منتديات احباب عرب  

العودة   منتديات احباب عرب > القسم التقني > سات 2017 ـ sat 2017

خبر عالمي "بلا وجه".. يخشى على مصير طفله

"بلا وجه".. يخشى على مصير طفله كل ما يتمناه هندي يعيش في إقليم كشمير أن لا يرث مولوده المقبل تشوهاته الخلقية، فهو لا يريد أن يكون طفله مثله "بلا

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 10-09-2012, 04:23 AM
الصورة الرمزية رشاء احمد
رشاء احمد غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
المشاركات: 64,439
معدل تقييم المستوى: 82
رشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud of
موضوع منقول خبر عالمي "بلا وجه".. يخشى على مصير طفله


خبر عالمي "بلا وجه".. يخشى على مصير طفله

كل ما يتمناه هندي يعيش في إقليم كشمير أن لا يرث مولوده المقبل تشوهاته الخلقية، فهو لا يريد أن يكون طفله مثله "بلا وجه".

ولا يستطيع محمد لطيف خاتانا البالغ من العمر 32 عاما أن يرى أو يعمل بسبب التجاعيد الكثيرة التي تغطي رأسه، ويشعر بالأسى كلما أحس باشمئزاز الناس منه.

ويشعر خاتانا بسعادة غامرة وهو ينتظر قدوم وليده البكر، لكن يخشى عليه من مستقبل مظلم في حال ورث عنه شكله الغريب.

وفي حديثه لصحيفة "ذي صن" البريطانية، يقول إنه ولد في البدء مع تورم صغير في مقدمة رأسه، لكن هذا التورم ما فتئ يكبر حتى غطى وجهه على شكل تجاعيد مخيفة.

ويتابع: "كلما رأتني أمي تجهش بالبكاء، وهي تسأل نفسها دوما على لماذا أصغر أولادي أصيب بهذه (اللعنة)". مردفا: " لدي شقيقين وثلاث شقيقات وجمعيهم بصحة جيدة".

وعن طفولته، يقول خاتانا: "عشت طفولتي وحيدا ومنبوذا دون أصدقاء، إذ لم يكن أحد من أترابي يرغب في اللعب معي، بل اعتادوا على ضربي وبسببهم فقدت عيني اليسرى عندما كنت في الثامنة من عمري وصار لقبي الوحش ذي العين الواحدة".

ويأمل هذا الرجل في الحصول على عمل شريف يكفيه مؤونة الحاجة، لكن دون ذلك مصاعب جمة، فلا يملك سوى أن يتسول ليحصل على بعض روبيات وفي كثير الأحيان لا ينال سوى بصاق من أطفال وفتيات صغار.

وحاول والدا خاتانا أن يجدوا له زوجة تقبل بيد أن محاولاتهم باءت الفشل إلى أن قبلت به فتاة تدعى سليمة، مردفا: "أحيا مع زوجتي حياة سعيدة، ولاشيء ينغص علي عيشي الآن سوى فكرة أن يأتني ابني مشوها مثلي".

وخاتانا،يخشى أن لا يملك تكاليف علاج طفله، ولاسيما بعد أن فقد كل أمل بالشفاء، مختتما حديثه: "قبل 8 سنوات باع أخي قطعة أرض على أمل أن يوفر العلاج لمرضي رغم أني لا أشكو من أي آلام أو أوجاع بسبب تلك التورمات، ووقتها قال لي الطبيب أن حالتي مردها إلى أن أمي حملت بي خلال كسوف الشمس، ولا أعرف إن كان ينبغي أن أصدق هذه الرواية، ولكن ما أدركه الآن أنني فقدت الأمل في الحصول على وجه طبيعي.. أنا انسان (بلا وجه)".

المواضيع المتشابهه:

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


Privacy Policy سياسة الخصوصية |

Sitemap

الساعة الآن 08:28 PM.


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2018 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
SEO by vBSEO