حفلة زواج من نوع اخر تريد ليلة عرسها ليلة مميزة لم يعتادها الكثير خاصة في وقتنا هذا

قبضت العروس المهر الذي كان بمبلغ يسيروخصصت جزء منه لعمل صدقة جارية

وللتبرع للمحتاجين

ذهبت الى السوق واشترت بعض الملابس والاغراض البسيطة واشترت فستان الزفاف بسعر معقول وبلون مغاير عن الابيض ويمتاز بالحشمة والستر

خصصت لليلة زواجها بعض الاناشيد الاسلامية مع وجود الدف لتتغنى بها امها واخواتها وقريباتها

طلبت ان يكتب في بطاقات الدعوة تنبيه للمدعوات بمنع الملابس العارية

في يوم الزفاف بدأ العرس باكرا وكان يمتاز بالهدوء والطمأنينة وكان الحضور ملتزمات بالاحتشام
وكانت الام والاخوات والصاحبات وبعض المنشدات يتغنين بالعروس بصوت معتدل مع ضربات الدف الخفيفة وقامت الفتيات الصغيرات بطلب من العروس بتوزيع الكتب الدينية والمصاحف على المدعوات
وبعد برهة بسيطة صدحت الاناشيد الاسلامية في ارجاء القاعة ودخلت العروس الجميلة بفستان ساتر وشعر منسدل ومكياج ناعم يحطن بها قريباتها وشاركنها الفرحة والسعادة ثم بعد العشاء الذي كان بعيد عن الاسراف انتهى العرس في وقت مبكر ايضا








فإذا فكرت وتذكرت الفتاة الاولى حين ينظر الله سبحانه وتعالى وهو السميع البصير

اليها في ليلة زفافها وكيف هو حالها وفعلها



واذا استشعرت الفتاة الثانية حين ينظر الله اليها في ليلة زفافها وكيف هو حالها وفعلها

فهل تقارن الاولى بالثانية






الاولى حين اسرفت في الشراء نسيت قول الله تعالى

(وَلا تُبَذِّرْ تَبْذِيراً * إِنَّ الْمُبَذِّرِينَ كَانُوا إِخْوَانَ الشَّيَاطِينِ وَكَانَ الشَّيْطَانُ لِرَبِّهِ كَفُورا)





الاولى حين احضرت الموسيقى والراقصات في زفافها نسيت قوله صلى الله عليه وسلم

{ ليكونن من أمتي قوم يستحلون الحرّ والحرير والخمر والمعازف } أخرجه [فقط الأعضاء المسجلين والمفعلين يمكنهم رؤية الوصلات . إضغط هنا للتسجيل]



الاولى حين عرضت زوجها الى مشاهدة النساء الغير محتشمات والاتي هن ليس من محارمه

فأنها عرضته للمحظور ونسيت قوله تعالى


{قلْ لِلْمُؤْمِنِينَ يَغُضُّوا مِنْ أَبْصَارِهِمْ وَيَحْفَظُوا فُرُوجَهُمْ ذَلِكَ أَزْكَى لَهُمْ إِنَّ اللَّهَ خَبِيرٌ بِمَا يَصْنَعُونَ }

حين ارتدت الملابس المكشوفة العارية وضعت التسريحة من الشعر الموصول ونمصت حواجبها فإنها غفلت عن الحديث

فقد ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم

أنه قال : " صنفان من أهل النار لم أرهما بعد : رجال معهم سياط كأذناب البقر

يضربون بها الناس ، ونساء كاسيات عاريات مائلات مميلات على رؤوسهن

كأسنمة البخت المائلة ، لا يدخلن الجنة ولا يجد ريحها ، وإن ريحها ليوجد من

مسيرة كذا وكذا " رواه أحمد ومسلم في الصحيح








ولقد قال النبي صلى الله عليه وآله وسلم ( لعن الله النامصة و المتنمصة ، و الواشمة و المستوشمة ، و الواصلة و المستوصلة ، والمتفلجات للحسن ) رواه البخاري



اما الثانية

حيث كان مهرها يسير فهي تمسكت وطبقت قول الرسول صلى الله عليه وسلم

قال النبي صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : (خير النكاح أيسره) . رواه قال النبي صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : (خير النكاح أيسره) .




والثانية حين تبرعت بمهرها اقتدت بقوله تعالى

لَن تَنَالُواْ الْبِرَّ حَتَّى تُنفِقُواْ مِمَّا تُحِبُّونَ وَمَا تُنفِقُواْ مِن شَيْءٍ فَإِنَّ اللّهَ بِهِ عَلِيمٌ }آل عمران92




والثانية حين لبست الفستام المحتشم الساتر الملون فهي لم تكن تريد ان تكون من الكاسيات العاريات


