منتديات احباب عرب  



العودة   منتديات احباب عرب > منتديات عربية > منتديات الجزائر



في رمضان... الأقصى يحتضن الصائمين

السلام عليكم ورحمة الله بخطوات متسارعة سار نحو المسجد الذي تربى في أكنافه، وقبل أذان الظهر، كان متمركزًا بالقرب من إحدى البوابات يحمل في يده جهاز اتصال صغير يمكّنه

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 07-29-2012, 08:08 AM
الصورة الرمزية رشاء احمد
رشاء احمد غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
المشاركات: 64,439
معدل تقييم المستوى: 82
رشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud of
موضوع منقول في رمضان... الأقصى يحتضن الصائمين

السلام عليكم ورحمة الله


بخطوات متسارعة سار نحو المسجد الذي تربى في أكنافه، وقبل أذان الظهر، كان متمركزًا بالقرب من إحدى البوابات يحمل في يده جهاز اتصال صغير يمكّنه من الحديث مع زملاء المهنة، وفي ذاك المكان وقف يراقب دخول المصلين إلى مسرى رسول الله ويتفحّص بأنظاره محيطه.

ولعل العمل الذي أوكل لعبد الجبار أبو نجمة أحد حراس المسجد الأقصى المبارك ليس بالسهل أبدا، ولكنه يستمتع بأدائه ويحلم لو يتوفاه الله في باحات أولى القبلتين، أما في شهر رمضان فالعمل يزداد صعوبة ودقة بين أفواج الصائمين التي تؤم المسجد.

"حضن الصائمين"
ويقول أبو نجمة لـ"المركز الفلسطيني للإعلام" إن أعداد المصلين في شهر رمضان المبارك تكون متزايدة بسبب محبة كل المسلمين للوصول إليه والتواجد فيه وكسب المزيد من الأجر، وإن تلك الأعداد تتجاوز الربع مليون في أيام الجمعة من الشهر الفضيل، والآلاف يأمونه بشكل يومي من الصباح الباكر وحتى صلاة التراويح.

ويوضح أبو نجمة بأن معظم المصلين داخل باحات الأقصى يقومون بأداء صلاة التراويح ثم الاعتكاف بداخله حتى صلاة الفجر ويعودون إلى منازلهم، مبينا بأن رمضان يحفّزهم على دخوله والصلاة فيه وأنهم يكونون ضمن مجموعات تجد مكانا لها تحت ظلال الأشجار ويقومون بقراءة القرآن والتسبيح وترديد الأذكار.

أما حول عمل حراس المسجد في الشهر الفضيل فيؤكد أبو نجمة بأنه يتمثل في التمركز على أبواب الأقصى والتأكد من أن المسلمين فقط هم من يدخلون إليه للصلاة، لافتا إلى أنهم أيضا يتأكدون من ضرورة احتشام ملابس النساء اللواتي يدخلن إليه.

ويضيف:" في شهر رمضان يزيد عملنا تعقيدا ولكنه ممتع بالنسبة لنا، فأنا أمضيت فيه 14 عاما ولم أتعب منه أبدا، فنشعر بأن عملنا في رمضان نزداد عليه ثوابا من عند الله، خاصة وأننا نحرص على طهر مسرى رسول الله".

ويؤكد الحارس على أن عملهم يتمركز أيضا حول عدم السماح لأي مستوطن صهيوني باقتحام باحات المسجد، ولكن شرطة الاحتلال في معظم الأحيان تقوم بقمع الحراس وإدخال المستوطنين تحت منطق القوة، وخلال رمضان ازدادت وتيرة اقتحامهم للمسجد رغم أنه كان يعج بالمصلين وكأنها رسالة تحدٍ من قبل جماعاتهم المتطرفة التي تسعى للسيطرة عليه.

إفطار جماعي
من جهته يؤكد المنسق الإعلامي لمؤسسة الأقصى للوقف والتراث محمود أبو عطا لـ"المركز الفلسطيني للإعلام" بأن الإفطارات الجماعية تزين أيام الشهر الفضيل في باحات المسجد الأقصى المبارك.

ويوضح بأن المؤسسة تقوم بتقديم الوجبات للصائمين في المسجد وذلك ضمن أحد المشاريع التي تنفذها في رمضان، مبينا بأن مئات الوجبات يتم تقديمها للصائمين إضافة إلى مستلزمات أخرى كتوفير المياه الباردة والتمور والألبان.

ويضيف:" نحن في المؤسسة نحرص على توفير وجبات الإفطار والسحور للصائمين، وخلال الشهر الفضيل نقدم عادة نحو 70 ألف وجبة إفطار وسحور، وهذا الأمر يسهل الاعتكاف في المسجد والتوافد إليه من المصلين".

ويشير أبو عطا إلى أن تنغيص الاحتلال على المصلين في المسجد لا يؤثر على عدد المتوافدين إليه، فاقتحامات المستوطنين المتعمدة خلال الشهر الفضيل تزيد المسلمين تمسكا بمسجدهم وقناعة بوجوب شد الرحال إليه يوميا وعدم تركه للصهاينة.

من النت



المواضيع المتشابهه:

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


Privacy Policy سياسة الخصوصية |

Sitemap

الساعة الآن 06:12 AM.


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2018 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
SEO by vBSEO