منتديات احباب عرب  



العودة   منتديات احباب عرب > منتديات عربية > منتديات الجزائر



هجرني حبيبي وتركني

:shay:اتمنا يعجبكم تركنى وتركته لنرضى الله قصتى كاى قصه فتاه احببت شابا وهو احبنى وكان محترما وخلوقا وعندما شعرنا اننا نحب بعضا ووصلنا لهده المرحله قرر ان

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 10-13-2012, 01:51 PM
الصورة الرمزية رشاء احمد
رشاء احمد غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
المشاركات: 64,439
معدل تقييم المستوى: 82
رشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud of
موضوع منقول هجرني حبيبي وتركني

هجرني حبيبي وتركني:shay:اتمنا يعجبكم تركنى وتركته لنرضى الله قصتى كاى قصه فتاه احببت شابا وهو احبنى وكان محترما وخلوقا وعندما شعرنا اننا نحب بعضا ووصلنا لهده المرحله قرر ان يبتعد وصدنى وبكل قوه وخرج من حياتى وقال لى لا استطيع ان اعلقك معى مازال طريق طويل امامى واهلى لن يوافقو اذا جئت وتقدمت الان ولن يوافقو ان يدعوك تنتظرى ويضيع سنين شبابك ف انتظارى ولن ابقى معك فلن يبارك الله لنا فما بنى على باطل فهو باطل ولن افعل شى يغضب الله فرضاه هو الاهم والابتعاد هو الطريق الصحيح ويجب ان نسلكه مهما كان مرا وان متاكد ان الله سوف يساعدنا هذا كان كلامه لا انكر اشعر بوجع شديد لفارقه ومنذ داك الوقت وانا ابتعدت عن العالم وقررت ان اعطى اغلب وقتى لعبادة الله لعلى ارتاح ويغفر لى ذنبى انا متوكله على الله ولكن قلبى لا يريد ان يقتنع مازال يؤلمنى بالامل بانه يوما ما سوف يشتاق ويدق ابواب البيت ولاكن هو لم يعطنى اىامل فقطتركنى وقال لى سوف تجدين افضل منى وانا احبه كتيرا كتيرا جدا الى درجه لا توصف الى الان مازلت لا استطيع ان اكف دموعى المنا وخوفا من الله وشوقا له ولا استطيع ان افكر بغيره شعرت بجرح كبير عندما تركنى ولاكن احترمته جدا لانه لا يريد ان يعبت بى ولانه وضع رضا الله هو الاهم بحياته ولكن اضل اقول ليته حاول يحافظ على ان يتمسك بى ولو قليلا الان املى الوحيد هوالدعاء فهو سلاحى فالدعاء يغير القضاء والاستغفار فقد قرات كتيرا انه من لزم الاستغفار وكانت له حاجه قضيت ودعاء يستجاب وايضا قيام الله فهو دواء لكل داء وكانت هذه حياتى ولكن اشعر احيانا انى اسعى وراء شئيا مستحيلا وانه حرام على ان ادعو بان يجعله الله من نصيبى فقد اغلق كل الابواب بوجهى ورحل ولا اعلم ولااستطيع هل اكمل حياتى من غيره ام استمر على الدعاء بان تتيسر الامور وتوافق اهله ويوافق اهلى وان يكون من نصيبى فانا اريده واريد الستر والعفاف واعلم انه يستطيع ان يسعدنى وان يساعدنى على طاعه الله وان يصوننى ولكن احترت ف امرى ماذا افعل لا اريد ان ايئس متله مشاعر االحب خلقها الله بقلوبنا ليست عيب اذا شعرنا بها مادام لن تكون لمعصيته هل اتوكل على الله وانتظر وادعها على الوقت ام ماذا افعل

المواضيع المتشابهه:

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


Privacy Policy سياسة الخصوصية |

Sitemap

الساعة الآن 08:51 AM.


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2018 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
SEO by vBSEO