وقد فهمت قول النبي صلى الله عليه وسلم



من تشبه بمن تشبه بقوم فهو منهم


فابتعدت عن لبس الفستان الابيض

لم يتأخر زواجها الى ساعات طويلة حرصا على قيام الليل وصلاة الفجر



لماذا نجعل من اجمل يوم في حياتنا يوم معاصي ومنكرات وبعد عن الله

وكيف نفرح ونسعد في ليلة مليئة بالذنوب والله سبحانه وتعالى غاضب علينا

ان اردنا التوفيق والسعادة وراحة البال في حياة زوجية سعيدة ومديدة

فلتكن البداية في مراضاة الله تعالى وحده وعدم الالتفاف الى النفس الامارة بالسوء فمن يقول ان الفرح بالغناء ومن يقول ان الجمال في التعري ومن يعتقد ان حفل الزفاف لن ينجح الا عند بزوغ الفجر

تصرفات وعادات ومعتقدات سيئة وخاطئة غزت مجتمعنا الاسلامي المحافظ دون ان ننتبه وما يحز في النفس انك حين تنكرين وتحاولين التغيير فأن الاصوات التي تنكر ذلك تتعالى وتصبح هي الاقوى والحقيقة ان وساوس الشيطان هي ما تسيطر علينا حينها قال تعالى :





(وَمَنْ يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَلْ لَهُ مَخْرَجاً*وَيَرْزُقْهُ مِنْ حَيْثُ لا يَحْتَسِب )






فما رأيك ان تكون البداية من هنا ونقوم بمحاربة هذه السلوكيات انا وانت

وماذا لوان البداية تكون منك ثم تنتشر وتنتقل الى الاخرين

ونبدا باقامة حفلات زفاف نراقب فيها الله تعالى وحده وعدم الانصياع لاي

احد

فلا طاعة لمخلوق في معصية الخالق








فتاوى

هل يجوز للزوج أن يدخل وقت حفلة العرس على جمع النساء ليلبس زوجته الذهب وليرقص مع أمه وأخواته اللواتي يردن أن يفرحن به علما بأنه يتحرج من ذلك وأنه إن اضطر فإنه يريد أن يقف بأدب دون تمايل هناك أقوال تبيح وأخرى تحرم فما قول الشرع الصريح في ذلك ؟



الجواب
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

بالنسبة لِدخول الزوج على زوجته أمام النساء فهو مُنكَر مُحرَّم ، ولا يجوز شَرْعًا ولا عقْلاً أن تُبنى الحياة الزوجية على معصية الله ورسوله صلى الله عليه وسلم ؛ لأن للمعصية شُؤمًا .


وفي فتاوى اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء في المملكة :

ظُهُور الزوج على الْمَنَصَّة بجوار زوجته أمام النساء الأجنبيات عنه اللاتي حَضَرْن حَفْلة الزواج ، وهو يُشَاهِدهنّ وهُن يُشَاهِدْنه ، وكلٌّ مُتَجَمّل أتَمّ تَجميل، وفي أتَمّ زِينة - لا يجوز ، بل هو مُنْكَر يَجِب إنكاره ، والقضاء عليه مِن ولي الأمر الخاص للزَّوْجين ، وأولياء أمور النساء اللاتي حَضَرْن حَفْل الزواج ، فَكُلّ يأخذ على يَدِ مَن جَعله الله تحت وِلايته ، ويجب إنْكَاره مِن ولي الأمر العام ، مِن حُكّام وعُلماء وهيئات الأمر بالمعروف ، كُلٌّ بِحَسَب حَاله مِن نُفوذ أو إرشاد . اهـ .

وقال شيخنا العثيمين رحمه الله :

الشِّرْعة على نوعين :

النوع الأول : أن يكون الزوج مع الزوجة على المنصّة ؛ فهذه حرام ، ولا يَحِلّ فِعْلها ، ولا يَحِلّ للزوج أن يفعل ذلك ، ولا لأهل الزوجة أن يُمَكِّنُوه مِن هذا الفعل ، فإن ظهور الرجال أمام النساء في هذه الحال فِتنة عظيمة .

أما النوع الثاني مِن الشِّرْعة : فهي أن تقوم الزوجة وحدها فقط على الْمَنَصَّة أمام النساء ، فهذا لا بأس به ولا حرج فيه ، ولأنه ليس فيه محظور , لِمَا نَعْلَم ، وإن قُدّر أن فيه محظور فالْحُكْم يَدُور مع عِلّته ، فإنه يُمْنَع ، لكن لا يتبين لنا أن في ذلك محظورا ، وعلى هذا فيكون قيام المرأة في الْمَنَصَّة أمام النساء لا بأس به .


وقال رحمه الله : اجتماع الرجال والنساء في مكان واحد ، ورَقْص النساء بينهم ، وإلقاء النقود فوق رءوسهن ؛ مُنْكَرٌ عظيم ، وفتنة شديدة ، لاسيما في هذه المناسبة - مناسبة العرس- . اهـ .



