منتديات احباب عرب  

العودة   منتديات احباب عرب > القسم التقني > سات 2017 ـ sat 2017

موعظة ۩۩من يعلم قصه عكاشه مع الرسول۩۩

روى ابن عباس رضي الله تعالى عنه أنه لما قربت وفاة النبي صلى الله عليه و سلم أمر بلالا أن ينادي الناس للصلاة فنادى فاجتمع المهاجرون و الأنصار إلى مسجد

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 07-24-2012, 09:35 PM
الصورة الرمزية رشاء احمد
رشاء احمد غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
المشاركات: 64,439
معدل تقييم المستوى: 82
رشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud ofرشاء احمد has much to be proud of
موضوع منقول موعظة ۩۩من يعلم قصه عكاشه مع الرسول۩۩

روى ابن عباس رضي الله تعالى عنه أنه لما قربت وفاة النبي صلى الله عليه و سلم أمر بلالا أن ينادي الناس للصلاة فنادى فاجتمع المهاجرون و الأنصار إلى مسجد رسول الله صلى الله عليه و سلم و صلى ركعتين خفيفتين بالناس ثم صعد المنبر فحمد الله وأثنى عليه و خطب خطبة بليغة وجلت منها القلوب و بكت منها العيون ثم قال :
( يا معشر المسلمين إني كنت لكم نبيا و ناصحا و داعيا إلى الله بإذنه و كنت لكم كالأخ المشفق و الأب الرحيم من كانت له عندي مظلمة فليقم و ليقتض مني قبل القصاص في القيامة )، فلم يقم إليه أحد حتى قال ثانيا و ثالثا فقام رجل يقال له عكاشة ابن محصن فوقف بين يدي النبي عليه الصلاة و السلام فداك أبي و أمي يا رسول الله لو لا أنك ناشدتنا مرة بعد مرة ما كنت أقدم على شيء من ذلك و لقد كنت معك في غزوة بدر جاورت ناقتي ناقتك فنزلت عن الناقة و دنوت منك حتي أقبل فخذك فرفعت القضيب الذي تضرب به الناقة للسرعة في المشي و ضربت به خاصرتي فلا أدري أعمدا كان منك يا رسول الله أم أردت به ضرب ناقتك؟ فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم ( حاشا يا عكاشة أن يتعمد رسول الله بالضرب ) فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم لبلال ( يا بلال انطلق إلى منزل فاطمة فأتني بقضيبي ) فخرج بلال من المسجد و يده على رأسه فقال هذا رسول الله أعطى القصاص من نفسه فقرع باب فاطمة فقالت من على الباب؟ فقال جئتك لقضيب رسول الله فقالت فاطمة يا بلال ما يصنع أبي بالقضيب فقال يا فاطمة إن أباك يعطي القصاص من نفسه فقالت فاطمة يا بلال من الذي يطيب قلبه أن يقتص من رسول الله؟ فأخذ بلال القضيب و دخل المسجد و دفع القضيب إلى رسول الله و الرسول دفعه إلى عكاشة، فلما نظره أبو بكر و عمر قاما فقالا يا عكاشة نحن بين يديك فاقتص منا و لا تقتص من النبي عليه الصلاة و السلام فقال رسول الله ( اقعدا قد عرف الله تعالى مكانكما ) فقام علي رضي الله تعالى عنه فقال يا عكاشة أنا في الحياة بين يدي النبي عليه الصلاة و السلام لا يطيب قلبي أن تقتص من رسول الله عليه الصلاة و السلام فهذا ظهري و بطني فاقتص مني بيدك و اجلدني بيدك فقال عليه الصلاة و السلام ( يا علي قد عرف الله نيتك و مكانك ) فقام الحسن و الحسين فقالا يا عكاشة ألست أنت تعرفنا أننا سبطا رسول الله و القصاص منا كالقصاص من رسول الله؟ فقال صلى الله عليه و سلم ( اقعدا يا قرتي عيني ) ثم قال النبي صلى الله عليه و سلم ( يا عكاشة اضرب إن كنت ضاربا ) فقال يا رسول الله ضربتني و أنا عار عن ثوبي فكشف رسول الله عن ثوبه فصاح المسلمون بالبكاء فلما نظر عكاشة إلى بياض جسم الرسول صلى الله عليه و سلم انكب عليه و قبّل ظهره و قال فداك روحي يا رسول الله من يطيب قلبه أن يقتص منك يا رسول الله؟ و إنما فعلته رجاء أن يمس جسمي جسمك الشريف و يحفظني ربي برحمتك من النار فقال عليه الصلاة و السلام ( ألا من يحب أن ينظر إلى أهل الجنة فلينظر إلى هذا الشخص )فقام المسلمون يقبلونه بين عينيه يقولون طوبي لك نلت الدرجات العلى و مرافقة محمد عليه الصلاة و السلام في الجنة انتهى اللهم يسر لنا شفاعته بعزتك و جلالك


المواضيع المتشابهه:

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


Privacy Policy سياسة الخصوصية |

free counters

Sitemap

الساعة الآن 12:32 PM.


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2017 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
SEO by vBSEO

Security team