منتديات احباب عرب  



العودة   منتديات احباب عرب > منتديات عربية > منتديات الجزائر



ادم بين هات وهاك

كثيرا ما تناولت المتحدثون موضوع حواء بالتحليل والدراسة حتى راح بعضهم يصورها في لباس الضحية المغلوبة على امرها المستضعفة المهضومة حقوقها مسلوبة ارادتها ونسوا او تناسوا شقيقها ادم والذي

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 08-10-2012, 04:06 AM
الصورة الرمزية رشاء احمد
رشاء احمد غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
المشاركات: 64,439
معدل تقييم المستوى: 82
رشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud of
موضوع منقول ادم بين هات وهاك

كثيرا ما تناولت المتحدثون موضوع حواء بالتحليل والدراسة حتى راح بعضهم يصورها في لباس الضحية المغلوبة على امرها المستضعفة المهضومة حقوقها مسلوبة ارادتها ونسوا او تناسوا شقيقها ادم والذي يتهم في كل مرة وموضع انه المذنب في حقها ...والمتعدي على حماها ..وانا في هذه العجالة اريد ان اعيد الموازين الى نصابها فلست هنا مدافعا عن ادم او متهما له وفي المقابل لست مدافعا عن حواء لان طاقم دفاعها اقدر من ان ينتظر دفاعي او مساهمي ولكني اقف هنا موقف الموضح للامور الباحث عن الحقيقة التي غفل عنها كثير من الناس وهي وضعية ادم في الحياة حيث وجدته مسكينا مغلوبا على امره وهو بين هاءين .....هاء معها تاء و هاء بعدها كاف وهنا لابد من تحليل المعادلة فالهاء المرفوقة التاء تعني في لغة اهل الضاد الكثير ومن معانيها ...اجلب... او احضر... او اوجد...او مد وكلها افعل امر تامر ادم بالعطاء والبذل والسخاء والكرم والاعداد والتحضير والاستجابة والخضوع والطواعية وعدم الرفض فيصبح المسكين الة وجهازا لا تراعى له قيمة ولا قدر ولا ظرف ولا امكانية المهم ان يكون العبد المطيع لسيده وكثيرا ما يكون ماله الهروب او الانتحار او الاستذلال او الاختفاء حفاظا على ما بقي له من ماءوجه ان كان لهماء وجه اصلا....واما الهاء التي تسبق الكاف فمعناها بلغة اهل الجزائر خصوصا ...خذ .استقبل .. شد ...احمل ....اليك...وكلها افعال او اسماء افعال امر للمسكين ادم لكن المهم هنا ماذا يطلب منه ان يحمل فالعجب انه يحمل سلة المهملات والزبالة حاشاكم والقاذورات والنفايات ليرميها وهو لا يدري انه سيرمى في طي النسيان ان كبر سنه وضعف بصره واحدودب ظهرة وشاب شعره سيرمى رحمة به في ديارة ابعد ما تكون عن الرحمة بل هي دور للنسيان والموت البطيئ..قبل ان يرمى في سرداب يحفر له مرات عن طريق الغرباء وفي غياب اعز من جد واجتهد في خدمتهم يرمى كما ترمى الزبالة والنفايات السامة وغير السامة ..وهنا ولهذا لماذا لا نجد بكاة على ادم مثلما يكثر البكاة والمدافعون عن حواء رغم انهاظالمة احيانا ...هذا حال ادم المسكين في كثير من البيوت والاسر والمجتمعات .......افلا يكون حريا بنا ان نعيد النظر في الموازين حتى ننزل كلا منزلته دون قفز على حقائق ولا تقزيم لطرف على حساب طرف اخر وليس في الموضوع اي تعصب ولا حمية .....انتظر ردودكم احبتي على هذا الموضوع بكل صراحة




رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


Privacy Policy سياسة الخصوصية |

free counters

Sitemap

الساعة الآن 02:39 AM.


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2017 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
SEO by vBSEO

Security team