وسُئل رحمه الله عن عادة تَفَشّت بين أو في الأوساط الإسلامية ، وهي أن العروس يدخل على عروسته أو عروسه في حَفلٍ مِن النساء ، ويجلس معها لمدة مِن الزمن ، والحاضرات من النساء يَتسترن ويُغطّين وُجوههن . هل هذا جائز وإذا كان غير جائز ؟ وما الحكمة في ذلك ؟



فأجاب رحمه الله : هذه العادة عادة قبيحة ، ونظرا لِمَا تُفْضِي إليه مِن ثوران الشهوة وحصول الفتنة ، فإننا نرى أنها تُمْنَع ، وأنه لا يجوز فعلها ؛ لأن الشريعة تَسُدّ الذرائع الْمُوْصِلة إلى الأمور الْمُحَرّمة لا سيما إذا قَوِيت الذَّرِيعة ، ولا شك أن النساء في ليلة الزفاف إذا حَضَر الرجل المتزوج وجلس مع زوجته على المنصّة في هذه الحال والناس في نَشوة الطرب والفَرَح وفي حركة زواجية فإنه لا شك أن الشهوة ستثور لا سيما إن جرى من الزوج لزوجته تقبيل أو لمس أو مناولة طعام أو ما أشبه ذلك فإن هذا فيه من الفتنة ما يُوجِب أن يَحْكُم الإنسان عليه بالتحريم .



والله تعالى أعلم .





فتوى

مناسبات الأفراح في هذا الزمان لا تخلو من ارتكاب بعض المنكرات فيها مثل الأغاني والرقص والموسيقى واللبس شبه العاري... سؤالي مهم جدا :

1- هل يجوز حضور وإجابة الدعوة لهذه المناسبات ؟

2- إن كان 99 % ، من هذه المناسبات لا تخلو من الأغاني خاصة المحتوية على آلات الموسيقى المحرمة أو الكلمات الفاحشة ، فهل هذا يعني الانقطاع النهائي وعدم حضور كل المناسبات ؟

3- إن لم نحضر هذه المناسبات فهل هذا فيه قطيعة للأرحام والناس وإحداث العداوة بيننا وبينهم ؟

4- يشترط العلماء لحضور هذه المناسبات الإنكار لكن الإنكار لا يُستجاب لك وليس هناك فرصة أصلا في مثل هذه الأوقات التي يزعمون أنهم في وقت فرح ؟

أرجوكم يا فضيلة الشيخ أريد بيانا شافيا ووافيا ومفصلا إن سمح به وقتكم حول هذه المسألة المنتشرة في زماننا ؟.










الحمد لله


1- لا يجوز حضور حفلات الأعراس المشتملة على المنكرات ، كالأغاني المصحوبة بالموسيقى أو المتضمنة للكلمات الفاحشة ، ولا يبيح ذلك انتشار هذا الفساد بين الناس ، وتقاعسهم عن إنكاره .
2- وعدم الحضور لهذه الحفلات لا يعد قطيعة للرحم ، بل هو صيانة للنفس عن مشاهدة المنكر واستماعه ، وينبغي أن يعلم الأهل والأقارب رغبتك في الحضور والمشاركة لولا ما أحدثوه من المنكرات .
3- إذا علم المدعو بوجود المنكر وأنه لا قدرة له على إنكاره لم يجز له الحضور .
قال ابن قدامة رحمه الله في (المغني 7/214) : " إذا دعي إلى وليمة , فيها معصية , كالخمر , والزمر , والعود ونحوه , وأمكنه الإنكار , وإزالة المنكر , لزمه الحضور والإنكار ; لأنه يؤدي فرضين ; إجابة أخيه المسلم , وإزالة المنكر . وإن لم يقدر على الإنكار , لم يحضر . وإن لم يعلم بالمنكر حتى حضر , أزاله , فإن لم يقدر انصرف . ونحو هذا قال الشافعي " اهـ .
وجاء في فتاوى اللجنة الدائمة ما نصه: ( إذا كانت حفلات الزواج خالية من المنكرات كاختلاط الرجال بالنساء والغناء الماجن أو كانت إذا حضرتْ غيرت ما فيها من منكرات جاز لها أن تحضر للمشاركة في السرور، بل الحضور واجب إن كان هناك منكر تقوى على إزالته .
أما إن كان في الحفلات منكرات لا تقوى على إنكارها فيحرم عليها أن تحضرها لعموم قوله تعالى : ) وَذَرِ الَّذِينَ اتَّخَذُوا دِينَهُمْ لَعِباً وَلَهْواً وَغَرَّتْهُمُ الْحَيَاةُ الدُّنْيَا وَذَكِّرْ بِهِ أَنْ تُبْسَلَ نَفْسٌ بِمَا كَسَبَتْ لَيْسَ لَهَا مِنْ دُونِ اللَّهِ وَلِيٌّ وَلا شَفِيعٌ ) الأنعام/70 ، وقوله تعالى : ( وَمِنَ النَّاسِ مَنْ يَشْتَرِي لَهْوَ الْحَدِيثِ لِيُضِلَّ عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ بِغَيْرِ عِلْمٍ وَيَتَّخِذَهَا هُزُواً أُولَئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ مُهِينٌ ) لقمان/6 ، والأحاديث الواردة في ذم الغناء والمعازف كثيرة جدا ) ، نقلا عن فتاوى المرأة ، جمع : محمد المسند، ص 92
والله أعلم .


الإسلام سؤال وجواب

حفلة زفافي لاتغضب ربي



المواضيع المتشابهه:

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


Privacy Policy سياسة الخصوصية |

Sitemap

الساعة الآن 12:52 PM.


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2018 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
SEO by vBSEO