منتديات احباب عرب  

العودة   منتديات احباب عرب > القسم التقني > سات 2017 ـ sat 2017

حادثة سيناء...هل تكون غطاء لتعاون عسكري مشين؟! أحداث رفح

حادثة سيناء...هل تكون غطاء لتعاون عسكري مشين؟! أحداث رفح تؤكد أن كيان يهود هو أُسُّ البلاء، وأنه لابد من إلغاء اتفاقية السلام المشؤومة ذكرت صحيفة نيويورك تايمز أن

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 08-14-2012, 10:38 AM
الصورة الرمزية رشاء احمد
رشاء احمد غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
المشاركات: 64,439
معدل تقييم المستوى: 82
رشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud of
موضوع منقول حادثة سيناء...هل تكون غطاء لتعاون عسكري مشين؟! أحداث رفح

حادثة سيناء...هل تكون غطاء لتعاون عسكري مشين؟!

أحداث رفح تؤكد أن كيان يهود هو أُسُّ البلاء، وأنه لابد من إلغاء اتفاقية السلام المشؤومة

ذكرت صحيفة نيويورك تايمز أن أمريكا ومصر تحاولان وضع خطة أمنية جديدة لمواجهة تدهور الوضع في سيناء.

لم تكن أيدي يهود بعيدة عن تدبير حادثة سيناء، وكان الأجدر بحكام مصر أن يدركوا ذلك بل أن يلقنوا يهود درساً ينسيهم عبثهم وإفسادهم في الأرض، لكنهم –وللأسف- رضوا باستغلال تلك الحادثة لإحكام حصار غزة ومعاقبة أهلها، وتعزيز التعاون العسكري مع يهود، والتعاون الاستخباراتي مع أمريكا.

فهل تكون حادثة سيناء غطاء لأفعال مشينة كانت سمة النظام البائد؟!، أم يعي حكام مصر الدرس فيستيقظوا إن كانوا غافلين؟


لعل أكبر المستفيدين من هذا الحادث هم دولة يهود التي هي أُسّ البلاء في كل ما يصيب مصر من قلاقل واضطرابات في الفترة الأخيرة، ولعل ما حدث يؤكد أن الحل الوحيد هو استئصال هذا الكيان الخبيث من جذوره، وذلك بعد إلغاء اتفاقية كامب ديفيد المشؤومة، وليس كما يُتداول الآن في الوسط السياسي في مصر من الحديث عن مراجعة بنود الاتفاقية فقط، وهذا يعني الدخول مع يهود في مفاوضات جديدة سيكون الأبرز فيها مسألة الترتيبات الأمنية على الحدود، تحت ذريعة حماية الحدود المصرية من الاختراقات الأمنية من الجانب الفلسطيني، بينما الترتيبات ستكون من أجل طمأنة يهود وحمايتهم.

لقد ذكرت صحيفة واشنطن بوست الأمريكية - في سياق مقالها الافتتاحي الذي أوردته على موقعها على شبكة الإنترنت يوم الثلاثاء 7/8/2012- { أن اعتراف مسئولين مصريين وإسرائيليين بأن ميليشات مسلحة أصبحت تستبيح شبه جزيرة سيناء لتشن منها هجمات إرهابية يجب أن يدفع واشنطن لمساندة القاهرة في مهمتها لإعادة السيطرة على شبه الجزيرة المصرية وتأمينها **. مما يعنى زيادة الوجود الأمريكي في سيناء ومن ثَم التنسيق مع دولة يهود لحفظ الأمن في سيناء، وبهذا تكون تلك العملية الإجرامية الأخيرة، وما سبقها من انفلات أمني في سيناء قد أتى أُكُلَه وحقق مبتغاه. هذا بالإضافة إلى ما سيترتب على ذلك من إظهار عدم قدرة الرئيس على قيادة البلاد، ومن ثم إفشال ما يسمى "بالمشروع الإسلامي".

إن ما يحدث الآن في مصر من انفلات أمني، وعدم القدرة على رعاية شؤون الناس بشكل صحيح يؤكد أن هذه الحلول الترقيعية التي تسير فيها البلاد الآن لن تغير من الأمر شيئا، وأن الأمر يحتاج إلى تغيير جذري يوفر الأمن والأمان لأهل مصر، مسلمين وغير مسلمين، ولغيرهم من أبناء الأمة في باقي بلاد الإسلام.

)وَdعَدَ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا مِنْكُمْ وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ لَيَسْتَخْلِفَنَّهُم فِي الأَرْضِ كَمَا اسْتَخْلَفَ الَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ وَلَيُمَكِّنَنَّ لَهُمْ دِينَهُمُ الَّذِي ارْتَضَى لَهُمْ وَلَيُبَدِّلَنَّهُمْ مِنْ بَعْدِ خَوْفِهِمْ أَمْنًا يَعْبُدُونَنِي لا يُشْرِكُونَ بِي شَيْئًا وَمَنْ كَفَرَ بَعْدَ ذَلِكَ فَأُوْلَئِكَ هُمُ الْفَاسِقُونَ


المواضيع المتشابهه:

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


Privacy Policy سياسة الخصوصية |

free counters

Sitemap

الساعة الآن 12:28 PM.


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2017 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
SEO by vBSEO

Security team