منتديات احباب عرب  



العودة   منتديات احباب عرب > الاقسام العامة > المنتدى العام - General Forum



رصاصة في القلب

لماذا تختزن الذاكرة ما تختزن من تجارب وانطباعات ؟ وهل ما تختزنه ذاكرتي يحاكي في النوعية والوضوح والقوة ما تختزنه ذاكرتك او ذاكرة غيرك؟ فكرت كثيرا في هذا السؤال وخلصت

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 10-14-2012, 05:44 PM
الصورة الرمزية رشاء احمد
رشاء احمد غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
المشاركات: 64,439
معدل تقييم المستوى: 82
رشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud of
موضوع منقول رصاصة في القلب


رصاصة في القلب


لماذا تختزن الذاكرة ما تختزن من تجارب وانطباعات ؟ وهل ما تختزنه ذاكرتي يحاكي في النوعية والوضوح والقوة ما تختزنه ذاكرتك او ذاكرة غيرك؟ فكرت كثيرا في هذا السؤال وخلصت الي ان ما تختزنه الذاكرة الفردية يعتمد الي درجة كبيرة علي التكوين الشخصي لصاحب تلك الذاكرة.

واكتشفت ان اكثر ما تتمسك به ذاكرتي هي تلك النماذج من تجارب نساء تعرضن للظلم المبين. وفي اول الشباب حين كانت قراءة الادب هي السبيل الوحيد للتعرف علي تجارب الاخرين انفعلت انفعالا قوية برواية انا كارنينا لتولستوي وأسرتني روايات نجيب محفوظ كما اسرتني رويات محمد عبد الحليم عبد الله ورواية الباب المفتوح للطيفة الزيات.

واستمرت معي تلك الانطباعات والذكريات علي مر السنين الي ان اشتغلت بالعمل الصحفي وواتتني الفرصة للقاء نجيب محفوظ . في ذلك اللقاء علي شاطئ البحر في الاسكندرية عاتبت الاستاذ عتابا شديدا لأنه سمح للسياق الروائي لرواية بداية ونهاية ان يظلم نفيسة البطلة علي يد القريب والحبيب في مجتمع لا يرحم. واستقبل الاستاذ رحمه الله انفعالي الغاضب بصبر جميل وقال لي ما معناه ان الزمن يتطور والدليل علي ذلك هو انني وانا امرأة شابة تعلمت وحصلت علي وظيفة في الصحافة واتيت لكي اناقشه في امور تهم النساء في المجتمع.

تلك الحكاية مر عليها ثلاثون عاما. غير ان شجوني وعذاباتي تجددت منذ عدة ايام , رغم كامل اقتناعي بأن الزمن يتطور حقا وان الحق لا يضيع ما دام صاحبه يطالب به. تجددت شجوني حين قرأت خبرا تناقلته الصحف ووكالات الانباء في الغرب والشرق عن فتاة باكستانية لا يزيد عمرها عن ١٤ عاما. هذه الصغيرة تلقت رصاصتين , واحدة في الرأس واخري في العنق وفي الوقت الحالي ترقد بين الموت والحياة في احدي المستشفيات. فماذا كان الذنب الذي حمل المعتدي علي اطلاق الرصاص ؟ ما فهمته من الخبر هو ان الفتاة كانت من نوع الناس الذي يعترض علي الظلم ويطالب بالحق. والحق الذي كانت تطالب به هو حق الفتيات في دخول المدارس لتلقي العلم . ولكن المعتدي ينتمي الي مجموعة من المتشددين الذين يفسرون الاسلام كما يحلو لهم ويعتبرون تعليم الفتيات فسق وفجور ومن ثم فان من تطالب بالتعليم هي فاسقة وفاجرة وعليه فهي تستحق الموت. ونسي صاحب الرصاصات بأن من قتل نفسا بغير حق كمن قتل الناس جميعا.

هل يعقل ان يستوي الاعمي والمبصر؟ من لا يقرأ ولا يكتب حرم من اول تكليف كلف الله به نبيه ورسوله محمد صلي الله عليه وسلم. فقد قال له جبريل: اقرأ .

الامر هو ان نقرأ باسم ربنا الاكرم الذي علم بالقلم علم الانسان ما لم يعلم. التعليم قرين الفكر والبصيرة , فهل ورد في كتاب الله ما يأمر بأن تستثني الانثي من فعل القراءة ؟

لن اتطوع بالحكم علي المعتدي في قضية الفتاة الباكستانية ولكني اتمني ان اعرف كافة وجهات النظر في القضية. هل اجرمت الفتاة لأنها طالبت بحقها في التعليم؟ اليس التعليم سبيلا لقراءة كلام الله والتفكير في خلقه؟

كيف نتعامل مع فئة اخذت علي عاتقها ان توظف التخويف والعنف لاغتصاب حقوق الضعفاء وتكريس الترهيب كوسيلة لفرض رأي مخالف لما أمر به الله . والانكي من ذلك ان ذلك كله يتم باسم الشرع والدين.

حين نولد نولد وحدنا . و حين نموت نموت وحدنا وحين يأتي يوم الفصل نقف فرادي امام صاحب العرش العظيم .
تري ماذا يمكن ان يقول ذلك الرجل الذي اطلق الرصاص علي طفلة تريد علما حين يقف بين يدي ربه؟

فوزية سلامة


المواضيع المتشابهه:

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


Privacy Policy سياسة الخصوصية |

Sitemap

الساعة الآن 10:05 AM.


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2018 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
SEO by vBSEO