منتديات احباب عرب  

العودة   منتديات احباب عرب > ^~*¤©[£]القسم الاداري[£]©¤*~^ > المواضيع المنقولة

المدنية: الغول الزاحف على الريف

الاعزاء الغاليين احبة الازرق السلام عليكم ورحمة الله وبركاته موضوع اليوم اتناول فيه تجربتي بين الريف والمدينة والتي من خلالها احاول ان اضع بعض الحروف التي تحتاج الى نقاط ليكتمل

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 01-16-2012, 03:11 PM
الصورة الرمزية حمد السوداني
حمد السوداني غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Dec 2011
المشاركات: 44,695
معدل تقييم المستوى: 51
حمد السوداني is on a distinguished road
افتراضي المدنية: الغول الزاحف على الريف

الاعزاء الغاليين احبة الازرق
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
موضوع اليوم اتناول فيه تجربتي بين الريف والمدينة والتي من خلالها احاول ان اضع بعض الحروف التي تحتاج الى نقاط ليكتمل العقد بها...
انا الوحيد من بين اخوتي واخواتي الذي ولدت في الريف بكردفان (مسقط رأس الاسرة) وذلك كان من بعض عاداتنا حيث تضع الام مولودها في موطنها.. وبعد ولادتي بعامين عادوا بي الى المدينة (رَبَكْ) بالنيل الابيض حيث ترعرعت وتعلمت وتفتحت عيوني على الدنيا...
كنت اعود الى موطني الام في اجازات الوالد عليه رحمة الله الذي كان يعمل بمحلج ربك... ولكن زيارتي الشخصية الاولى لها وحدي كانت قبل حوالي العشرين عاما وآخرها تلتها زيارتي الاخيرة بعد بضعة اعوام والتي تمكنت من الزواج فيها واسست اسرتي الحالية...
ولظروف التعليم كان القرار بالعودة والاستقرار بمدينة ربك حيث تقيم الاسرة الكبيرة حاليا...
من خلال هذه المقدمة اود ان اورد بعضا من النقاط الهامة وهي انني عشت في فترة نضجي وبعضا من طفولتي بالريف وتطبعت بطبائع اهله حتى وعندما كان قراري بالاستقرار بالمدينة لم تنسيني هذه المدنية اصلي الذي افخر وافاخر به..
فهناك في الريف كل شئ طبيعي .. الناس طيبون حد السذاجة والاكل والشرب من مياه الامطار او من جوف الارض والماء يشرب بدون معالجة كيميائة كما هو الحال بالمدينة... هنالك المعاناة في الصيف خاصة وعند اشتداد الخريف اذا ما مرض احدهم مرضا يستدعي نقله للمدينة حيث يصعب ذلك لكثرة الخيران وخطورتها وصعوبة نقل المريض عبر الاكتاف...
في الريف كيلو اللحم أيا كان نوعه (بعظم او بدون عظم) والكبدة بنفس السعر....
في الريف تكون المجاملات في الافراح والمآتم على ابسط ما يكون ولا يتكلف الناس او يحتجون على ما يقدم من مساعدات لصاحب الفرح او الكره...
في الريف الناس متعاونون في كل امورهم سواء في الزراعة او البناء او في كل ما يتعلق بحياتهم اليومية...
الناس يجلسون ليتشاوروا في حل مشاكلهم فيما يسمى بـ (الضرا) حيث يستمع الكل لمشكلة احدهم ليتداولها الكل فيما بينهم وكل يدلي بدلوه فيعطي رأيه ووجهة نظره... فيتم تناول اكثر الاراء رجاحة ومعقولية...
هذا فيض من غيض ...
الآن وبعد غزو غول المدنية للريف بدأت الحياة فيه تتغير شيئا فشيئا والكثير من العادات والتقاليد الجميلة تكاد تكون غير انعدمت ان لم تكن قد تلاشت نهائيا..
طريقة اللبس ... وما يسمى بالكريمات وقصات الشعر كل هذه الاشياء جاءت من المدينة والانفتاح على الفضائيات...
اصبحت نظرة البنات لعريس المستقبل غير تلك التي كانت منذ زمان لأنهن ما عدن يعرفن ابن العم الذي كان يختاره اولياء الامور...
هذه نظرة متسارعة ولمحات عن بعض ما جربته وشهدته وشاهدته بأم عيني ...


المواضيع المتشابهه:

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


Privacy Policy سياسة الخصوصية |

Sitemap

الساعة الآن 02:53 AM.


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2018 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
SEO by vBSEO