منتديات احباب عرب  

العودة   منتديات احباب عرب > القسم التقني > سات 2017 ـ sat 2017

تبكي على رحيل إبنها وترفض دفنه حتى تحلل في يدها

الامومه ...ليست كلمه فقط بل هي معاني ووصف لكم هائل من الصفات احساسك بها اكبر من اي وصف يوصف باللسان او بمعسول الكلام او حتي بالاشعار واليوم راح نشوف

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 07-30-2012, 11:08 PM
الصورة الرمزية رشاء احمد
رشاء احمد غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
المشاركات: 64,439
معدل تقييم المستوى: 82
رشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud of
موضوع منقول تبكي على رحيل إبنها وترفض دفنه حتى تحلل في يدها


الامومه ...ليست كلمه فقط

بل هي معاني ووصف لكم هائل من الصفات

احساسك بها اكبر من اي وصف يوصف باللسان او بمعسول الكلام او حتي بالاشعار

واليوم راح نشوف صوره من صور الامومه راح يتقطع لها قلبك
ويتحرك بها مشاعرك وتكتب بداخلك كلمات محسوسه غير منطوقه لصعوبة وصف هالاحساس

ولكن دعونا نتفق اولا

ان الامومه هي الامومه سواء في بني البشر او بني الحيوان
فلا يوجد فرق في الأمومة سواء كانت الأمومة بشرية أو حيوانية،
فهي في النهاية غريزة رائعة من الحنان بثها المولى في قلب الأمهات جميعاً،
منذ لحظة ميلاد الطفل وحتى أن يأذن الله في عمر أي منهما.

فاليوم راح نحكي عن امومه قرده..!!

من الطبيعي أن يفطر قلب الأم ألماً على رحيل أحد أبنائها وهي على قيد الحياة،
ونحن الآن أمام هذه الحالة التي تعكس روعة الأمومة وصدقها بعدما رفضت قردة
دفن إبنها الذي مات،
وأخذت تنخرط في البكاء.

نعــــــــــــــــــم...

رفضت الأم أن تترك ابنها الذي فارق الحياه،
وأخذت تنظر إليه وكأنها لا تصدق الأمر، أملاً أن تدب فيه الروح من جديد
ويعود إلى الحياة يقفز ويلهو كما كان يفعل مع أشقاءه الصغار
حتي تحلل في يدها ....!!



اتركم مع صور الام التي تروي اروع صور الامومه
التي تمتليء بكم هائل من مشاعر الامومه
وكم الترجدي التي تحكيها الصور
والتي لا استطيع ان اوصفها لكم بالكلام


* *
*



تبكي على رحيل إبنها وترفض دفنه حتى تحلل في يدها


تبكي على رحيل إبنها وترفض دفنه حتى تحلل في يدها


تبكي على رحيل إبنها وترفض دفنه حتى تحلل في يدها

تبكي على رحيل إبنها وترفض دفنه حتى تحلل في يدها


تبكي على رحيل إبنها وترفض دفنه حتى تحلل في يدها



تبكي على رحيل إبنها وترفض دفنه حتى تحلل في يدها



تبكي على رحيل إبنها وترفض دفنه حتى تحلل في يدها


تبكي على رحيل إبنها وترفض دفنه حتى تحلل في يدها






تبكي على رحيل إبنها وترفض دفنه حتى تحلل في يدها

واخيرا .. أيقنت الأم أخيراً أنه لا مفر من القدر،
فكبت وجهها في الصخرة ألماً على ضياع فلذة كبدها ....



لا امتلك ما اقوله .. فالقصه مليئه بالشجن والترجديا
التي من الصعب ان تراها في اي دراما سنمائيه او تلفزيونيه



* * *

امى نداء محبة بل ان كل الحب ام
امى عطاء زاخر فى فيضه بحر خضم
ضحت لاجلى بالهنا وتحملت عنى الالم
جادت بزهرة عمرها من غير ضيق او سأم
لم تنتظر منى الجزاء وهذة اسمى الشيم
اماه يرعاك الذى خلق البريه من عدم


كلمات قالها أحد الشعراء تعبيراً منه على روعة الأمومة


* *
*
منقول


المواضيع المتشابهه:

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


Privacy Policy سياسة الخصوصية |

Sitemap

الساعة الآن 06:21 AM.


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2018 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
SEO by vBSEO