منتديات احباب عرب  



العودة   منتديات احباب عرب > الاقسام العامة > المنتدى العام - General Forum



اليك سيدتي الخطأ و الصواب / 01 /

بسم الله الرحمن الرحيم السلام عليكم و رحمة الله و بركاته الخطأ / يعتقد البعض أن كبر بطن المرأة الحمل دليل على كبر حجم الجنين الصواب

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 08-11-2012, 10:36 PM
غربة و شوق غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Apr 2010
المشاركات: 20,922
معدل تقييم المستوى: 28
غربة و شوق is on a distinguished road
موضوع منقول اليك سيدتي الخطأ و الصواب / 01 /

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته


الخطأ /
يعتقد البعض أن كبر بطن المرأة الحمل دليل على كبر حجم الجنين
الصواب /
هذا غير صحيح...فهناك عدة تغيرات تحدث في منطقة البطن والحوض
ويعزى ذلك إلى حدوث ارتخاء في منطقة حزام البطن وعلى وجه الخصوص في عرض البطن
وهذا الارتخاء يحدث للمحافظة على رحم المرأة.
وحول موضوع انتفاخ البطن إليكم هذا المقال
لا تعرف الكثير من السيدات الحوامل ما هو مدى حجم البطن أثناء الفترات المختلفة من الحمل وما هي أسباب تضخم بطن الحامل يكون حجم الرحم عادة في الحوامل داخل الحوض أي لا يمكن أن يكون محسوساً باللمس عن طريق البطن حتى نهاية الشهر الثالث أي الأسبوع ال 12من الحمل ولكن عادة يكون انتفاخ بطن الحامل في هذه الفترة من الحمل عائداً إلى انتفاخ الأمعاء نتيجة لحدوث الغازات والإمساك التي تحدث خلال هذه الفترة من الحمل أما بعد الشهر الثالث من الحمل فيتراوح حجم الرحم بين عظمة الارتقاق العاني العظمة التي توجد في أسفل البطن حتى موقع السرة ويصل حجم الرحم عادة في الأسبوع ال 20من الحمل نهاية الشهر الرابع إلى موقع السرة أي في منتصف البطن. وبعد ذلك يكبر حجم الرحم حتى يصل في الشهر التاسع من الحمل إلى الغضروف الموصل بين الأضلاع في الصدر. أما أسباب تضخم حجم البطن الحامل فقد يكون عائدا إلى تضخم حجم الجنين وذلك نتيجة لوجود مرض السكري أثناء الحمل أو إصابة الجنين بالاستسقاء أي انتفاخه بالماء نتيجة وجود عيوب خلقية أو وجود أجسام مضادة تؤدي إلى تكسر دم الجنين وبالتالي فقر الدم لديه وانتفاخه بالسوائل. وقد يكون تضخم بطن الحامل نتيجة زيادة كمية السائل الامنيوسي أي السائل الموجود حول الجنين الذي قد يحدث بسبب سكر الحمل غير المضبوط أو العيوب الخلقية من الجنين مثل عيوب الجهاز الهضمي لدى الجنين مثل وجود تضيق في صمام المعدة وفي بعض الأحيان قد يكون تضخم حجم بطن الحامل ناتجا عن وجود أورام في الرحم مثل الأورام الليفية التي تزيد حجمها أثناء الحمل أو وجود أورام من المبيض مصاحبة أو وجود حمل توأم، الفحص السريري مهم جداً لمعرفة هذه المشاكل ولكن الأشعة الصوتية تلعب دورا مهما في معرفة الأسباب بدقة متناهية وعادة يقاس حجم الرحم بالسنتمتر من عظمة الارتفاق العاني حتى قعر الرحم مساويا لعمر الحمل.
الخطأ /
تتصور بعض الحوامل أن النوم على الجنب يؤدي إلى التفاف الحبل السري حول عنق الجنين فيختنق.
الصواب /
هذا غير صحيح ... وتستطيع الحامل أن تنام على أي وضع يريحها ولا خوف نهائيا على سلامة الجنين
وذلك لأن الله سبحانه وتعالى قد أحاط الجنين بحصن منيع من السوائل التي تكفل له السلامة والاستقرار.
الخطأ /
يزعم البعض أنه يجب على الحامل أن تضاعف من كميات الأكل لتغذي نفسها والجنين.
الصواب /
هذا غير صحيح ... وعلى الحامل ألا تندفع وتضاعف كمية الأكل والمهم هو التأكد من نوع الغذاء وسد حاجة الجسم من العناصر الأساسية ومن الضروري أن يكون الغذاء بسيطا وسهل الهضم.
الخطأ /
يدعي البعض أن المرأة الحامل إذا شاهدت منظرا بشعا فإنه سيؤثر على شكل الجنين.
الصواب /
هذا غير صحيح ... فليس هناك ممر لإيصال هذه الانفعالات إلى الجنين
كما أن دم الأم منفصل عن دم الجنين.
ولو حصل أن ولد الطفل مشوها فيكون بالصدفة وله سبب آخر تماما.
الخطأ /
يعتقد البعض أن كمية الفيتامينات أو الغذاء التي تتناولها الحامل تتحكم في وزن وحجم الطفل.
الصواب /
هذا غير صحيح ... فحجم ووزن الطفل يعتمد على العوامل الوراثية والحالة الطبية للحامل
فإذا كانت الأم مصابة مثلا بالسكري فغالبا يولد الطفل كبير الحجم أما إذا كانت مصابة بفقر الدم أو تسم الحمل فهو عرضة لأن يولد ضعيف البنية.
الخطأ /
يعتقد البعض أن المرأة هي المسؤولة عن إنجاب الذكر والأنثى
الصواب /
هذا غير صحيح ... حيث أتضح عليما بعد مشيئة الله عز وجل أن الحيوانات المنوية الصادرة من خصية الرجل هي التي تحدد جنس المولود.


المواضيع المتشابهه:

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


Privacy Policy سياسة الخصوصية |

Sitemap

الساعة الآن 02:55 PM.


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2018 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
SEO by vBSEO